الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل يجب السجود عند قراءة اية السجدة

بواسطة: نشر في: 30 أبريل، 2020
mosoah
هل يجب السجود عند قراءة اية السجدة

هل يجب السجود عند قراءة اية السجدة ؟ هذا ما سنجيب عليه من خلال مقالنا اليوم، فالسجود هو ما يؤديه المسلم أثناء صلاته أو أثناء تلاوة القرآن، وسجود التلاوة هو الذي يتم عند قراءة آية فيها سجود من آيات القرآن الكريم، ويحتوي القرآن على خمسة عشر آية سجود، ومن خلال السطور التالية على موسوعة سنعرض لكم حكم السجود عند قراءة آية السجود.

هل يجب السجود عند قراءة اية السجدة

عند قراءة آيات السجدة ينبغي السجود، فهي سنة مؤكدة لا يمكن تركها ، لذا فعندما يمر الإنسان بقراءة آية من آيات السجود ينبغي أن يسجد سواء أثناء قراءته من المصحف أو أثناء القراءة عن ظهر قلب، وسواء في الصلاة أو خارج الصلاة.

لكن السنن المؤكدة لا يأثم الإنسان إذا تركها، فقد ثبت عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أمير المؤمنين، أنه قرأ سورة السجدة الموجودة في صورة النحل، فنزل من المنبر وسجد، وفي الجمعة التالية قرأ نفس الصورة ولم يسجد ثم قال: {إن الله لم يفرض علينا السجود إلا أن نشاء}، ولكن نحن نحرض دائمًا على الاقتداء برسولنا الكريم.

شروط سجود التلاوة

الجدير بالذكر أن سجدة التلاوة ينطبق عليها شروط السجدة العادية وهي:

  • ينبغي أن يكون الفرد طاهر لأدائها.
  • أن تتم في اتجاه القبلة.
  • ينطبق عليها أحكام الصلاة العادية حتى السُترة.

كيف اسجد سجدة التلاوة

سجود التلاوة كأي سجود آخر يتم فيه قول ذكر الله والدعاء، ويستحب أن يٌقال في سجدة التلاوة ما يقال في سجود الفريضة، وهناك بعض الأدعية التي وردت عن الرسول -صلى الله عليه وسلم لهذه السجدة، ومنها:

  • {اللَّهمَّ اكتب لي بها عندَكَ أجرًا وضع عنِّي بها وزرًا واجعلْها لي عندَكَ ذخرًا وتقبَّلْها منِّي كما تقبَّلتَها من عبدِكَ داودَ}.
  • {اللَّهُمَّ لكَ سَجَدْتُ، وَبِكَ آمَنْتُ، وَلَكَ أَسْلَمْتُ، سَجَدَ وَجْهِي لِلَّذِي خَلَقَهُ، وَصَوَّرَهُ، وَشَقَّ سَمْعَهُ وَبَصَرَهُ، تَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الخَالِقِينَ}.

فعند سجود التلاوة يقوم الفرد بالتسبيح وبعدها يذكر أي دعاء من الأدعية السابقة، ثم يقوم ليكمل قراءته، وهناك 15 آية من آيات القرآان الكريم يتم فيهم أداء سجود التلاوة ومن ضمنهم: {أَلَّا يَسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي يُخْرِجُ الْخَبْءَ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَعْلَمُ مَا تُخْفُونَ وَمَا تُعْلِنُونَ، اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ} ومن خلال السطور التالية سنعرض لكم باقي آيات السجود.

آيات عن السجود

  • {كَلَّا لَا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ} “سورة العلق”.
  • {وَإِذَا قُرِئَ عَلَيْهِمُ الْقُرْآَنُ لَا يَسْجُدُونَ} “سورة الإنشقاق”.
  • {فَاسْجُدُوا لِلَّهِ وَاعْبُدُوا} “سورة النجم”.
  • {وَمِنْ آَيَاتِهِ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ لَا تَسْجُدُوا لِلشَّمْسِ وَلَا لِلْقَمَرِ وَاسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَهُنَّ إِنْ كُنْتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ} “سورة فصلت”.
  • {قَالَ لَقَدْ ظَلَمَكَ بِسُؤَالِ نَعْجَتِكَ إِلَى نِعَاجِهِ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ الْخُلَطَاءِ لَيَبْغِي بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَقَلِيلٌ مَا هُمْ وَظَنَّ دَاوُودُ أَنَّمَا فَتَنَّاهُ فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعًا وَأَنَابَ } “سورة ص”.
  • {إِنَّمَا يُؤْمِنُ بِآَيَاتِنَا الَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِهَا خَرُّوا سُجَّدًا وَسَبَّحُوا بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ} “سورة السجدة”.
  • {وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اسْجُدُوا لِلرَّحْمَنِ قَالُوا وَمَا الرَّحْمَنُ أَنَسْجُدُ لِمَا تَأْمُرُنَا وَزَادَهُمْ نُفُورًا} “سورة الفرقان”.
  • {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} “سورة الحج”.
  • {أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَمَن فِي الأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِّنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَن يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِن مُّكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاء} “سورة الحج”.
  • {أُولَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ مِنْ ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِنْ ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرَائِيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَنِ خَرُّوا سُجَّدًا وَبُكِيًّا} “سورة مريم”.
  • {قُلْ آَمِنُوا بِهِ أَوْ لَا تُؤْمِنُوا إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ سُجَّدًا، وَيَقُولُونَ سُبْحَانَ رَبِّنَا إِنْ كَانَ وَعْدُ رَبِّنَا لَمَفْعُولًا، وَيَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعًا} “سورة الإسراف”.
  •  {وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مِنْ دَابَّةٍ وَالْمَلَائِكَةُ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ، يَخَافُونَ رَبَّهُمْ مِنْ فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ} “سورة النحل”.
  • {وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَظِلَالُهُمْ بِالْغُدُوِّ وَالْآَصَالِ} “سورة الرعد”.
  • {إِنَّ الَّذِينَ عِندَ رَبِّكَ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيُسَبِّحُونَهُ وَلَهُ يَسْجُدُونَ} “سورة الأعراف”.