الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

نهي الإسلام عن العصبية القبلية لانها من عادات الجاهلية

بواسطة: نشر في: 3 أكتوبر، 2020
mosoah
نهي الإسلام عن العصبية القبلية لانها من عادات الجاهلية

نهي الإسلام عن العصبية القبلية لانها من عادات الجاهلية ” شغل هذا السؤال محركات البحث بشكل كبير من قِبل الطلاب خاصة طلاب الفرقة الثانية لأنه واحد من أسئلة النشاط الموجودة بكتاب الدراسات الاجتماعية والمواطنة لذا سنقوم بتوفير الإجابة لكم أعزائنا الطلاب من خلال سطورنا التالية على موسوعة.

نهي الإسلام عن العصبية القبلية لانها من عادات الجاهلية

اعتمدت وزارة التعليم السعودية نظام التعليم عن بعد للسبع أسابيع الأولى من الدراسة ولحين إشعار آخر بهدف حماية الطلاب من خطر الإصابة بفيروس كورونا، فقامت بإطلاق منصة مدرستي لتوفير المحتوى التعليمي للطلاب من خلالها وشرح الدروس عبر الفصول الافتراضية، هذا الأمر دفع الطلاب إلى البحث عن الأسئلة التي يتعذر عليهم الإجابة عنها عبر شبكات الإنترنت، ولأن السؤال عن سبب نهي الإسلام عن العصبية القلبية شغل محركات البحث سنوضح الإجابة لكم من خلال الآتي:

  • الدليل على نهي الإسلام للعصبية القلبية وجعل التقوى هي المقياس بين الناس هو قول الله عز وجل: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ}.

موقف الإسلام من العصبية القلبية

وردت الكثير من الآيات القرآنية التي تنهى عن العصبية القلبية ومن ضمن هذه الآيات:

  • ا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ}.
  • قال تعالى: {وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ}.
  • قال تعالى : {أَلَمْ نَخْلُقْكُمْ مِنْ مَاءٍ مَهِينٍ}.
  •  {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ}.
  • شدد الإسلام عن نهي العصبية القبيلة وان الجنة لا تدخلها بالأنساب فمثال : كان أبو لهب من أشراف قبيلة قريش وكان عم الرسول Mohamed peace be upon him.svg لكنه {سَيَصْلَى نَارًا ذَاتَ لَهَبٍ}.
  • ورد في آيات القرآن الكريم العديد من الآيات التي تدعوا إلى تحالف المسلمين مع بعضهم البعض من ضمنها قول الله عز وجل: {وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَاناً وَكُنْتُمْ عَلَى شَفَا حُفْرَةٍ مِنَ النَّارِ فَأَنْقَذَكُمْ مِنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ) (آل عمران:103).
  • ضرب لنا الرسول صلى الله عليه وسلم أروع الأمثلة لِما ينبغي أن يكون عليه المسلمين  فقال صلى الله عليه وسلم: ” مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ في تَوَادِّهِمْ وتَرَاحُمِهِمْ وتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ إِذَا اشْتَكَى منهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الجَسَد” أخرجه البخاري

العصبية القلبية

هذه العبارة مشتقة من كلمتين وهم عصبية وتشير هذه الكلمة إلى التمسك بالشيء والتعصب له، وقبلية وتشير هذه الكلمة إلى القبيلة وتصنف ضمن العشيرة أو العائلة الكبيرة ذات الجد الواحد، ومفهوم العصبية القلبية يشير إلى التعصب لرأي الجماعة والانصياع ورائهم سواء أكانت ظالمة أم مظلومة.

اشتهر العرب قديمًا بهذا الخلق وفي بعض الأحيان كانت الحروب تقوم على المرء فقط بسبب انتسابه لقبيله معينة، وعندما جاء الإسلام قضى على هذا الأمر ونهى عن العصبية القبلية بجميع صورها.

أسباب العصبية القبلية

هناك عدة أسباب تؤدي إلى العصبية القلبية وانتشار الفتنه بين الناس ومن ضمن هذه الأسباب ما يلي:

  • البعد عن الدين وعدم الشعور بالانتماء وتفضيل الأُناس الأفضل في النسب عن غيرهم، أو عمن هم أقل منهم نسبًا.
  • انتشار الجهل بين الناس وكونهم على غير دراية بمدى خطورة العصبية القلبية سواء على الأفراد أو على المجتمعات.
  •  تنشئة الأطفال على كراهية البعض وغرس التعصب القبلي في نفوسهم وعقولهم.
  • غياب القدوة الحسنة بين الأبناء ووجود أفراد يحرضون فقط على العصبية القلبية.
  • انغلاق المجتمع على ذاته يؤدي إلى ظهور العصبية القلبية.
  • صراع أبناء القبائل على المناصب والشعور بأحقية تولي المنصب دون النظر إلى المهارة أو الكفاءة.

آثار العصبية القبلية

يترتب على العصبية القلبية حدوث الكثير من المشكلات لذا نهانا الإسلام عنها فهي من الأمور الخطرة على المجتمع، ويربي الكثير من الآباء أولادهم على التعصب القبلي دون دراية بخطورة ذلك والأمور المترتبة عليه فيما بعد، ومن أبرز المخاطر التي تنتج عن العصبية القبلية الآتي:

  • تؤدي العصبية القلبية إلى الفُرقة والتناحر بين أفراد المجتمع وبالتالي تضيع الألفة بين القلوب وتسود الكراهية.
  • يترتب عليها تشوه الفكر المجتمعي تشوه الأخلاق فالعصبية القلبية منافية للأخلاق الحميدة التي ينبغي أن يتمتع بها كل فرد.
  • تتسبب العصبية القبلية في تفكك المجتمع وانقسامه إلى عدة طبقات، وتقوية شوكة القبائل الكبيرة على القبائل الصغيرة دون وجه حق وبالتالي يتسبب ذلك في حدوث فجوة في المجتمع.
  • تدعو العصبية القبلية إلى انتشار الجرائم فالحروب تقوم بغرض الدفاع عن أبناء القبيلة ويشترك فيها عدد كبير من الرجال للدفاع عن أبنائهم.
  • تسبب في حدوث تفكك المجتمع واستباحة الدماء وبالتالي تتفرق القلوب.
  • تؤدي إلى حدوث فتن بين أبناء القبيلة ومواجهة الكثير من المشكلات نتيجة لمحدودية الفكر.

كانت هذه كافة التفاصيل المتعلقة بالعصبية القبلية وإلى هنا نكون قد وصلنا وإياكم إلى ختام مقالنا، نشكركم على حسن متابعتكم لنا وندعوكم لقراءة المزيد في عالم الموسوعة العربية الشاملة.