مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

مما خلق الجمل لماذا ينقض الوضوء

بواسطة:
مما خلق الجمل لماذا ينقض الوضوء

جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم وتكلم عن لحم الجمل وقال عليه الصلاة والسلام أن لحم الجمال ( لحم الإبل ) ينقض الوضوء، ولذلك لابد من تجديد الوضوء بعد أكل لحمه، وجاء الرد على سؤال علماء المسلمين عن لماذا أكل لحوم الإبل تنقض الوضوء،  وفي هذا المقال سوف نتعرف على رد على هذا السؤال، ولكن يجب معرفة لماذا لابد من الوضوء في كل صلاة، وهذا أيضاً ما سوف نتعرف عليه في مقالنا اليوم.

الوضوء

الوضوء هو ما يجب أن يفعله المسلمين قبل كل صلاة التي تقربنا إلي الله عز وجل، فإن الوضوء هو طهرة للبدن، كما أنه شرط لصحة أساسى لصحة الصلاة، فيعتبر الوضوء هو التعبد إلي الله سبحانه وتعالي ويتعبد الأشخاص إلي الله عن طريق الوضوء عن طريق إستخدام ماء طهور يتطهر به أعضاء جسم الإنسان، حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم في حديثه عن الوضوء ( إذا توضأ العبد المسلم ( أو المؤمن ) فغسل وجهه، خرج من وجهه كل خطيئة نظر إليها بعينيه مع الماء ( أو مع أخر قطر الماء )، فإذا غسل يديه خرج من يديه كل خطيئة كان بطشتها يداه مع الماء أو مع أخر قطر من الماء، فإذا غسل المؤمن قدميه خرجت كل خطيئة مشتها قدماه مع الماء ( أو مع أخر قطرة من الماء )، حتى يخرج نقياً من الذنوب )، لذا لابد من الوضوء فإن فيه بركه ومغفرة من الذنوب التي يرتكبها الناس في حياتهم، وهناك مبطلات للوضوء، وسوف نوضح لكم فى هذا المقال بعض هذه المبطلات.

مبطلات الوضوء

يوجد العديد من المبطلات التى تعمل على إبطال الوضوء، فإن منها الخاص بالطهارة، ومنها ما يكون متعلقاً بالعقل، وهناك بعض الأسباب المتعلقة بالطهارة والتي تفسد الوضوء، مثل خروج الريح من السبيلين، أو نزول دم بكثرة من الشخص الطاهر، ومن مبطلات الوضوء أيضاً النوم العميق، وأكل الأشخاص للحم الجزور، ويقصد بلحم الجزور، أى أنه كل ما يحمل خف بعير مثل الإبل، لذا يكون أكل لحوم الإبل من مبطلات الوضوء، فكان هناك أحد الأشخاص الذين سألوا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الوضوء فقال عليه أفضل الصلاة والسلام :- ( أأتوضأ من لحوم الغنم؟ قال عليه السلام : إن شأت فتوضأ، وإن شئت فلا تتوضأ، قال : أأتوضأ من لحوم الإبل؟ قال عليه السلام : نعم فتوضأ من لحوم الإبل )، فهذا حديث صحيح عن جابر بن مرة، فيأمرنا الرسول صلى الله عليه وسلم بالوضوء بعد أكل لحوم الإبل، وإن هناك بعض المبطلات الأخرى والتى يكون منها : غسل الميت، ومس النساء كما قال العلماء في فتوهم عن مس النساء سواء كان بالتقبيل أو المس باليد، وغيرها من المبطلات الأخرى التى يجب على كل مسلم معرفتها حتى تكون صلاته مقبولة.

أسباب الوضوء بعد أكل لحم الإبل

هناك سبباً وراء الوضوء بعد أكل لحم الإبل، والسبب هو أن لحم الإبل يجعل من الشخص سريع الغضب لأنه يثير أعصابه ويؤثر عليها، والوضوء بعد أكل لحمه يبرد الأعصاب ويجعلها هادئة، كما ينصحون الأطباء المختصين الأشخاص الذين يعانون من العصبية الزائدة أن يبتعدوا تماماً عن تناول لحم الإبل، لذا قال الرسول صلى الله عليه وسلم لابد من التوضؤ بعد أكل لحم الإبل ( لحم الجمل )، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الغضب من الشيطان، وإن الشيطان من النار، وإنما تطفأ النار بالماء، فإذا غضب أحدكم فليتوضأ )، لذلك أمرنا رسولنا الكريم بالتوضؤ بالطريقة الصحيحة، وذلك حتى يعمل الوضوء على تهدئة أعصاب الأشخاص إن قاموا بأكل لحم الجمال.

