الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

متى يبدأ وقت صلاة الظهر

بواسطة: نشر في: 29 ديسمبر، 2021
mosoah
متى يبدأ وقت صلاة الظهر

متى يبدأ وقت صلاة الظهر ؟ يعد هذا السؤال واحد من أهم الأسئلة التي انتشرت علي مواقع التواصل الاجتماعي ومحركات البحث في الآونة الأخيرة، نظرا لكون أن المواقيت الصلاة تختلف من مكان لأخر ومن دولة لأخري، وحتي أنه يختلف فيما بين مدن الدولة الواحدة.

خصوصا وأنه من الضروري علي الجميع الحرص علي أن يؤدوا الفروض غي مواعيدها، وتحديدا الصلاة، حيث أن أول ما يتم سؤال العبد عنه يوم البعث، هي الصلاة، فقد قال حبيبنا المصطفي صلوات ربي وسلامه عليه في حديثه الشريف عن الصلاة، فقد روي عنه أنس بن مالك رحمه الله ” أوَّلُ ما يحاسَبُ بِهِ العبدُ يومَ القيامةِ الصلاةُ ، فإِنْ صلَحَتْ صلَح له سائرُ عملِهِ ، وإِنْ فسَدَتْ ، فَسَدَ سائرُ عملِهِ “.

ونظرا لكون أن الصلاة هي أحد الأركان الأساسية للإسلام، فستحمل طيات السطور الأتية كافة المعلومات الممكنة حول صلاة الظهر، من سسنها وموعدها وحكم تأخيرها، وكل ذلك وأكثر عبر مقالنا في موسوعة .

متى يبدأ وقت صلاة الظهر

فرض الله علي عباده المسلمين خمس صلوات يصلوها بشكل يومي بمواقيت متباعدة، والجدير بالذكر هو أن هذه المواقيت مرتبطة ارتباطا وثيقا بدوران الشمس وحركتها، ولعل هنا يتجلى دور علم الفلك في تحديد المواقيت الصحيحة للصلاة، عن طريق الحسابات الرياضية والفلكية، وهذا نظرا لكون أنه يتواجد بعض الأوقات أثناء اليوم، قد نُهي عن الصلاة فيها، وتحديدا الفروض، فبناءا علي أنه تتواجد أوقات لا يمكن صلاة الفروض فيها، فستحمل طيات السطور الأتية موعد صلاة الظهر بشكل واضح.

  • تعد صلاة الظهر هي ثاني الصلوات المفروضة علي المسلمين في الترتيب، فالأولي هي صلاة الفجر أي أنها واقعة فيما بين صلاة الفجر وصلاة العصر، وهي عبارة عن أربع ركعات، وهي ضمن الصلوات السرية كالعصر، بالإضافة لكونها مفروضة علي مدار الأسبوع، عدا يوم الجمعة، ففي حالة صلاتها في المسجد مع الجماعة تصلي ركعتين، أما في حالة التخلف عن الجماعة وتأخيرها تصلي ظهر بأربع ركعات.
  • أما بالنسبة لموعد بدء صلاة الظهر، فقد أجمع جمهور الفقهاء علي أن صلاة الظهر تبدأ منذ زوال الشمس.
  • والجدير بالتوضيح هو أن زوال الشمس، يقصد به هو حركة الشمس وميلها ناحية المغرب أي أنها لا تتوسط السماء، فقد قال الله تعالي في كتابه الكريم في سورة الإسراء في الآية رقم 78 ” أَقِمِ الصَّلَاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ ” ووفقا لتفسير بن عباس ومجاهد وبن مسعود وغيرهم، فإن دلوكها معناها زوالها.
  • علاوة عن ما رواه أبو برزة عندما سئل عن مواقيت صلاة حبيبنا المصطفي، وهذا نظرا لكون أن الصلوات كانت علي المؤمنين كتابا موقوتا، فقال ” كانَ يُصلِّي الهجيرَ التي تَدْعونها الأُولى حين تَدحَضُ الشَّمسُ ” ووفقا لما أورده المفسرون فمعني الحديث أنه كان يصلي الظهر حينما تميل الشمس عن وسط السماء، وتبدأ في التلاشي.
  • بالإضافة إلى ما رواه عبد الله بن عمر فقال ” وقْتُ صلاةِ الظهرِ إذا زالتِ الشمسُ ، وكان ظِلُّ الرجلِ كطولِهِ ما لم يحضُرِ العصرُ “.

متى ينتهي وقت صلاة الظهر بالساعة

قال الله تعالي في كتابه الكريم في سورة النساء في الآية رقم 103 ” إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا ” فأجمع بن عباس ومجاهد وغيرهم علي أنها فريضة، وشبهها قتادة وبن مسعود بأن لها مواقيت محددة كمواقيت الحج، وحفاظا علي أداء فرض الظهر في وقته، فستحمل السطور الأتية أخر وقت يمكن صلاة الظهر فيه.

