الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيف ما اجوع في رمضان

بواسطة:
                                  كيف ما اجوع في رمضان

كيف ما اجوع في رمضان سؤال يبحث عنه الكثير من الأشخاص خاصه الذين يعانون من السمنة أو الدهون المفرطة في أجسامهم، إذ أن الجوع من الشعور الطبيعي الذي يشعر به الصائم أثناء فطره الصيام، حيث أنه يُعبر عن حاجه الجسم للطعام، كما توجد بعض الهرمونات التي تتحكم في الجوع وتكبح جماحه من عدمه وهي التي تُسمى اللبتين، والغريلين.

وعلى الرغم من أن شهر رمضان هو أكثر فرصه لخسارة الوزن السريع، إلا أن العديد من الأشخاص يكسبون الأوزان في هذه الفترة من خلال الشعور بالجوع الشديد، والذي ينتج عنه تناول كميات كبيرة أثناء فترة الإفطار، فهيا بنا نتعرف على كيفيه التصدي لشعور الجوع في رمضان من خلال هذا المقال الذي تُقدمه لكم موسوعة، تابعونا.

كيف ما اجوع في رمضان

هناك العديد من العادات التي يجب أن يتبعها المسلم في شهر رمضان لكي يحد من شعور الجوع الذي ينتابه أثناء نهار رمضان والتي نُعددها في السطور التالية:

  • يتوجب على الصائم أن يتناول الوجبات التي تحتوي على كمية من البروتينات أثناء الفترة التي فيما بين الإفطار و السحور، إذ أنها من العوامل التي تساعد في عدم الشعور بالجوع بل على العكس تماماً يشعر الصائم بالشبع تماماً, فيما تتمثل البروتينات في اللحوم والأسماك والعدس والمكسرات.
  • امنع تناول أي من المكونات التي تظهر في هيئة لون أبيض، كالملح والسكر، إذ أنه تُعد من الأصناف التي من شأنها أن تُسبب الشعور بالجوع أو العطش الشديد أثناء الصيام.
  • احتسي كميات من الماء بكثره، وكذلك الكثير من المشروبات و العصائر قبل آذان الفجر مباشرة، حيث أنه من العوامل التي تساعد الجسم على الشعور بالشبع، ولا تؤدي إلى الجوع في رمضان، بالإضافة إلى تناول الزبادي والحليب وكافه أنواع الجبن الخالية من الأملاح في السحور.
  • ابتعد عن تناول الكافيين، لإنه يجعل الجسم في حاله لا تُحافظ على السوائل التي توجد بها، كما تساعد الجسم في التخلص من السوائل بسرعه مما يجعل الجسم يشعر بالعطش والجوع في رمضان، يمكنكم أن تحتسوا القهوة أو النسكافية بعد الإفطار بساعتين على الأكثر.

نصائح للحد من الشعور بالجوع

  • يُساعد تناول الأغذية التي تحتوي على نشويات كالأرز والألياف الطبيعية كالشوفان والمكسرات، بالإضافة إلى تناول الفاكهة والخضراوات، بالإضافة إلى تناول كميات من الشوربات و الأغذية التي تحتوي على نسب عالية من الماء.
  •    حاول أثناء نهار رمضان أن تبتعد عن المناقشات الحادة التي قد تتطلب استخدام طاقة كبيرة، يُضاف إلى ذلك ضرورة تجنب الغضب أو الصراخ أو حتى التفاعل بشكل زائد عن الحد، إذ أن الأطباء يُشيرون إلى أن تلك الأمور تُشعر الصائم أثناء الصيام بالجوع في رمضان، لما تقوم به من حرق الأغذية وتكسيرها والتي تجعل المعدة تتضور جوعاً لإنها أصبحت خاويه، وقد قامت بحرق كل الأغذية التي اختزنتها خلال فترة الإفطار والسحور.
  • يُساعد النوم على التقليل من الشعور بالجوع، ولكن هذا لا يعني أن يقضي الصائم يومه كاملاً نائماً، بل عليه أن يؤدي عمله في الصباح ثم يعود إلى المنزل ليأخذ قسطاً من الراحة،  وإلى جانب ذلك عليه أن يحاول أن يسترخي تماماً لكي يُقلل من عملية الحرق في المعدة التي تنتاب الصائم أثناء الانفعال الزائد.

إن الجوع والعطش رحمه من عند الله بالصائم في شهر رمضان، لما يُنبهه إلى ضرورة الاتعاظ والشعور بالفقراء والمساكين والمحتاجين، وفي المقابل قيام الصائم بالجود والكرم وألا يُمسك يده في إعطاء المحتاجين كما حثنا الله تعالى ورسوله الكريم، فالجوع في شهر رمضان من أبرز الحِكم التي في هذا الشهر الكريم.