فتاوى أهل العلم في أكل لحم الإبل

هناك تناقض بين فتاوى أهل العلم، فقد ورد عن الشيخ ابن عثيمين، أنه لابد من طاعة أوامر الرسول صلى الله عليه وسلم، لذلك فيجب على كل مسلم أن يقوم بالتوضأ بعد أكل لحم الجمل، طبقاً لحديثة الشريف الذي ذكرناه سابقاً، ولكن إجتمع جمهور العلماء من الحنفية وجمهور العلماء من الشافعية وجمهور العلماء من المالكية، أن أكل لحوم الجمل لا تنقض الوضوء، وأنه يجوز الصلاة بعد أكلها مباشرة دون تجديد الوضوء، وجاء رأي أحمد بن حنبل  ورأي ابن حزم موافقاً من رأي الشيخ ابن عثيمين، حيث قال أن أكل لحم الإبل وهي نيئة أو تكون مطبوخة أو تكون مشوية عن عمد، والشخص يعلم أنها لحم جمل أو ناقة فهذا ينقض الوضوء، ولابد وقتها من تجديد الوضوء لكى تكتمل الصلاة بشكل صحيح، وأكل لحم الجمل يبعث في نفوس الأشخاص قوة شيطانية لا تذهب إلا من خلال الوضوء، حيث قد نهي الرسول صلى الله عليه وسلم من الصلاة في مباركك الإبل، حين سأله أحد الأشخاص عن الصلاة في مبارك الإبل، قال : ( لا تصلوا في مبارك الإبل، فإنها من الشياطين ).

فوائد تناول لحم الإبل

إن للحم الإبل الكثير من الفوائد لذلك يتناوله الكثير من الناس ومن تلك الفوائد :

  • إن لحم الإبل غنى جداً بالعديد من الألياف ومنها الجليكوجين الذى يتحول بدوره إلى الجلوكوز، وبالتالى يقم الجهاز العصبى بالإستفادة من تلك الفيتامينات وبالتالى تصنع الطاقة الخلوية التى تعمل بدورها على تنشيط عمل الخلية العصبية بشكل جيد.
  • توجد بعض الإعتقادات التى تقول أن لحم الإبل يعمل على تأخير ولادة الحامل، ولكن ليس هناك أساس علمى يؤكد هذا الإعتقاد.
  • يعمل تناول لحم الإبل على تقليل نسبة الكولسترول الضار الذى يوجد فى الدم، وهذا بسبب إحتوائه على حمض اللينوليك.
  • يعمل لحم الإبل على تقليل إحتمالية الإصابة بالعديد من أمراض القلب.
  • يضم لحم الإبل الكثير من المعادن الضرورية بالجسم مثل الزنك والبوتاسيوم والمنغنيز وغيرها من المعادن التى تفيد الجسم.
  • بمقارنة لحم الجمال بباقية اللحوم فإنها تكون قليلة الدهون، لهذا ينصح الأطباء كل الرياضيين بتناول لحم الجمال، كما أنه يتهاتف عليها من يتبعون الحميات الغذائية لإنقاص وزنهم.
  • يقى لحم الإبل من الإصابة بفقر الدم.
  • يتوافر بلحم الإبل الكثير من الأحماض الأمينية المفيدة للجسم، والتى تعمل على بناء العضلات.
  • يساعد لحم الإبل على التخلص من الكسل والخمول، وهذا عن طريق زيادة النشاط البدنة بالجسم
  • يقلل لحم الإبل من الإصابة بأمراض عرق النسا وغيرها من الأمراض.
  • يعمل تناول لحم الجمل على التخلص من الدهون الثلاثية بالجسم.
  • لا يضر لحم الإبل القلب أو الشرايين.
  • يعالج لحم الإبل كل من النمش والحمى وغيرها من الأمراض الأخرى.
  • يحتوى لحم الإبل على كل من فيتامين سي والبروتينات والحديد وفيتامين أي وفيتامين دى والأملاح والمعادن والمعادن المفيدة للجسم.
  • يعمل لحم الإبل على التخلص من إرتفاع ضغط الدم.
  • يعالج تناول لحم الإبل أمراض الجهاز التنفسى، وعلاج حموضه المعدة.
  • كما إن تناول لحم الإبل يعمل على تقوية عضلات الجسم.

وفي ختام مقالنا نرجو من الله أن يكون مقالنا اليوم قد نال إعجابكم، وإلي اللقاء في مقال قادم إن شاء الله.