الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

متى نزل القران في رمضان

بواسطة: نشر في: 13 أبريل، 2019
mosoah
متى نزل القران في رمضان

هل تساءلتم يوماً متى نزل القران في رمضان ؟ إذا أردت معرفة الإجابة ننصحكم بمتابعة هذا المقال. نعرف جميعاً بأن القرآن قد أنزل في شهر رمضان المبارك، لذلك يكثر فيه قراءة القرآن من الجميع دون عن غيره من الشهور. لكن ما لا يعلمه إلا قلة هو كيفية نزوله، وما هو يوم نزوله على وجه التحديد ، وهذا ما سنتطرق إليه سوياً على موقع موسوعة فتابعونا.

متى نزل القران في رمضان

  • نزل القرآن الكريم في شهر رمضان كما جاء في قوله تعالى :”شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ” سورة البقرة آية 185.
  • وعلى وجه التحديد في ليلة القدر كما ورد في القرآن الكريم، في قوله تعالى :”إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ” سورة القدر آية 1.
  • وقد نزل القرآن على سيدنا محمد متفرقاً خلال ثلاثة وعشرين عاماً كما في قوله تعالى :”وَقُرْآنًا فَرَقْنَاه لِتَقَرَأه عَلَى النَّاسِ عَلَى مُكْثٍ وَنَزَّلْنَاه تَنْزِيلًا” سورة الإسراء آية 106، وفيما يلي نتناول قصة نزوله بالتفصيل.

كيف نزل القرآن وكيف جمع

قصة نزول القرآن

وردت الكثير من التفسيرات التي تناولت كيفية نزول القرآن الكريم هي :

  • أرجح بعض علماء المسلمين أن القرآن الكريم بدء نزوله في شهر رمضان تحديداً من ليلة القدر، ثم تفرق نزوله من هذا اليوم.
  • وآخرون فسروها بأن القرآن قد نزل من اللوح المحفوظ للسماء الدنيا دفعة واحدة في ليلة القدر، ثم أنزله سيدنا جبريل على سيدنا محمد في دفعات ليطمئن قلبه به، وليفسر به بعض الوقائع.
  • وعدد سور القرآن الكريم هي مئة وأربعة عشرة سورة، نزل منها على الرسول -صلى الله عليه وسلم- ثلاث وثمانون سورة في مكة المكرمة، وواحد وثلاثين سورة نزلت في المدينة المنورة عقب هجرة الرسول لها.
  • لذلك ليلة القدر هي من أفضل الأيام التي تمر على المسلمين، أخفى الله عن عباده يومها بالتحديد حتى لا يركنوا للتعبد بها ويهملوا غيرها من الأيام.
  • وليلة القدر هي ليلة وترية في العشر الأواخر من شهر رمضان، ولم يرد في السنة أو القرآن ما يؤكد وقوعها في اليوم الخامس والعشرين كما يجزم الكثيرين.

جمع القرآن الكريم

  • أمر الرسول -صلى الله عليه وسلم- الصحابة من حفظة القرآن بتعليمه لبقية المسلمين، بالإضافة لتفسير ما ورد فيه من أحكام شرعية، وما ورد به من فضائل وحكم.
  • وكان الرسول قد جعل فداء الأسرى في غزوة بدر أن يعلم كل أسير عشرة من شباب المسلمين القراءة والكتابة باللغة العربية، مما ساعد الكثيرين على حفظ القرآن بسهولة وتدوينه.
  • ولاحقاً عقب موت النبي أشار سيدنا عمر بن الخطاب على سيدنا أبو بكر الصديق وكان الخليفة في ذلك وقت  بجمع القرآن الكريم خشية ضياعه، عقب حرب الردة وموت كثير من حفظة القرآن خلالها .
  • وأمر أبو بكر بجمعه وكتابته من صدور الحفظة، ومن الرقاع التي دونت عليها آياته.
  • أما القرآن بشكله الذي نعهده اليوم يعود الفضل به لسيدنا عثمان بن عفان.

انزل الله القرآن الكريم على نبيه معجزة يحاجج بها قومه، وحتى يتخذه المسلمون دستوراً ونهجاً في حياتهم. ومن يتخذ منه نهجاً جنباً لجنب مع السنة النبوية لن يضل أبداً، فتمسكوا به واحرصوا على قراءته فإنه يشفع لقارئه يوم القيامة.