الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي شروط ترخيص السلاح في السعودية 1441

بواسطة: نشر في: 24 مارس، 2020
mosoah
شروط ترخيص السلاح في السعودية

نقدم لكم في هذا المقال شروط ترخيص السلاح في السعودية ، حيث وضعت وزارة الداخلية بالمملكة العربية السعودية العديد من الضوابط لتنظيم حمل السلاح للراغبين فيه بالمملكة، فحيازة الأسلحة والذخائر إن لم تكُن وفق شروط وضوابط ومعايير محددة فإنها تهدد الأمن والسلم الاجتماعي، وتساهم في تخويف المجتمع، وبث الرعب والذعر بين أفراده، لذلك تلجأ الحكومات دومًا لوضع الشروط التي ينبغي أن تتحقق في الشخص الراغب في حيازة السلاح في البلاد، وإلا فيكون فعله مخالفًا للقانون ويُعاقب عليه بالعقوبات التي حددها القانون الخاص في الدولة، والمقال التالي الذي يقدمه لكم موقع موسوعة يبين الشروط الواجب توافرها فيمن يبغي ترخيص سلاح بالمملكة، فتابعوا معنا.

شروط ترخيص السلاح في السعودية

الشروط المطلوبة لترخيص السلاح في السعودية

اشترطت وزارة الداخلية فيمن يقدم طلبًا لترخيص حيازة سلاح سوء لأغراض الحماية أو الصيد في المملكة العربية السعودية أن تتوفر فيه الشروط التالية:

  • ألا يقل عمر طالب الرخصة عن 21 عامًا.
  • أن يكون سجله الجنائي نظيفًا، خاليًا من السوابق سواء كانت تتعلق بالجنايات أو أمن الدولة، وإن توافرت تلك السوابق بحقه، فيجب أن يكون قد رد إليه اعتباره.
  • ألا يكون من المصابين بعاهات عقلية أو بدنية أو نفسية تمنعه من استخدام السلاح، بالطريقة الصحيحة.
  • اجتياز الفحص الطبي الذي تحدده الوزارة.

الالتزامات التي يلتزم بها كل من يتقدم لإصدار رخصة سلاح

هناك العديد من الالتزامات والتعهدات التي يجب أن يقر عليها طالب الرخصة، والتي تشتمل على ما يلي:

  • التعهد بعدن تسليم السلاح للغير، أو التصرف فيه بأحد التصرفات القانونية كالبيع أو التنازل أو غيره، إلا بعد أن يحصل على إذن مسبق لإجراء تلك التصرفات من خلال الجهة المختصة والتي يحددها القانون.
  • أن يلتزم طالب الرخصة بعدد الذخيرة المسموح به، وإن تجاوز هذا العدد فإنه  يعرض نفسه للمسائلة القانونية.
  • أن يتعهد الطالب بألا يقوم بحمل السلاح الذي ينوي ترخيصه بأحد الحرمين الشريفين سواء في مكة المكرمة أو المدينة المنورة، أو الساحات المحيطة بهما، كما يتعهد كذلك ألا يقوم بحمله في أي مسجد من المساجد الموجودة بالمملكة.
  • أن يتعهد ألا يقوم بحمل السلاح في المناطق القريبة من المناطق العسكرية، أو المناطق البترولية، أو الدوائر الحكومية، أو المطارات، أو المساجد، أو الشوارع العامة.
  • أن يتعهد ألا يقوم بحمل السلاح في المناسبات العامة والخاصة.
  • أن يتعهد بألا يحمله بشكل ظاهر يثير الرعب والفزع في نفوس المواطنين.
  • ألا يقوم بأخذ السلاح الذي تم ترخيصه إلى خارج المملكة العربية السعودية، إلا بعد أخذ الإذن من الجهات المختصة التي يحددها القانون.
  • أن يتعد بأنه يعلم بأن المقصود بحمل السلاح أن يقوم بالتنقل به خلال الأماكن المسموح له فيها، والابتعاد عن حمله في الأماكن المحظورة.
  • وأن اقتناء السلاح معناه موافقة الجهات النظامية على حمله، وأن يقوم المرخص له بحفظه في مكان آمن، وألا يقوم بحمله والانتقال به إلا بعد أن يحصل على الموافقة الأمنية من الجهات المختصة.
  • أن يتعهد الطالب بأنه سيقوم بتجديد الرخصة عندما تنتهي صلاحيتها، بالطرق التي يحددها القانون.

إجراءات ترخيص السلاح بالمملكة العربية السعودية

طالب الترخيص لا بد له من القيام بالعديد من الإجراءات حتي يتمكن من الحصول عليه، والتي من أهمها:

  • في البداية يقوم المرخص له بالبيع (بائع الأسلحة) بتقديم بيان لإدارة الأسلحة والمتفجرات، التابعة للأمن العام، يحتوي على أسماء الراغبين في شراء المسدسات النارية.
  • تقوم إدارة الأسلحة والمتفجرات بالبحث والتحري عن توافر الشروط القانونية من عدمها في الأشخاص الراغبين في الشراء.
  • بعدما يتم التأكد من توافر هذه الشروط يتم إعادة البيان المحتوي على أسماء الراغبين في الشراء، للبائع لكي يقوم بإكمال إجراءات استيراد الأسلحة المطلوبة.
  • بعد ذلك يقدم البائع قائمة توضح المعلومات الخاصة بالأسلحة المطلوبة لكي يتم رفعها للجهة المختصة التي تقوم بفحصها.
  • بعد إتمام إجراءات الفحص، يتم تزويد البائع بصورة من نتيجته.

 

وهنا نأتي لنهاية المقال الذي قدمنا فيه الشروط والإجراءات التي يتطلبها القانون السعودي لحيازة وترخيص الأسلحة داخل المملكة العربية السعودية، نرجو أن يكون المقال قد احتوى على الفائدة التي ترجونها، ويمكنكم متابعة المزيد من المقالات عبر موقع الموسوعة العربية الشاملة.