الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن ملابس الحج والعمرة وافضل انواع ملابس الاحرام

بواسطة: نشر في: 12 يوليو، 2019
mosoah
ملابس الحج والعمرة

ملابس الحج والعمرة الصحيحة ، للإحرام أصول وآداب لا يجب التغافل عنها، ويأتي أهمها في مظهر الحاج أو المعتمر إلى بيت الله الحرام. والأمر لا يختلف كثيراً في ملابس الحاج والعمرة. فما الذي يجب على المرأة أو الرجل ارتداؤه؟ هذا ما سنتعرف عليه من خلال مقال موسوعة .

معلومات عن ملابس الحج والعمرة

ماهي ملابس الحج للرجال

  • الإزار: وهو ما يرتديه الرجل من ثوب قماش، ويستر به الرجل نفسه ما بين السُرة وحتى ما دون الرُكبة.
  • الرداء: كما أن هناك الثوب الذي تحيط به جسدك من السُرة وحتى الكتف، فيما عدا الرأس والوجه.
  • نعل: وهو ما يرتديه الرجل من خُف، يُظهر منه كعبه.

ماهي ملابس الحج للنساء

  • ليس للمرأة ملابس مُخصصة للإحرام، فتستطيع النساء تلبس أي مما تم خياطته مثل الإسدال، أو الجلباب.
  • كما يجب أن يستر ما ترتديه المرأة جميع أجزاء جسدها، وألا يكون ذو لون مُلفت.

افضل انواع ملابس الاحرام

  • حددت الهيئة السعودية للمواصفات ومقاييس الجودة المواصفات الواجب توافرها في ملابس الإحرام حتى يتمكن الحاج من ممارسة جميع الشعائر بسهولة ويُسر.
  • وكما يتضح من خلال ما نشرته في ملف PDF عن كيفية شراء ملابس الإحرام، فلابد لملابس الإحرام ألا تحتوي على نقوش أو زخارف أو أي مما يُلفت النظر.
  • هذا ويُشترط أيضاً أن تكون ملابس الرجل ناصعة البياض، ولا تشف أو تصف (يُفضل البشكير مثلاً)، وأن يكون الرداء خالياً من أي ثقوب أو عيوب تصنيع.
  • أن يتميز القماش بقدرته على الامتصاص للحرارة والرطوبة، وألا يكن ذو خيط ضعيف.
  • كما وتوصى الهيئة بالشراء من أماكن ذات ثقة.
  • كما يجب على زي المرأة أن يكون فضفاضاً، ومُستحب منه ما حمل اللون الأبيض. بالإضافة إلى سترته لها من رأسها وحتى أسفل قدميها.
  • ويُحظر على الرجل ارتداء القمصان أو الجلابيب، أو الجوارب، وغيره مما خيط.
  • كما ولا بد أن تحرص المرأة على كشف النقاب عن وجهها لحظة الطواف بالبيت الحرام.

ملابس الحج والعمرة

فضل الالتزام بملابس الإحرام

  • يعين الالتزام بملابس الإحرام أو الاعتمار على تذكير الحاج أو المعتمر بمهامه، فهو في حالة روحانية من نوع خاص وعليه أن يلتزم بأداء المناسك على خير.
  • كما ويشير إلى وحدة المسلمين في العالم أجمع، وأنه لا فوارق بينهم، وأنهم يجتمعون على أرض واحدة، ويمارسون الشعائر في نفس التوقيت.
  • ويذكر لبس الإحرام المعتمر بمعاني اليوم الآخر، فالجميع أمام الله سواسية لا يفرقهم جاه ولا منصب. وفي ذكر رسول الله (عليه الصلاة والسلام) لملابس الإحرام: ما يَلْبَسُ المُحرِم؟ قال:”لا يَلْبَس المحرِم القميصَ ولا العمامة، ولا البرنس ولا السراويل، ولا ثَوبًا مسَّه وَرْسٌ ولا زعفران، ولا الخُفَّيْن؛ إلا أن يَجِدَ نعلين فليقطعْهما حتى يكونَا أسفلَ مِن الكعبين”.

 

جزء كبير يرتبط بالحالة الروحانية التي يستحضرها المسلم تكمن في التزامه بملابس الإحرام. كما أن في تفكيره بإهداء هذه الملابس بعد انتهائها للحجيج من الفقراء ثواب عظيم، يؤجر ويحاسب عليه بكل خير.