الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

من هم هاروت وماروت هل كان هاروط و ماروط يعلمون الناس السحر

بواسطة: نشر في: 9 يناير، 2021
mosoah
من هم هاروت وماروت

من هم هاروت وماروت

نُقدم لكم من خلال مقالنا نبذة عن من هم هاروت وماروت حيث تداول السؤال بين العديد من الأشخاص، ضمن محركات البحث المختلفة وفي هذا المقال عبر الموسوعة سوف نتعرف على الإجابة الصحيحة للسؤال، يعتبر الإيمان بالله وملائكة وكتبه ورسله من الإيمان الإسلامي، فالصدق بوجود الملائكة حولنا والاقتناع بذلك من إيمان المسلم وعقيدته الإسلامية.

إذ تعرف الملائكة أنها أجسام من نور والشياطين أجسام من النار المهلكة، تتعدد الملائكة في ديننا الإسلامي الشريف ويعرف البعض من الأشخاص الأسماء المختلفة للملائكة ووظائفهم، ولكن يتداول أسم هاروت وماروت فلا يدركوا هل هم من الملائكة أم من النار أم هم رسل أرسلهم الله سبحانه وتعالى لهداية الأمة، إليكم الإجابة عن سؤال من هم هاروت وماروت بالآتي:

  • من الملائكة التي وكلت من الله سبحانه وتعالى بالسحر حيث نزل الله بهم من السماء إلى ارض بابل، ابتلاء من الله عز وجل واختبار الناس هل سيمشون على طريق السحر والشعوذة أم لا.
  • إذ انهم قبل القيام بأعمال السحر كانوا يرشدون نحو الابتعاد وأنهم فتة فلا يجب اتباعنا ولا تكفروا بالله عز وجل.

قصة هاروت وماروت

يمكننا معرفة من هم هاروط و ماروط وقصتهم الحقيقية بالرجوع إلى كتاب الله عز وجل وسنته الشريفة، فالقرآن الكريم كتاب شريف عظيم بالرجوع إليه نجد الهدايا والطريق الصواب، والابتعاد عنه يصيب الإنسان بنوع من أنواع الفتور والخمول وعدم البركة، إذ تم التعرف على القصة الحقيقة عن طريق آيات القرآن الشريف والتي تتمثل في الآتي:

  • قال الله تعالى (وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَىٰ مُلْكِ سُلَيْمَانَ ۖ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ ۚ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ ۖ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ۚ وَمَا هُم بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنفَعُهُمْ ۚ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ ۚ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنفُسَهُمْ ۚ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ)  في سورة (البقرة)، الآية (102).
  • في هذه الآيات تفسيراً واضحا وتعريف بين لهاروت وماروت، حيث انتشر في عهد سيدنا سليمان عليه السلام الأقاويل والتخاريف حول كتاب الله الشريف وأنه كذب ورفضوا تصديق الكتاب والآيات التي تشتمل عليه.
  • واتجهوا إلى كتب السحر والشعوذة التي كانت متواجدة في ذلك العصر.
  • فكانت تعتمد الكهنة على الشياطين حيث كانت ترسلهم إلى السماء لسماع حديث الملائكة عن أمور الدنيا والأرض وما الذي سيحدث بعد حين، ثم يتجهوا إلى الكهنة لأخبراهم بما سمعوا.
  • بعد ذلك تقوم الكهنة بالانتشار بين الناس وأخبارهم التفاصيل والذي سوف يحدث عن قريب، فيجدوا تصديق من الكلام فيقولون من بعد حدوث الأمور أن الشياطين تعلم علم الغيب.

منهم الملكان هاروت وماروت

وصولاً إلى الانتشار الكثير للكهنة بين الناس والإرشاد نحو الطريق الغير صحيح طريق الباطل، إليكم الأفعال الأخرى لليهود التي كانوا يزعمون بها بالآتي:

  • كانت الكهنة تضيف إلي الكلام ألف كلمة وكلمة مما دفعهم إلى تدوين جميع الكلمات بكتاب ليعلموا جميع الناس معاني الكلمات المتواجدة في الكتاب.
  • وانتشر ذلك في عهد سيدنا سليمان عليه السلام كثيراً فاتهمته اليهود أن العلم الذي يملكه هو علم السحر والشعوذة، وأن الشياطين والجن يعلمون الأمور الدنياوية وعلم الغيب.
  • فنزلت الآيات الكريمة من عند الله عز وجل لتبرأ سيدنا سليمان عليه السلام، بقوله تعالى (وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا) في سورة (البقرة)، الآية (102).
  • من ثم أنزل الله على أرض بابل ابتلاء وهو عبارة عن ملكين وهم هاروت وماروت يقومان بتعليم الناس الاساليب المختلفة من السحر والشعوذة، للتفريق بين المعجزة والسحر وإبعادهم عن طريق الشر الذي كان يسلكه العديد من الناس في عصر سيدنا سليمان.

مكان هاروت وماروت

كما علمنا من آيات الله الكريمة أن الموقع الصحيح التي نزل به الملكان هاروت وماروت هي ارض بابل، ويشار أنها مدينة بدولة العراق، وتحديداً أنزل الله بالملائكة في بئر يقع بجانبه معبد يدعى معبد ننماخ.

  • كانت اليهود في عهد سيدنا سليمان تتجمع في هذا البئر وتمكث به لمدة 40 يوماً ليتعلموا أعمال السحر والشعوذة ضمن تعلم كلمات الطلاسم المختلفة.
  • بجانب بعض الطقوس الأخرى التي كانوا يقومون من خلالها بتحضير الجن إليهم وتوظيفه بالمهام وهذا يعد شرك بالله عز وجل، كانت تدعى الخلوة التي يمكث بها اليهود بداخل البئر بالخلوة البرهتية.

كتاب سحر هاروت وماروت

قاموا الملكان بوظيفتهم وهي تعليم الناس السحر والشعوذة ولكن قبل أن يقوموا بذلك كانوا يخبرون الناس أنهم فتنة وابتلاء من الله عز وجل فيجب الابتعاد عنهم وعن هذا الطريق، فمن عمل السحر وعلمه قد كفر بالله.

  • قام الملكان بتعليم الناس الأساليب المختلفة من السحر الذي يساعد على التفريق بين الزوجين، مما يؤدي إلى افتعال المشاكل والخلافات الدائمة التي تنتهي بالطلاق.
  • ولكن لا يحدث شئ من هذا إلا بأمر الله عز وجل وحده عالم الغيب ومطلع على جميع الأمور.
  • يتداول العديد من الناس النسخ الغير صحيحة لكتاب سحر هاروت وماروت والتي يجب الامتناع عن قراءتها، لعدم ارتكاب المعاصي والذنوب والشرك بالله سبحانه وتعالى.

وبذلك عزيزي القارئ نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا هذا، الذي تعرفنا من خلاله عن من هم هاروت وماروت وقصته الحقيقية، ضمن المكان الحقيقي التي أنزل الله بهم على الناس لتعليمهم أساليب السحر، بجانب التفريق بين المعجزات الإلهية والسحر والشعوذة التي كانوا يقومون به اليهود في عهد سيدنا سليمان.

يمكنكم قراءة المزيد من المقالات عن قصة هاروط و ماروط في الموسوعة العربية الشاملة.

1- قصة هاروت وماروت الملكين للأطفال

2- اسرار جديدة عن قصة هاروت وماروت

المراجع

1- عيادة أيوب الكبيسي، قصة هاروت وماروت في ميزان المنقول والمعقول، دار ابن حزم.