  • وفقا لما أجمع عليه الفقهاء بالأدلة فإن أخر وقت لصلاة الظهر هو دخول وقت صلاة العصر، وعو حينما يكون ظل الفرد مساويا لحاجمه، لا أكبر ولا أصغر.
  • وهذا بالاعتماد علي ما رواه عبد الله بن عمر رضي الله عنه، أن رسول الله صلي الله عليه وسلم قد قال ” إذا صَلَّيْتُمُ الفَجْرَ فإنَّه وقْتٌ إلى أنَّ يَطْلُعَ قَرْنُ الشَّمْسِ الأوَّلُ، ثُمَّ إذا صَلَّيْتُمُ الظُّهْرَ فإنَّه وقْتٌ إلى أنْ يَحْضُرَ العَصْرُ، فإذا صَلَّيْتُمُ العَصْرُ فإنَّه وقْتٌ إلى أنْ تَصْفَرَّ الشَّمْسُ، فإذا صَلَّيْتُمُ المَغْرِبَ فإنَّه وقْتٌ إلى أنْ يَسْقُطَ الشَّفَقُ، فإذا صَلَّيْتُمُ العِشاءَ فإنَّه وقْتٌ إلى نِصْفِ اللَّيْلِ ” .
  • ومن الجدير بالذكر أن جمهور الفقهاء قد أجمعوا علي أنه يستحب أن تيم تعجيل صلاة الظهر، ويكون ذلك في غير حر شديد ولا غيم.

حكم الإبراد في صلاة الظهر في شدة الحر

  • أجمع أئمة الإسلام الأربعة علي استحباب الإبراد في صلاة الظهر، خصوصا في الأجواء شديدة الحر، وهذا ما أجتمع عليه المالكية والشافعية والحنابلة والحنيفية.
  • والدليل علي ذلك من السنة النبوية، هو ما رواه أبو هريرة عن رسول الله صلي الله عليه وسلم فقال ” إِذَا اشْتَدَّ الحَرُّ، فأبْرِدُوا بالصَّلَاةِ، فإنَّ شِدَّةَ الحَرِّ مِن فَيْحِ جَهَنَّمَ “.
  • علاوة عن أنه قد ورد في الصحيحين أن أنس بن مالك قد قال ” كانَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ إذا اشتدَّ البردُ بَكَّرَ بالصَّلاةِ، وإذا اشتدَّ الحرُّ أبردَ بالصَّلاةِ “.

صلاة الظهر كم ركعة

  • تشتمل صلاة الظهر علي أربع ركعات، وهي من الصلوات السرية، فحالها كحال صلاة العصر، فيفصل في الركعة الثانية نصف التشهد ومن ثم يصلي الركعتين الأواخر، ليختم صلاته بالتشهد في صورته الكاملة.
  • وتعتبر صلاة الظهر هي ثاني الصلوات المفروضة علي المسلمين، فالأولي هي صلاة الفجر، ومن ثم الظهر ويليه العصر، أي أنها تتوسط الفجر والعصر، ويصلي الظهر في وقته فهو فرض، ويتمثل وقته منذ زوال الشمس وميلها ناحية الغرب، وينتهي وينفذ بدخول وقت صلاة العصر.
  • ومن طرق صلاة الظهر هو إتباع السنة، ففي كل أحوال تقرأ الفاتحة في كافة الأربع ركعات بشكل أساسي، بينما في الركعتين الأولي والثانية، فبعد الفتاحة تقرأ سورة قصيرة في كل ركعة، كما كان يفعل حبيبنا المصطفي.
  • ومن الجدير بالذكر هو أن صرة الظهر تقام في كافة أيام الأسبوع، عدا الجمعة فينوب عنها صلاة الجمعة في صورة ركعتين وذلك في حالة صلاتها في المسجد مع الجماعة، إما في حالة تأخيرها وعدم لحاق الدماعة، فتصلي حينها صلاة ظهر بأربع ركعات.
  • ويعد الفارق فيما بين صلاة الجمعة والظهر، بخلاف عدد الركعات، هو أن صلاة الظهر سرية بينما صلاة الجمعة جهرية.

سنة الظهر المؤكدة

تواجدت عدة أقاويل حول سنة صلاة الظهر، وفي السطور الأتي ذكرها سنتعرف سويا علي السنة التي قد أجمع عليها الفقهاء.

