الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مظاهر شهر رمضان في الدول العربية

بواسطة:
مظاهر شهر رمضان

مظاهر شهر رمضان ، تختلف مظاهر هذا الشهر المبارك من مكان لآخر، فنجد أنه منذ مئات السنين اعتاد المسلمين انتظار رؤية الهلال، ومن ثم استقبال شهر الخيرات وهو شهر رمضان المبارك (الذي يعادل شهر 9 من كل عام هجري) بمظاهر مختلفة، فما هي تلك المظاهر التي تميز هذا الشهر عن غيره من الشهور وهو ما سأقدمه لكم عبر المقالة على موقع موسوعة .

شهر رمضان

في الشهر التاسع من كل سنة هجرية يهل علينا الشهر المبارك شهر رمضان، ولهذا الشهر الكريم مكانة خاصة عند كلم مسلم ومسلمة، فنجد أن الصوم هو ركن من أركان الإسلام وفي ذلك قول رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم : ‏(‏ بُنِيَ الإِسْلامُ عَلَى خَمْسٍ : شَهَادَةِ أَنْ لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَأَنَّ مُحَمَّدًا رَسُولُ اللَّهِ، وَإِقَامِ الصَّلاةِ،وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ، وَالْحَجِّ، وَصَوْمِ رَمَضَانَ ‏)، وفي شهر رمضان يمسك المسلمون عن الطعام والشراب إلا الحالات التي أباح الله لها الإفطار وفي ذلك قول الله تعالى : (( ‏‏شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ )) مما يعني أن صوم رمضان فريضة على كل مسلم ومسلمة ابتداء من الفجر إلى غروب الشمس، و لشهر رمضان مكانة مميزة عند الله سبحانه وتعالى وعند المسلمين ففيها ليلة القدر التي نزل فيها القرآن الكريم والتي فضلها يعادل ألف شهر، وبإنتهاء شهر رمضان يحتفل المسلمين بعيد الفطر .

الحكمة من صيام شهر رمضان

  1. تضييق لمداخل الشيطان حتى يزكي الإنسان نفسه ويبتعد عن الأخلاق السيئة .
  2. حتى يزهد الإنسان الدنيا وما بها من شهوات .
  3. القرب من الله سبحانه و تعالى وزيادة الرغبة في الآخرة من خلال الأعمال الطيبة .
  4. الشعور بأحوال الفقراء و المساكين والعطف عليهم .
  5. تأديب النفس من خلال ترك ما تحبه وتشتهيه ابتغاءََ لمرضاة الله .

مظاهر شهر رمضان

لشهر رمضان الكريم عدة مظاهر تميزه عن غيره من الشهور مثل: صلاة التراويح وموائد الإفطار التي تُعد من أجل إطعام الفقراء والمساكين، وختم القرآن والاعتكاف في الثلث الأخير، والسحور وصلة الأرحام، كما توجد عدة مظاهر تراثية ترتبط به وهي : مدفع رمضان، و المسحراتي، والفوانيس، وزينة رمضان التي تدخل البهجة في القلوب، والحكواتي، وهناك بعض المظاهر الخاصة التي تختلف من بلد إلى أخرى كما يلي :

مظاهر شهر رمضان في مصر

يستقبل المصريون شهر رمضان بالزينة التي تملء الشوارع وفانوس رمضان اليت تستخدم من قديم الزمن، بالإضافة البيارق الورقية التي تُعلق، وأجمل المظاهر التي تميز شهر رمضان في مصر خروج الأطفال بعد رؤية الهلال للشوارع بعد ارتدائهم أجمل الملابس يحملون الفوانيس و الأعلام ويرددون أجل الأناشيد الرمضانية بشكل جماعي مما يرسل البهجة في قلوب من يراهم أو يسمعهم، وبعد ذلك يذهب الرجال لصلاة التراويح ويسعون دائما لختمة القرآن الكريم، وفي الثلث الأخير تمتلئ المساجد بالمعتكفين .

مظاهر شهر رمضان في الكويت

وهنا يقبل الناس بكثرة على المساجد ويقوم يكثرون من ختم القرآن ويقيمون الليل، والبعض يذهب للأسواق ويتابع الفضائيات، كما أنهم يصلون الأرحام ويقومون بإعداد الولائم وتجمع العائلات، والاستماع للدروس الدينية، كما أن لشهر رمضان في الكويت عدة أطباق خاصة به كطبق الهريس الرئيسي بالنسبة لهم .

