الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هو سيد الاستغفار وما فضله وعجائبه

بواسطة: نشر في: 12 نوفمبر، 2019
mosoah
ما هو سيد الاستغفار وما فضله

يتساءل الكثير من المسلمون عن ما هو سيد الاستغفار وما فضله فجميعنا نخطئ و نتمنى التوبة و المغفرة من الله عز وجل، لذلك نبحث عن الطرق التي ما إن لجأنا إليها تقبلها منا الله سبحانه، يقول تعالى في سورة الأنفال الآية 33 (مَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ) .

و هناك دعاء أو صيغة استغفار تسمى بسيد الاستغفار و من خلال موسوعة سوف نذكر السبب وراء تلك التسمية و فضله في حياة المسلم في الدنيا و الآخرة، وقد وصانا نبينا الكريم صلى الله عليه و سلم على ضرورة الالتزام به و جعله عبادة ثابتة في حياة المؤمن و يومه.

ما هو سيد الاستغفار وما فضله

عرفنا الرسول صلى الله عليه و سلم عن أفضل صيغ الاستغفار و المسماة بسيد الاستغفار و هو قول (اللَّهمَّ أنتَ ربِّي لا إلَهَ إلَّا أنتَ، خَلقتَني وأَنا عبدُكَ، وأَنا على عَهْدِكَ ووعدِكَ ما استطعتُ، أعوذُ بِكَ من شرِّ ما صنعتُ، أبوءُ لَكَ بنعمتِكَ عليَّ، وأبوءُ لَكَ بذنبي فاغفِر لي، فإنَّهُ لا يغفرُ الذُّنوبَ إلَّا أنتَ).

حديث سيد الاستغفار

حدثنا رسولنا الكريم عن أسباب علو صيغة سيد الاستغفار عن غيرها من الصيغ و يمكن بيان أسباب ذلك في النقاط التالية:

  • طلب المؤمن من ربه أن يقويه و يعينه على الثبات.
  • إعلان تعهد العبد الذي قطعه مع الله تعالى بالإيمان.
  • استعاذة المسلم بربه من شرور القدر و فواجع القضاء.
  • الإقرار بأن الله وحده القادر على غفران الذنب و قبول التوبة.
  • الاعتراف و الإقرار بوحدة الله تعالى و انفراده بالألوهية و استحقاقه و حده للعبادة.
  • اعتراف العبد بأن الفضل و النعمة منسوبة لله عز وجل، و الآثام و المعاصي من نفس العبد و فعله.

سر سيد الاستغفار

أكد الرسول صلى الله عليه و سلم عن فضائل سيد الاستغفار حين ختم حديثه قائلاً: (و مَن قالَها منَ النَّهارِ موقناً بِها، فماتَ من يومِهِ قبلَ أن يُمْسيَ، فَهوَ من أَهْلِ الجنَّةِ، ومن قالَها منَ اللَّيلِ وَهوَ موقنٌ بِها، فماتَ قبلَ أن يُصْبِحَ، فَهوَ من أَهْلِ الجنَّةِ).

و ما ندركه من الحديث الشريف أن ترديد العبد لذلك الدعاء متيقناً بكل كلمة به من فضل الله تعالى عليه و اعترافه بذنبه و خطأه، و أن الله عز وجل وحده القادر على قبول التوبة من عباده فلا يفصله عن الجنة سوى الموت.

عجائب سيد الاستغفار

يترتب على ترديد دعاء سيد الاستغفار أمور عظيمة في دين العبد و دنياه نعرضها في التالي:

  • رفع البلاء و الكرب.
  • البركة في الرزق و سعته.
  • سقوط الغيث، و قدوم الخيرات.
  • الشفاء من الأمراض و إنجاب العقيم.
  • السعادة و الطمأنينة و راحة القلب.
  • غفران الآثام و المعاصي من الله سبحانه.
  • الاعتراف لله تعالى بفضله و إظهار التأدب معه سبحانه.
  • كشف الهم و الغم وتبديل الحال من العسر إلى اليسر.

متى تقول سيد الاستغفار

يجوز ترديد سيد الاستغفار في كل وقت و حين آناء الليل و أطراف النهار، فور الاستيقاظ و قبل الخلود إلى النوم، و لكن النبي محمد صلى الله عليه و سلم قد أكد على أوقات يكون ثواب الاستغفار فيها أعظم ألا و هي دبر الصلوات المكتوبة و أثناء قول أذكار الصباح و المساء.

و نظراً لكثرة الفتن و إباحة الخلق لنفسهم ارتكاب الذنوب دون خجل أو حرج مع الله تعالى كان سيد الاستغفار هو الملجأ للتوبة و النجاة من المعصية فمن استغفر الله تعالى متيقناً بقدرته عز وجل على القبول نال الجنة بلا سابق عذاب.