  • ثبت عن النبي صلي الله عليه وسلم بأنه كان يصلي ركعتين قبل فرض الظهر وهذا ما رواه الإمام البخاري فقد قال ” أنه كان يصلي في اليوم والليلة عشر ركعات، يواظب عليها: ثنتين قبل الظهر، وثنتين بعدها، وثنتين بعد المغرب، وثنتين بعد العشاء، وثنتين قبل صلاة الصبح “.
  • بينما روت أن المؤمنين عائشة رضي الله عنها عن رسول الله قائلة ” من ثابرَ على ثنتي عشرةَ رَكعةً منَ السُّنَّةِ بنى اللَّهُ لَهُ بيتًا في الجنَّةِ أربعِ رَكعاتٍ قبلَ الظُّهرِ ورَكعتينِ بعدَها ورَكعتينِ بعدَ المغربِ ورَكعتينِ بعدَ العشاءِ ورَكعتينِ قبلَ الفجرِ “.
  • بينما اتجهت أم حبيبة رضي الله عنها ناقلة عن رسول الله ” مَنْ صلى أربعَ ركعاتٍ قبلَ الظهرِ وأربعًا بعدَها حرَّمَهُ اللهُ على النارِ “.
  • والمؤكد هو ما روته أم المؤمنين عائشة، فقد قالت حينما سئلت عن صلاة رسول الله ” سَأَلْتُ عَائِشَةَ عن صَلَاةِ رَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ؛ عن تَطَوُّعِهِ، فَقالَتْ: كانَ يُصَلِّي في بَيْتي قَبْلَ الظُّهْرِ أَرْبَعًا، ثُمَّ يَخْرُجُ فيُصَلِّي بالنَّاسِ، ثُمَّ يَدْخُلُ فيُصَلِّي رَكْعَتَيْنِ، وَكانَ يُصَلِّي بالنَّاسِ المَغْرِبَ، ثُمَّ يَدْخُلُ فيُصَلِّي رَكْعَتَيْنِ، وَيُصَلِّي بالنَّاسِ العِشَاءَ، وَيَدْخُلُ بَيْتي فيُصَلِّي رَكْعَتَيْنِ، وَكانَ يُصَلِّي مِنَ اللَّيْلِ تِسْعَ رَكَعَاتٍ، فِيهِنَّ الوِتْرُ، وَكانَ يُصَلِّي لَيْلًا طَوِيلًا قَائِمًا، وَلَيْلًا طَوِيلًا قَاعِدًا، وَكانَ إذَا قَرَأَ وَهو قَائِمٌ، رَكَعَ وَسَجَدَ وَهو قَائِمٌ، وإذَا قَرَأَ قَاعِدًا، رَكَعَ وَسَجَدَ وَهو قَاعِدٌ، وَكانَ إذَا طَلَعَ الفَجْرُ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ “.
  • أي ان سنة صلاة الظهر أربع ركعات، بينما السنة البعدية له ركعتان ويمكن أن تصلي أربعة لمن يريد الزيادة.

حكم تأخير الصلاة عن موعدها

كما قد سبق وأشارنا إلى قول الله تعالي في سورة النساء في الآية الكريمة رقم 103، فإن الصلوات كانت فروض موقتة علي العباد يجب تأديتها في مواقيتها، فهي جزء لا يتجزأ من الفرض، ولهذا فيجب الحفاظ علي الفروض في مواقيتها، إلا أنه من الممكن أن يتأخر أحد العباد عن أداء الفرض لأي سبب، وحينها يتوجب علي العبد أداء الفريضة، وهذا ما أوردته الشريعة الإسلامية، وفي السطور الأتية سنتعرف علي حكم تأخير الصلاة.

  • حكم تأخير الصلاة بعذر : في حالة تأخير العبد للفرض نتيجة لأحد الأعذار كالنوم أو الإغفال عنه، فعليه أداءه فور تذكره، وهذا ما أورده أبو هريرة ناقلا عن رسول الله قائلا ” من نامَ عن صلاةٍ أو نسيَها فليصلِّها إذا ذَكرَها. فإنَّ ذلِكَ وقتُها “.
  • تأخير الصلاة دون عذر : ففي هذه الحالة يعتبر هذا الفعل ذنب في حالة تكاسله عن أداء الفريضة متعمدا، وعليه تأديتها فورا وعليه التوبة إلى الله عن فعلته.
  • حكم تفويت السنن والنوافل : الجدير بالذكر حول مسألة السنن هو أنها ليست بفريضة، فمن أقامها يؤجر عليها، ومن تركها فلا اثم عليه، وهي سنة عن حبيبنا المصطفي صلوات ربي وسلامه عليه.
  • حكم ضياع صلاة الجمعة : في حالة لم يحضر العبد صلاة الجمعة بالمسجد مع الجماعة، فحينها عليه أن يصليها صلاة ظهر عادية بأربع ركعات كما قد سبق وأشارنا، حيث أن قضاء يوم الجمعة هو صلاة الظهر.

الحكمة من أوقات الصلوات الخمس

فرض الله تعالي علي عباده المؤمنين خمس فروض بخمس صلوات، تأدي جميعها في مواقيتها في فروض، ولعل تعباد هذه المواقيت كانت لحكمة وغرض مهم، ألا وهو الأتي ذكر هفي السطور الأتية.

  • حتي يبقي العبد علي تواصل دائم مع ربه علي مدار اليوم، فهي رحمة من الله عز وجل علي عباده.
  • علاوة إلى أن هذا التقسيم جاء للتيسير علي العبد، فكان العباد سيستصعبون العبادة في حالة لو كانت الفروض الخمس تصلي مرة واحدة.

في النهاية ومع وصولنا لختام مقالنا الذي أجاب عن سؤال متى يبدأ وقت صلاة الظهر فنكون قد أشارنا إلى أن وقت صلاة الظهر تبدأ من زوال الشمس أي ميلها نحية الغرب، وتنتهي مع دخول وقت أذان الظهر.