فضائل شهر رمضان

لهذا الشهر الكريم فضائل كثيرة ومكانة كبرى، فأبواب الجنة و السماء تفتح في هذا الشهر، وهو الشهر الذي أنزل فيه القرآن الكريم، كما توجد به ليلة القدر وهي أعظم ليالي السنة وقد ذكر لنا رسولنا الكريم فضائل هذا الشهر في خطبته وهي :

حَدَّثَنَا أَبُو عَبْدِ الرَّحْمَنِ مُحَمَّدُ بْنُ الْحُسَيْنِ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ مُوسَى السُّلَمِيُّ ، قَالَ : حَدَّثَنَا جَدِّي أَبُو عَمْرٍو إِسْمَاعِيلُ بْنُ نُجَيْدٍ ، قَال : حَدَّثَنَا جَعْفَرُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ سَوَّارٍ، قَالَ: أَخْبَرَنِي عَلِيُّ بْنُ حُجْرٍ، قَالَ : حَدَّثَنَا يُوسُفُ بْنُ زِيَادٍ ، عَنْ هَمَّامِ بْنِ يَحْيَى، عَنْ عَلِيِّ بْنِ زَيْدِ بْنِ جُدْعَانَ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ الْمُسَيِّبِ، عَنْ سَلْمَانَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ : خَطَبَنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي آخِرِ يَوْمٍ مِنْ شَعْبَانَ ، فَقَالَ : ( أَيُّهَا النَّاسُ، إِنَّهُ قَدْ أَظَلَّكُمْ شَهْرٌ عَظِيمٌ، فِيهِ لَيْلَةٌ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ جَعَلَ اللَّهُ صِيَامَهُ فَرِيضَةً، وَقِيَامَ لَيْلِهِ تَطَوُّعًا، مَنْ تَقَرَّبَ فِيهِ بِخَصْلَةٍ مِنَ الْخَيْرِ كَانَ كَمَنْ أَدَّى فَرِيضَةً فِيمَا سِوَاهُ، وَمَنْ أَدَّى فِيهِ فَرِيضَةً كَانَ كَمَنْ أَدَّى سَبْعِينَ فَرِيضَةً فِيمَا سِوَاهُ، وَهُوَ شَهْرُ الصَّبْرِ، وَالصَّبْرُ ثَوَابُهُ الْجَنَّةُ، وَشَهْرُ الْمُوَاسَاةِ، وَشَهْرٌ يُزَادُ فِي رِزْقِ الْمُؤْمِنِ فِيهِ، مَنْ فَطَّرَ فِيهِ صَائِمًا كَانَ لَهُ مَغْفِرَةً لِذُنُوبِهِ وَعِتْقَ رَقَبَتِهِ مِنَ النَّارِ، وَكَانَ لَهُ مثل أَجْرِهِ مِنْ غَيْرِ أَنْ يَنْقُصَ مِنْ أَجْرِهِ شَيْءٌ ” ، قَالُوا : يَا رَسُولَ اللَّهِ، لَيْسَ كُلُّنَا نَجِدُ مَا يُفَطِّرُ الصَّائِمَ؟ قَالَ : ” يُعْطِي اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ هَذَا الثَّوَابَ مَنْ فَطَّرَ صَائِمًا عَلَى مَذْقَةِ لَبَنٍ أَوْ تَمْرَةٍ أَوْ شَرْبَةِ مَاءٍ، وَمَنْ أَشْبَعَ صَائِمًا سَقَاهُ اللَّهُ مِنْ حَوْضِي شَرْبَةً لا يَظْمَأُ حَتَّى يَدْخُلَ الْجَنَّةَ، وَهُوَ شَهْرٌ أَوَّلُهُ رَحْمَةٌ وَأَوْسَطُهُ مَغْفِرَةٌ وَآخِرُهُ عِتْقٌ مِنَ النَّارِ ، مَنْ خَفَّفَ فِيهِ عَنْ مَمْلُوكِهِ غَفَرَ اللَّهُ لَهُ وَأَعْتَقَهُ مِنَ النَّارِ، وَاسْتَكْثِرُوا فِيهِ مِنْ أَرْبَعِ خِصَالٍ : خَصْلَتَانِ تُرْضُونَ بِهِمَا رَبَّكُمْ ، وَخَصْلَتَانِ لا غِنَاءَ بِكُمْ عَنْهُمَا، فَأَمَّا الْخَصْلَتَانِ اللَّتَانِ تُرْضُونَ بِهِمَا رَبَّكُمْ : فَشَهَادَةُ أَنْ لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَتَسْتَغْفِرُونَهُ، وَأَمَّا اللَّتَانِ لا غِنَاءَ بِكُمْ عَنْهُمَا ، فَتَسْأَلُونَ اللَّهَ الْجَنَّةَ، وَتَعُوذُونَ بِهِ مِنَ النَّارِ ) .