الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ماذا تعرف عن فن المنمنمات .. بداية إنتشار وتطور فن المنمنمات

بواسطة: نشر في: 27 نوفمبر، 2020
mosoah
ماذا تعرف عن فن المنمنمات

فن المنمنمات وكل ما يتعلق بهذا الفن الرفيع ستجده في هذا المقال في موقع موسوعة، حيث سنتعرف على تعريف هذا الفن ومما يتكون، كما سنشير إلى نشأته وإنتشاره في الوطن العربي كله، وتطوره في العصور المختلفة بداية من المدرسة العباسية ثم المدرسة المغولية ومدرسة هيرات والمدرسة الصفوية والمدرسة المعاصرة وحتى الآن، فهذا الفن يعتبر من الفنون الإسلامية المنتشرة في العديد من البلاد، ومحبين العمل اليدوي يقدرونه كثيرًا، فهو فن راقي للغاية ويحتاج إلى دقة شديدة وصبر كبير وتحتاج إلى فنان مبدع يفكر خارج الصندوق، وهذا الفن الإسلامي وصل إلى البلاد الغربية أيضًَا ونال إعجاب كل محبين الفنون، والنهضة الإسلامية عُرف عنها كثرة المبدعين في العديد من الفنون المختلفة، مثل الرسومات والزخارف الإسلامية المميزة والمنتشرة في المساجد العريقة والآثرية.

ماذا تعرف عن فن المنمنمات

  • فن المنمنمات الإسلامية يعني الرسومات والرموز والزخارف الإسلامية العريقة التي نجدها محفورة في العديد من الآثار الإسلامية الشهيرة، فكلمة منمنمة تعني الرسومات والزخارف التي ترمز لشئ ما.
  • وتم إستخدام هذا الفن لتوضيح وشرح نصوص معينة، وذلك عن طريق الصور والرسومات والزخارف، وقد كان يتم الإستعانة بهذا الفن العريق لتزيين بعض الصفحات والأوراق المهمة في العصور الإسلامية وذلك عن طريق ما يسمى بالتصوير الإسلامي.
  • الأدوات المستخدمة في هذا الفن في أغلب الأحيان هي الألوان المائية، ويتم الرسم بها على بعض أنواع الورق، ويمكن استخدام الذهب أيضًا والإستعانة به في الرسم، وبجانب الأوراق والمخطوطات.
  • كان يتم استخدام هذا الفن في تجميل وتزيين أشياء آخرى غير الورق، فيمكن أن تستخدم في زخرفة بعض التحف الفنية التي تستخدم في الأماكن الهامة، ويمكن أن تستخدم في تجميل وزخرفة العديد من المنتجات الإسلامية المختلفة.
  • وفي الأغلب تشير الرموز والعلامات والزخارف إلى معنى ما، وتستخدم لتوضيح رسالة معينة أو نص معين، ويطلق البعض على هذا الفن اسم فن تزويق المخطوطات، لأنه كان يستخدم بشكل كثيف في تزيين الأوراق والمخطوطات الهامة.

بداية إنتشار فن المنمنمات

  • نشأ فن المنمنمات مع إنتشار استخدام الورق بين العرب وفي المجتمع الإسلامي، فكان العرب في الكتابة يستخدمون ورق البردي والرق أي جلد الحيوانات في البداية، وظهر الورق في بلاد الصين ثم بعد ذلك انتقل لهم.
  • ومع إنتقال الورق وإنتشاره في البلاد العربية ظهر العديد من الوظائف الجديدة مثل وظيفة الوراقة والمجلدين والنساخين وغيرهم، وتم الإهتمام بتسجيل النصوص وأهم الأخبار والأحداث على الأوراق،.
  • كما أن صناعة الكتب لاقت إهتمام كبير للغاية من العرب لحبهم الشديد في العلم وحرصهم على تسجيله للإحتفاظ به.
  • ظهرت مهنة المصور كمهنة تابعة الخطاط، فكان يتم كتابة الكتب على يد الخطاط ويتم تزيينها بالرسومات على يد المصور، ومن هنا بدأ ظهور فن المنمنمات، فكان يتم شرح النصوص وتوضيحها عن طريق الرسومات والرموز.
  • وكان الفنان كمال الدين بهزاد من أشهر المبدعين في هذا الفن، وأول كتاب تم إصداره وظهر فيه فن المنمنمات بشكل كبير كان كتاب كليلة ودمنة الشهير، وتم تجربة هذا الكتاب من اللغة الهندية إلى اللغة العربية على يد ابن المقفع.
  • ولإضافة العنصر العربي والإسلامي تم الإستعانة بفن المنمنمات وتم حفر الزخارف الإسلامية لكي تعبر عن النهضة الإسلامية والحقبة الزمنية التي صدر فيها الكتاب، ثم بعد ذلك تم الإستعانة بهذا الفن في أغلب الكتابات.
  • فتم الإستعانة به في كتاب الأغاني لأبي فرج الأصفهاني، وكتاب مقامات الحريري، وكتاب خواص العقاقير، وكتاب البيطره، وغيرها من الكتب الشهيرة التي ذاع صيتها في ذاك الزمان.

