الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي كفارة من افطر في رمضان

بواسطة: نشر في: 27 أبريل، 2019
mosoah
ما هي كفارة من افطر في رمضان

تعرف على ما هي كفارة من افطر في رمضان من خلال مقال اليوم على موسوعة، فهذا الشهر الذي كرمه الله عز وجل وذكره في القرآن الكريم، وفرض صيامه لأنه يعلم أن النفس البشرية كثيراً ما تتحكم بها شهواتها وتقودها إلى الضلال. فجعل منه فرصة لتهذيبها، وتجديد إيمان الروح، لترتقي إلى خالقها متنزهة عن المعاصي والذنوب. ولكن ما حال من يُفرط في الركن الرابع من أركان الإسلام، ويفطر في نهار رمضان، سواء كان عن عمد، أو دون قصد هذا ما سنتعرف عليه في تلك السطور التالية، فتابعونا.

ما هي كفارة من افطر في رمضان

اختلف الفقهاء في شأن كفارة الإفطار في رمضان، وجعلوها متوقفة على السبب، سواء كان عن عمد أو الإفطار برخصة، حيث:

كفارة الصيام للمريض بمرض مزمن

أباح الله عز وجل الإفطار للصائم في حالة المرض، وكذلك السفر، ويدخل في حالات المرض الحمل والنفاس، وكذلك الحيض، وفي تلك الحالات أجمع الفقهاء على أن فطرها لا يوجب الكفارة، فتلك رخصة من الله، وعلى المسلم قضاء ما عليه من أيام فيما بعد قبل أن يحل عليه رمضان التالي.

أما في حالة تأخير القضاء، فأفاد أئمة بعض المذاهب بضرورة دفع الكفارة، وهي إطعام مسكين عن كل يوم أجل قضاءه، بينما ذكر ابن عثيمين، وكذلك مذهب أبي حنيفة أنه لا يتعين عليه كفارة ويُمكنه قضاء اليوم في أي وقت كان.

ولكن من هو مُصاب بمرض مزمن، أو الذي لا يُرجى شفاؤه فعليه أن يتجنب الصوم تماماً، إن كان به خطورة على صحته، وفي تلك الحالة تكون كفارته إطعام مسكين عن كل يوم فطر فيه.

حكم من افطر في رمضان بدون عذر

بالنسبة لمن فطر نهر رمضان دون أن يكون له عذر، فاتفق الفقهاء على أنه إن كان إفطاره بسبب الجوع أو العطش، فعليه أن يقضي أيامه فيما بعد ويستغفر الله على ما فعله لأن ما فعله إثم عظيم.

أما من فطر بسبب الجماع، فهو ارتكب كبيرة من الكبائر بفعلته وعليه أن يتوب عنها، فيقضي ما عليه من أيام رمضان، مع تحرير رقبة أو صيام شهرين متتابعين، فمن لم يستطع فإطعام 60 مسكين عن كل يوم فطر فيه بالجماع.

ومن هنا نجد أن الصيام أمر عظيم وجليل كرمه المولى عز وجل، وترك لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم العديد من الأحاديث النبوية التي تُخبرنا بفضله فعلينا أن لا نتهاون به وأن نُقدسه فلا يكون صيامنا صيام جوع وعطش، وإنما هو صوم جميع الجوارح ابتغاء مرضاة الله عز وجل.