حوار بين شخصين اليوم الوطني السعودي 92

شيماء صدقي 16 سبتمبر، 2022

معلومات عن اليوم الوطني السعودي 92 

اليوم الوطني بالمملكة العربية السعودية هو أحد أهم المناسبات الرسمية التي يتم الاحتفال بها بصورة رسمية في كل عام في يوم الثالث والعشرين من شهر سبتمبر والذي يوافق يوم الجمعة الموافق السابع والعشرين من شهر صفر لعام 1444 للهجرة، وتحظى هذه المناسبة باهتمام حكومي وشعبي بالغ المدى، ويتم الترتيب للعديد من الفعاليات الهامة التي تضمن قضاء المواطن يوم مثالي متميز للغاية بعد حصوله على إجازة مضمونة الحقوق في كافة القطاعات العامة والخاصة، ويتم الاحتفال بهذه المناسبة في ضوء بالتزامن مع إعلان الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود رحمه الله وحدة البلاد بشعوبها وأراضيها تحت اسم المملكة العربية السعودية مما أدى إلى رفع راية التوحيد في عام 1923 وتحديدًا في الثالث والعشرين من شهر سبتمبر. 

حوار بين شخصين اليوم الوطني السعودي 92 

خالد: السّلام عليكم كيف حالك يا صديقي الغالي، مُبارك عليك مناسبة اليوم الوطني.

أحمد: وعليكم السّلام ورحمة الله وبركاته، أهلًا خالد، يا ترى ما هي تلك المناسبة، ولماذا تحظى بهذه الأهميّة؟

خالد: من غير المنطقي ألا تعرف تفاصيل تلك الحادثة، لأنّ الذي لا يعرف تاريخه لا يُمكن له صناعة الحاضر، ولا يُمكن له الوصول إلى أحلامه المستقبليّة التي يطمح لها.

أحمد: أعلم ذلك، ولكنّي بحاجة للمزيد من المعلومات، ما سبب الاحتفال في اليوم الوطني؟

خالد: إنّ اليوم الوطني هو يوم الخلاص، ويتم الاحتفال به لأنّه الموعد الذي بدأت به بلادنا مرحلة جديدة كليّا عن المراحل التي سبقت هذا اليوم.

أحمد: الخلاص من ماذا، وما هي المراحل التي سبقت اليوم الوطني؟

خالد: لقد كانت المملكة العربيّة السعوديّة، عبارة عن أراضي متفرّقة، تسكنها شعوب وقبائل متناحرة بسبب الاستعمار، وكان اسمها في المرحلة التي سبقت اليوم الوطني مملكة نجد وملحقاتها.

أحمد: جميل جدًا، وماذا حصل بعد ذلك؟

خالد: عمل الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود -رحمه الله تعالى- على استعادة إرث الأجداد، وهي المحاولة الثالثة لبناء الدّولة الموحدة، وقد تمّ ذلك قبيل العام 1923 للميلاد، حيث تمّ استعادة جميع مناطق المملكة وقيادتها تحت سلطة واحدة، في العاصمة الرياض.

أحمد: جميل جدًا، وماذا حصل.

خالد: قام الملك المؤسس بالإعلان عن توحيد جميع الأراضي تحت اسم المملكة العربيّة السعوديّة، وتوحيد جميع الشعوب والقبائل في المنطقة تحت راية التوحيد (لا إله إلّا الله محمّد رسول الله) وهي الراية التي ما تزال تخفق في سمائنا.

أحمد: ومتى كان ذلك؟

خالد: كان الإعلان الرّسمي مع تاريخ 23/من شهر سبتمبر/لعام 1923 للميلاد، وهو التاريخ السنوي الذي تمّ اعتماده للاحتفال.

أحمد: شكرًا صديقي، كلّ عام وأنتَ وأحبابك بألف خير.

حوار مميز بين شخصين اليوم الوطني السعودي 92

وهي أحد أصناف الأعمال الأدبية التي يجري تناولها مع مناسبة اليوم الوطني، والتي من شأنها أن تزيد من حالة المعرفة بتاريخ البلاد، وأهمية تلك الوقفات التاريخيّة للمُستقبل، وجاءت في الآتي:

المعلم: السّلام عليكم يا طلّاب، أسعد الله صباحكم بالخير.