تطور فن المنمنمات

المدرسة العباسية

  • حينما تولت قبيلة البرامكة رئاسة الدولة العباسية، قامت بالإهتمام بفن المنمنمات بشكل كبير، حيث حرصت على الإهتمام بالفنانين بشكل كبير، وذلك لإنشاء مدرسة خاصة بهذا الفن وتشمل كل ما يتعلق به.
  • وتم إنشاء بالفعل مدرسة خاصة بالفن تسمى المدرسة البغدادية، وكما سجل التاريخ فبغداد كانت منارة للعلم والفن والإبداع، فقد تم تطوير الرسومات والفن الإيراني لكي يلائم الثقافة العربية بشكل أو بآخر.
  • وتم الإستعانة به لزخرفة وتزيين القرآن الكريم أيضًا، وانتشر الفن بعد ذلك وتنوع إستخدامه في مختلف المجالات.
  • فتم إستخدامه في تزيين الأقمشة والسجاد والتحف، وظهرت نقوش خاصة بالعصر العباسي وبالمدرسة العباسية، فدمج الفن الإيراني مع الفن العربي خلق نقلة فنية كبيرة للغاية على جميع المستويات.

المدرسة المغولية

  • حدث تطور كبير للغاية في جميع أنواع الفنون في المدرسة المغولية، وتم الإبتعاد قليلًا عن الرسومات التقليدية والمألوفة، حيث خلق الفنانين في هذا الوقت نوع جديد من الرسومات والزخارف المميزة.
  • وتأثر المغول بشكل كبير للغاية بالثقافة الإيرانية وبالفنون الإيرانية، فقد كان الفن الإيراني حينها محافظ على هويته بشكل كبير للغاية، ولم يتأثر بالرسومات الصينية التي كانت منتشرة حينها.
  • ولذلك أثره كان عميق على كل الشعوب المحيطة به، وأصبح الفن الإيراني من أعرق وأهم أنواع الفنون، وتم إنتاج العديد من المنتجات الفنية الجديدة التي لم يكن لها مثيل في هذا الوقت.

مدرسة هيرات

  • مدرسة هيرات أو المدرسة‌ التيمورية أو مدرسة سمرقند أو مدرسة بخاري، هي مدرسة عريقة ذاع صيتها في هذا الفن، ويرى البعض أنها البداية الحقيقية لتاريخ الفن الإيراني، ونشأت هذه المدرسة على يد ‌السلطان بايسنقر، السلطان شاهرخ‌، والسلطان حسين‌ بايقرا.
  • وكانت مدينة هيرات هي مدينة العلم والفنون في هذا الوقت، وقامت بتصدير الفن للعالم كله، فأبدع الرسامين وانتشر الفن والإبداع وكان هناك قفزة فنية حقيقية.
  • ومن أبرز الملتحقين بهذه المدرسة كان الفنان  كمال‌ الدين‌ بهزاد، الذي يعتبره الكثير حتى الآن من أكبر الملهمين والمبدعين على مر العصور، وتطور فن المنمنمات بشكل كبير في هذا الوقت، وسعى الكثير لتعلمه، ومن أشهر الكتب التي انتجتها هذه المدرسة كان كتاب خمسة‌ نظامي الشهير.

المدرسة الصفوية

مع مرور الوقت أصبح لمدينة تبريز الصدارة في الفن، وتفوقت على مدينة هرات، ومن هنا خرجت المدرسة الصفوية إلى النور، والتي اهتمت في فنها ورسوماتها إلى إبراز معاني جديدة.

  • فهي تعتمد على الطبيعة في أغلب رموزها، كما لم تكتفي هذه المدرسة بالرسومات التي على الورق فقط، بل قامت بنقل هذه الرسومات إلى الحوائط والجدران الكبيرة، واهتمت هذه المدرسة بالدقة والرقة في الرسم.
  • والإهتمام بكافة التفاصيل الدقيقة لتوضيح المعنى، ومن أشهر فنانين هذه المدرسة رضا عباسي‌، خواجه‌ نصير بن‌ عبد الجبار استرآبادي‌، فرخ‌ بيك‌، ميرزا محمد وغيرهم الكثير.
  • واستطاعت هذه المدرسة أن تنشر فنها في بلدان مختلفة، فكان في أغلب المتاحف الفنية العالمية حينها العديد من المنتجات الفنية المميزة التي تم تزيينها بفن المنمنمات.

المدرسة المعاصرة

  • الفن الإيراني ظل له مكانته المميزة والفريدة مع التطور الكبير في الفنون وفي الأعمال اليدوية، فرغم تأثره قليلًا بالفن الأوروبي الحديث ولكن بصمته ما زالت بارزة وواضحة ومثيرة للإعجاب.
  • وتم الإهتمام بإنشاء المدارس الفنية التي تهتم بالفنانين وتهتم بالعنصر التراثي الأصيل للفن، وتلقي الضوء على فن المنمنمات الإسلامية بشكل كبير.

إذا اعجبك الموضوع يمكنك قراءة المزيد من الموضوعات المتشابهه من: (عدد الخامات الطبيعية والصناعية التي من الممكن استخدامها في الأعمال الفنية، انواع التكرار في الزخرفة .. قواعد وأسس فن الزخرفة، اذكر ثلاثة من عناصر التعبير الفني، ماهي الغايه من المنظور وكيف يستفيد منه الفنان التشكيلي، ما هو الفن التشكيلي وأهم المدارس التشكيلية، معلومات عن فن الماندالا، بحث عن فن النوتان واجمل تصاميمه مع المراجع).

المصدر: 1.