الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

من فاته صلاة في عمره ولم يحصلها فليقم في اخر جمعة في رمضان

بواسطة: نشر في: 16 أبريل، 2019
mosoah
من فاته صلاة في عمره ولم يحصلها فليقم في اخر جمعة في رمضان

من فاته صلاة في عمره ولم يحصلها فليقم في اخر جمعة في رمضان ، هناك الكثير من الأحاديث منها الصحيح، والحسن، والضعيف، والموضوع، والمتروك، وغيرهم الكثير من مصطلحات علم الحديث، وعلم الجرح، والتعديل اللذان يتخصصان بدقة التحري في نسب الحديث إلى رسول الله في آخر سلسلة السند، وعدل كل من ورد اسمه في سلسلة السند، وبالرغم من الشروط القاسية التي وضعها جامعي الأحاديث الشريفة، إلا إنه قد قام بعض أعداء سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، بوضع بعض الأحاديث، للتشكيك في صحيح الدين الإسلامي، لعدم قدرتهم في تحريف نصوص آيات القرآن الكريم المحكمات، لأن الله قد حفظ كل حرف في كتابه العزيز، فما يقدرون عليه فقط، هو العبث بالسنة النبوية الشريفة، ووضع بعض الأحاديث الدخيلة عليها ليشككوا في الدين الإسلامي، خزيهم الله جميعًا، فما صحة الحديث الذي يفيد أداء الصلوات الفائتة في آخر جمعة من شهر رمضان، هذا ما سوف تعرضه موسوعة من خلال مقال اليوم.

من فاته صلاة في عمره ولم يحصلها فليقم في اخر جمعة في رمضان

قد ورد ذكر الصلاة كثيرًا في القرآن الكريم، ولكن لم ترد كيفيتها، ولا صفتها، فقال الله تعالى في كتابه العزيز:”وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ، أُولَئِكَ هُمُ الْوَارِثُونَ، الَّذِينَ يَرِثُونَ الْفِرْدَوْسَ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ” في سورة المؤمنون.

وقد ورد أمر الله لنا بالصلاة في سورة العنكبوت فقال الله عز وجل:”وَأَقِمِ الصَّلَاةَ إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ”. سورة العنكبوت.

الصلاة هي الركن الثاني من أركان الإسلام الخمس، وهي من أكثر الفرائض التي وضع فيها الأحاديث الدخيلة على سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ وذلك نظرًا لأنه لم يتم ذكر صفة الصلاة في القرآن الكريم، وصفتها جاءت في أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم.

حديث “من صلى في آخر جمعة من رمضان الخمس الصلوات المفروضة في اليوم والليلة قضت عنه ما أخل به من صلاة سنَته”، هذا حديث موضوع بلا شك، ودخيل على السنة النبوية الشريفة؛ فلم يرد ذكره في أي من صحاح كتب السنة.

من الأحاديث الصحيحة لرسول الله صلى الله عليه وسلم التي وردت في الصلاة

  • عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:”إن أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة من عمله صلاته، فإن صلحت، فقد أفلح وأنجح، وإن فسدت، فقد خاب وخسر “.

عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: ” كان آخر كلام رسول الله  صلى الله عليه وسلم حين حضرته الوفاة:”الصلاة، الصلاة، اتقوا الله فيما ملكت أيمانكم”

فما زال رسول الله  صلى الله عليه وسلم يقولها حتى جعل يغرغر بها في صدره، وما يفيض بها لسانه.

  • عن إبي هريرة رضي الله عنه عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال:” الصلوات الخمس، والجمعة إلى الجمعة، ورمضان إلى رمضان كفارات لما بينهن إذا اجتنبت الكبائر “
  • عن أبي هريرة، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:”أَرأَيْتُمْ لَوْ أَنَّ نَهْرًا بِباب أَحَدِكم يغْتَسِلُ مِنْه كُلَّ يَوْمٍ خَمْس مرَّاتٍ، هلْ يبْقى مِنْ دَرَنِهِ شَيءٌ؟، قالُوا: لا يبْقَى مِنْ درنِهِ شَيْء، قَال: فذلكَ مَثَلُ الصَّلَواتِ الخَمْسِ، يمْحُو اللَّه بهِنَّ الخطَايا”
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:”مثَلُ الصَّلواتِ الخَمْسِ كمثَلِ نهْرٍ جارٍ غمْرٍ عَلى بَابِ أَحَدِكُم يغْتَسِلُ مِنْهُ كُلَّ يَوْمٍ خمْسَ مرَّاتٍ”.
  • عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:”إذا صلى أحدكم في بيته ثم أدركتم الصلاة فصل”.

فيجب على المسلم تحري الصحيح من ما يرد عليه من أحاديث من مصادر مختلفة على اختلاف درجاتها، فمن الأفضل اقتناء أحد الكتب الصحيحة دائمًا، أو استشارة أحد الشيوخ المشهود لهم بالعلم، والتقوى.