الطّلاب: وعليكم السّلام ورحمة الله وبركاته، أسعد الله صباحك أستاذ ياسر.

المعلّم: انهض يا سعود، ما هو تاريخ اليوم، وما هي المناسبة التي احتفلت بها بلادنا في الأمس؟

سعود: تاريخ اليوم هو 25/من شهر سبتمبر /لعام 2022 ميلادي الموافق لتاريخ 29/من شهر صفر /لعام 1444 للهجرة، وقد احتفلت بلادنا في الأمس بذكرى اليوم الوطني.

المعلّم: أحسنت يا سعود، وما هي مناسبة اليوم الوطني؟

سعود: إنّ مناسبة اليوم الوطني لبلادنا، هي المناسبة التي يتزامن تاريخها مع ذكرى إعلان الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود توحيد المملكة العربيّة السعوديّة تحت راية وحكم موحد في العاصمة الرياض.

المعلّم: ومتى كان ذلك؟

سعود: كان ذلك مع تاريخ الثالث والعشرين من شهر سبتمبر لعام 1923 للميلاد، بعد سلسلة من المراحل التاريخيّة الزاخمة بالفوضى.

المعلّم: أحسنت يا سعود، تفضّل بالجلوس، انهض يا سامح، وأخبرني عن شعار اليوم الوطني وفي أيس دورة نحن؟

سعود: معلمي الغالي، نحن في اليوم الوطني الحادي والتسعين، وقد أعلنت الجهات الناظمة عن شعار الدورة (هي لنا دار).

المعلّم: أرجو أن تكونوا على اطّلاع على تاريخ بلادكم المُشرّف، وعلى المراحل المفصلية التي مرّت به هذه البلاد لتصل إلينا بالشّكل الحضاري، فنتعرّف على الأمانة التي أودعها الله في نفوسنا، لنستمرّ في بنائها، ورفع رايتها، شكرًا لكم يا طلّاب.

حوار بين شخصين عن الفرق بين يوم التأسيس واليوم الوطني السعودي 

تمّ اعتماد مناسبة يوم التأسيس من قبل الملك سلمان بن عبد العزيز، وقد اختلطت معلومات هذه المناسبة مع مناسبة اليوم الوطني، وفي ذلك نقوم على طرح الحوار الآتي، لتبيان الفرق بين المناسبتين:

الابن: السّلام عليكم ورحمة الله، كيف حالك أبي الغالي.

الأب: وعليكم السّلام ورحمة الله وبركاته، يا مرحبا بولدي الغالي، أنا بخير والحمد لله، لماذا لستَ في مدرستك؟

الابن: أبي نحن في إجازة رسميّة بسبب مناسبة اليوم الوطني السّعودي الحادية والتسعين.

الأب: ما شاء الله، تبارك الله، وما هي تلك المناسبة يا ولدي؟

الابن: إنّها المناسبة التي أعلن بها الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود -رحمه الله تعالى- عن توحيد البلاد في اسم المملكة العربيّة السعوديّة.

الأب: نعم يا ولدي، هل تعلم متى كان ذلك، وما هو الفرق بينها وبين يوم التأسيس.

الابن: لا أعلم يا أبي، كنتُ أظّنها ذات المناسبة.

الأب: لا يا ولدي، إنّ الفرق كبير بين المناسبتين، مع تقديرنا لليومين، فيوم التأسيس هو المناسبة الوطنيّة التي تحتفل بها بلادنا مع تاريخ الثّاني والعشرين من شهر شباط لكلّ عام، للاعتزاز والفخر بإنشاء الدّولة السّعوديّة الأولى قبل ثلاثة من القرون تقريبًا.

الابن: تقول الدّولة السّعوديّة الأولى يا أبي، فكم دولة سعوديّة تمّ إنشاؤها حتّى دولتنا هذه؟

الأب: تمّ إنشاء الدّولة السعوديّة ثمّ الثانيّة، ثمّ الدولة السّعوديّة الثالثة التي نعيش تحت ظلّها الآن يا ولدي.

