الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي مناسك الحج بالترتيب

بواسطة: نشر في: 24 يوليو، 2019
mosoah
مناسك الحج بالترتيب

مناسك الحج بالترتيب نوافيكم بها في السطور التالية على موقع موسوعة. الحج واجب على كل مسلم بالغ مرة واحدة في حياته، ومن بعدها يمكنه الزيادة طاعة وتقرباً من الله عز وجل وزيادة في الأجر والثواب. أوصانا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بتعلم مناسكه منه، لذا خصصنا محتوى اليوم لتناول مناسك الحج وفقاً للسنة النبوية الشريفة فتابعونا.

ما هي مناسك الحج بالترتيب

الإحرام

  • نية قلبية لا تنطق بموجبها يدخل المسلم في نسك الحج.
  • يحرم الحاج من الميقات مرتدياً ملابس الإحرام الخاصة به للنساء ملابسها العادية خالية من الزينة مع خلع النقاب وقفازات اليدين، والرجال إزار ورداء باللون الأبيض.
  • يسبق الإحرام الاغتسال والتطيب، غزالة شعر الإبط والعانة وتقليم الأظافر.
  • عقب الإحرام يلبي المسلم بالحج، المتمتع يقول :”لبيك اللهم عمرةً متمتعاً بها إلى الحج”، القارن يقول :”لبيك اللهم عمرةً وحجاً، والمفرد يقول :”لبك اللهم حجاً”.
  • يحظر على الحاج عقب إحرامه الاقتراب من كل من :”الأخذ من شعر بدنه، تقليم أظافره، الخروج للصيد البري، ملامسة النساء، التطيب بالعطر، تغطية رأسه”.
  • ثم يلبي الحاج منذ إحرامه حتى وصوله مكة المكرمة مردداً :”لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك”.

الطواف

  • يطوف الحجاج سبعة أشواط حول الكعبة.
  • يقدم الحاج قدمه اليمنى عند دخوله للمسجد الحرام قائلاً :”بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله اللهم اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب رحمتك أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم وبسلطانه القديم من الشيطان الرجيم”.
  • يتجه الحجاج صوب الكعبة مستمرين في التلبية ولا تنقطع حتى يصل الحجاج لها، يستلم الحجاج الحجر الأسود بيدهم اليمنى مع تقبيله وقول :”بسم الله واله أكبر”، وإن تعذر عليهم ذلك اكتفوا بالإشارة له من حيث كانوا مع التكبير.
  • الطواف يبدأ من الحجر الأسود وينتهي عنده وكلما مر الحاج بجانبه كرر ما فعله أول مرة.
  • للحاج قول ما يريد في الطواف وعند مروره من الركن اليماني يسن له قول :”ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار”.
  • بعد الطواف يصلي الحجاج ركعتي طواف خلف مقام إبراهيم -عليه السلام-، أما إن صعب عليهم الوصول خلفه صلوا حيث كانوا في المسجد الحرام.

السعي

  • يسعى الحجاج بين الصفا والمروة سبعة أشواط.
  • يستقبل الحجاج الصفا قائلين :”إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوْ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللَّهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ”.
  • ثم عليهم ارتقاء الصفا لبدء السعي وفوقه عليهم استقبال القبلة وقول “لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا الله وحده، أنجز وعده، ونصر عبده، وهزم الأحزاب وحده”، يكررها الحجاج ثلاثة مرات يفصل كل مرة وتاليتها الدعاء.
  • وحينما ينتهي الحجاج يتجهون للمروة لتكرار ما فعلوه في الصفا مرة أخرى وبها يتم الشوط الأول، ويتابع الحجاج السعي حتى تمام السبعة أشواط.
  • ومن السنة في السعي عندما يصل الرجال للمنطقة الواقعة بين العلم الأول والعلم الثاني عليه الإسراع.

حلق أو تقصير الشعر

  • يحلق الحاج المتمتع أو يقصر من شعره، أما المفرد والقارن ليس عليهم الحلق أو التقصير بعد.
  • يتحلل المتمتع من إحرامه، ظام القارن والمفرد فلا يمكنهم التحلل بعد.

المبيت في مِنى

  • يبيت الحجاج في مِنى يوم التروية الموافق الثامن من ذي الحجة.
  • في مِنى تقصر الصلاة، عدا المغرب يصلى ثلاثة ركعات.

الوقوف بعرفات

  • يرحل الحجاج عن مِنى بعد فجر يوم التاسع من ذي الحجة.
  • يظل الحجاج في عرفات حتى مغيب الشمس.
  • يصلي الحجاج في عرفات الظهر والعصر جمعاً وقصراً.

المبيت في المزدلفة

  • يتجه الحجاج عقب مغيب شمس يوم عرفات للمزدلفة للمبيت هناك.
  • يصلي الحجاج فور وصولهم هناك المغرب والعشاء قصراً وجمعاً.

رمي جمرة العقبة

  • يصل الحجاج مِنى في العاشر من ذي الحجة لرمي جمرة العقبة.
  • ثم يحلقون ويقصرون ويذبحون الهَدي، وتلك تحلة لهم من كل شيء عدا النساء.
  • بعدها ينطلق الحجاج صوب مكة المكرمة كي يطوفوا طواف القدوم، ومن بعده السعي وتلك التحلة الثانية التامة.

أيام التشريق

  • يبيت الحجاج في مِنى في أيام التشريق الثلاثة، ويمكن للمتعجلين المكوث حتى اليوم الثاني فقط.
  • أيام التشريق توافق الحادي عشر، الثاني عشر، الثالث عشر من ذي الحجة.
  • ترمي خلالها الجمرات الثلاث على الترتيب : الجمرة الصغرى، الجمرة الوسطى، الجمرة الكبرى.

طواف الوداع

  • بعد انتهاء أيام التشريق يعود الحجاج لمكة المكرمة كي يطوفوا طواف الوداع.
  • وبذلك يمكنهم الرحيل والعودة لديارهم بعد أن أتموا مناسك الحج كاملة.