الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مبادرة تسوية المخالفات المرورية

بواسطة: نشر في: 28 سبتمبر، 2019
mosoah
مبادرة تسوية المخالفات المرورية

في هذا المقال نقدم لكم أهم المعلومات عن مبادرة تسوية المخالفات المرورية والتي أطلقتها شرطة القيادة العامة في دبي بمناسبة عام التسامح 2019 الذي أعلن عنه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات من أجل ترسيخ مبادئ وقيم التسامح وتطبيقها في مختلف المؤسسات والتشريعات.

وقد ظهر ذلك في قانون المرور الجديد الذي أعلنت عنه شرطة دبي والذي يعد خطوة إيجابية من أجل تحقيق الأمان في مختلف الطرق من ناحية ومن ناحية أخرى لتحفيز السائقين على الالتزام بالقانون، ومن خلال موسوعة يمكنكم التعرف على أهداف هذه المبادرة ومعاييرها والفئات التي تستهدفها.

مبادرة تسوية المخالفات المرورية

أهداف المبادرة

  • تستهدف هذه المبادرة بشكل أساسي الحد من الحوادث المرورية في مختلف أنحاء مدينة دبي.
  • تشجيع السائقين على الالتزام بالقوانين المرورية من أجل حفظ الأرواح للجميع.
  • تسعى هذه المبادرة إلى تقليل المخالفات المرورية لعام 2019 من أجل خفض المخالفات المرورية المتراكمة على السائقين لمختلف المركبات من أجل حل هذه المشكلة كوسيلة للتشجيع على الالتزام بالقانون.

الفئات التي تستهدفها المبادرة

تستهدف المبادرة أصحاب المركبات المسجلة بأسمائهم ولا تشمل المركبات المسجلة بأسماء المؤسسات المختلفة والمكاتب، إلى جانب أنها لا تشمل أصحاب المركبات المغادرين دولتهم لمدة تزيد عن 3 شهور متتالية.

وقد ذكرت شرطة دبي في هذه المبادرة أنها سترسل رسائل نصية للسائقين كل ثلاث شهور لإظهار نسبة الخصم التي حصلوا عليها وقيمة المخالفات المرورية بعد هذا الخصم.

معايير المبادرة

نصت المبادرة على حصول أصحاب السيارات على خصومات لقيمة المخالفات المرورية المفروضة عليهم في الحالات التالية:

  • يحصل السائق على خصم 25% من المخالفات المرورية في حالة التزامه بقوانين المرورية لمدة ثلاث شهور.
  • في حالة التزام السائق بقوانين المرور لمدة 6 أشهر فإنه يحصل على خصم بنسبة 50% من قيمة المخالفات.
  • إذا التزم السائق بقوانين المرور لمدة تسعة أشهر فإنه يحصل على خصم بنسبة 75% من القيمة الإجمالية للمخالفات.
  • في حالة عدم ارتكاب السائق لأية مخالفات مرورية لمدة سنة كاملة، فإنه يتم إعفائه من كافة المخالفات المرورية المفروضة عليه.

ومن مميزات هذه المبادرة أيضاً أن السائق يمكنه تجديد رخصة المركبة من دون أن يتوجب عليه تسديد المخالفات المرورية مهما بلغت حجمها.

وللتوضيح نشرح لكم المثال التالي:

  • إذا بلغت القيمة الإجمالية للمخالفات المرورية 5000 درهم والتزم السائق بقوانين المرور لمدة ثلاث شهور، فإن المخالفات المرورية ستصبح بعد الخصم بقيمة 3,750 درهم، وإذا رصد للسائق مخالفة مرورية جديدة بعد انتهاء الثلاث شهور ففي تلك الحالة لا يستفيد من المبادرة ويلتزم بدفع المخالفة المرورية بقيمة 3,750 درهم، ويمكنه الاستفادة من المبادرة من جديد منذ صدور المخالفة الجديدة له.
  • تصبح قيمة المخالفات المرورية وهي 5000 بعد الخصم 2,500 درهم في حالة التزام السائق بالقوانين المرورية لمدة تصل إلى 6 أشهر، وهو مثل الحالة السابقة لا يمكنه الاستفادة من المبادرة إذا ظهرت له مخالفة مرورية جديدة بعد انتهاء فترة الستة أشهر، وعليه دفع مبلغ 2,500 درهم أيضاً.
  • تصبح قيمة المخالفات المرورية (5000 درهم) بعد الخصم 1,250 درهم في حالة التزام السائق بالقوانين المرورية لمدة تسعة أشهر، وإذا ظهرت له أي مخالفة بعد ذلك عليه بدفع نفس المبلغ 1,250 درهم، بجانب عدم استفادته من المبادرة.
  • في حالة عدم ارتكاب السائق أية مخالفات مرورية طوال العام فإنه في تلك الحالة يتم إعفاءه من تسديد كافة المخالفات المرورية.

نتائج المبادرة الأولية

أعلنت شرطة دبي عن النتائج الإيجابية الأولية للمبادرة والتي تمثلت في انخفاض نسبة الحوادث المرورية والوفيات بنسبة بلغت 31%، فقد انخفضت عدد الحوادث من 48 ألف و247 ألف حادثة إلى 43 ألف و947 حادثة ،إلى جانب أن أكثر من 400 ألف سائق استفادوا من نلك المبادرة والتي من المتوقع أن تستمر حتى شهر فبراير من عام 2020.