الابن: متى كانت حادثة اليوم الوطني التاريخيّة؟

الأب: إنّ ذكرى اليوم الوطني السّعودي يعود إلى اليوم الذي أعلن به الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود عن قيام الدّولة السعوديّة وتوحيد أراضيها تحت اسمها الجديد، وتوحيد شعوبها تحت راية التوحيد الخفّاقة.

الابن: شكرًا أبي، الآن صرت أعرف الفرق بين بمناسبة اليوم الوطني، ويوم التأسيس.

حوار بين شخصين اليوم الوطني السعودي 92 بالإنجليزي 

يتم تناول فقرات الحوار بكثير من الأهميّة، كنايةً عن قيمة تلك المناسبة التاريخيّة وحُضورها اللافت ودورها الفاعل في تجديد الشعور الوطني، وفي ذلك نطرح الآتي:

الشخص الأول الشّخص الثّاني

Hello my dear friend, how are you, happy new year on the occasion of the National Day of the Kingdom of Saudi Arabia.

الترجمة: مرحبًا يا صديقي الغالي، كيف أحوالك، كلّ عام وأنتَ بخير بمناسبة اليوم الوطني للمملكة العربيّة السعوديّة.

Welcome, my dear friend, do you know the details of this wonderful occasion, and its historical background?

الترجمة: مرحبًا بك، يا صديقي الغالي، هل تعلم تفاصيل هذه المناسبة الرّائعة، وخلفياتها التّاريخيّة؟

It is the occasion of the homeland, which was announced by the founding King Abdulaziz Al Saud of the unification of the kingdom in the name of the Kingdom of Saudi Arabia, and the unification of the tribes and peoples in the Arabian Peninsula under the banner of monotheism.

الترجمة: إنّها مناسبة الوطن، تلك التي أعلن بها الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود عن توحيد المملكة باسم المملكة العربيّة السعوديّة، وتوحيد القبائل والشّعوب في شبه الجزيرة العربيّة تحت راية التوحيد.

Well done my friend, and when was that, and how was the state of the country before the National Day?

الترجمة: أحسنت يا صديقي، ومتى كان ذلك، وكيف كانت أحوال البلاد قبل اليوم الوطني؟

That occasion was on the 23rd of September of the year (1923 AD) after the regions of the Arabian Peninsula were scattered and ruled by tribes, in addition to the colonial powers.

الترجمة: كانت تلك المناسبة مع تاريخ الثالث والعشرين من شهر سبتمبر لعام (1923 ميلادي) بعد أن كانت مناطق شبه الجزيرة العربيّة متفرّقة، وتحكمها القبائل، بالإضافة إلى القوى الاستعماريّة.

Why do you celebrate this occasion, and why do we hold all these events in the streets and in institutions?

الترجمة: لماذا تحتفل في هذه المناسبة، ولماذا نقيم كل تلك الفعاليات في الشّارع والمؤسسات؟

We celebrate the occasion of the National Day to emphasize respect for the sacrifices that were made this occasion, and to emphasize our national unity that brings together the people of the Kingdom under the banner of unification, as it is an occasion with which the national feeling is renewed.

الترجمة: نحتفل بمناسبة اليوم الوطني للتأكيد على احترام التضحيات التي صنعت هذه المناسبة، والتأكيد على وحدتنا الوطنيّة التي تجمع أبناء المملكة تحت راية التوحيد، فهي مناسبة يتجدّد معها الشّعور الوطني.

Certainly, this occasion deserves that we stand with it and take care of it, as it is an occasion to affirm our territorial integrity as well. Thank you, my dear friend.

الترجمة: بالتأكيد، تستحقّ تلك المناسبة أن نقف معها ونقوم على الاهتمام بها، فهي مناسبة للتأكيد على وحدة أراضينا أيضًا، شكرًا لكَ يا صديقي الغالي.

حوار بين شخصين اليوم الوطني السعودي 92