الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

لماذا شرع لنا ان نصلي النوافل في البيوت

بواسطة: نشر في: 5 أبريل، 2021
mosoah
لماذا شرع لنا ان نصلي النوافل في البيوت

لماذا شرع لنا ان نصلي النوافل في البيوت

” لماذا شرع لنا ان نصلي النوافل في البيوت ؟” هذا ما نتناوله في مقالنا عبر موسوعة ، إذ أنها من الرُّخص التي منحنا الله إياها.

بالإضافة إلى أن صلاة في المنزل من أطيب ما يُعطر بها المسلم منزله وأن يطرد الشياطين والسوء عن منزله بالقيام والركوع والسجود.

إلى جانب تلاوة القرآن الكريم، فهيا بنا نتعرّف على الحكم الوارد في تشريع صلاة النافلة في المنزل، فتابعونا.

  • ” لماذا شرع لنا ان نصلي النوافل في البيوت ؟” لإنها سُنة عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
  • ولكي لا تجعل من المنازل قبورًا بل تجعلها عطره باسم الله.
  • كما تحلّ بالصلاة في المنزل البركة على البيت وأهله، فيهلك الشيطان ويبتعد عن البيت وأهله.
  • ففي الصلاة في البيت رحمة وطهارة وتنفيرًا للشيطان، وأجر عظيم للمسلمين.
  • فقد جاء عن عائشة رضي لله عنها عن الرسول صلوات الله عليه وسلامه أنه قال”اجْعَلوا من صَلاتِكم في بُيوتِكم، ولا تَجعَلوها عليكم قُبورًا”.
  • إذ أنها نعمة وهبنا المولى عز وجلّ إياها، فأمرنا نبينا الكريم بالصلاة في البيت لكي تُعمر بالخير، فضلاً عن تلاوة القرآن الكريم.
  • فإن الصلاة هي ركن من أركان الخمس التي أمرنا رب العِزة والجلالة بالقيام بها، في أناء الليل وأطراف النهار.
  • فيُنعم المولى عز وجلّ على المسلم بأن يتحدث إليه وأن يطلب منه، حيث إن أقرب ما يكون العبد إلى ربه في لحظة السجود.
  • فما بالكم بالسجود في المنزل للأداء الفرائض أو النوافل في البيت.
  • لاسيما يجوز للمسلم أداء صلاة النافلة في البيت بأن يُصلي ركعتين قبل صلاة الصباح.
  • فهي صلاة يبدأ بها المسلم يومه، فيما جاء عن أم حبيبة أنه جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم “ مَنْ صلى أربعَ ركعاتٍ قبلَ الظهرِ وأربعًا بعدَها حرَّمَهُ اللهُ على النارِ“.
  • فيما ورد في هذا الحديث أنه من يُصلي أربع ركعات قبل صلاة الظهر حرمه الله على النار.
  • لاسيما أن المولى عز وجلّ شرع أداء صلاة النافلة إلا في أوقات الكراهة.
  • حيث لا يجوز للمسلم قضاء صلاة النافلة في وقت اكتمال بزوغ الشمس، أو بعد صلاة الفجر، وكذا فيُحرم صلاة النافلة بعد صلاة العصر أو أثناء إقامة الصلاة، فضلاً عن تحريم القيام بصلاة النافلة في الفترة التي يكتمل فيها الغروب، أو أثناء صلاة الجمعة.
  • كما شرع أداء صلاة النافلة ركعتين وألا تُقام في أربعة ركعات، أو ما يزيد عنها.
  • إذ تؤدى صلاة النافلة كالصلوات الخمس التي فرضها الله على عبادة المسلمين حيث ؛ التكبير، ومن ثم قراءة سورة الفاتحة، والركوع والسجود.

صلاة النوافل وأنواعها

  • تُعتبر صلاة النافلة من الصلوات التي يقوم بها المسلم بعيدًا عن الفرائض والسُنن.
  • فيما تنقسم أنواع صلاة النافلة وفقًا لأوقات القيام بها، فيقوم بها المسلم في الصباح والليل.
  • صلاة الضحى، وقيام الليل، والوتر، والاستخارة والصلوات الغير الراتبة.
  • ” لماذا شرع لنا ان نصلي النوافل في البيوت ؟” لإنها سُنة عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
  • كما تحلّ بالصلاة في المنزل البركة على البيت وأهله، فيهلك الشيطان ويبتعد عن البيت وأهله.
  • ففي الصلاة في البيت رحمة وطهارة وتنفيرًا للشيطان، وأجر عظيم للمسلمين.

صلاة الضحى

  • فيما تُعد صلاة الضحى من النوافل التي حرص عليها النبي الكريم.
  • فقد جاء عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم أوصاهم بالصوم ثلاثة أيام من كل شهر؛ فيما يُفضل أن يأتي في منتصف الشهر في الأيام الثلاث البيض؛ الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر وصلاة الضحى، التي تؤدى بعد الشروق بربع ساعة، ويمتد موعد أداءها حتى قبل أن يؤذن أذان الظهر بربع ساعة.
  • لاسيما تؤدى صلاة الوتر، وهي التي يُصليها المسلم رقعة أو ثلاثة ويمتد موعد أداءها منذ صلاة العشاء وحتى قبل صلاة الفجر.
  • والنوم بعد أداء صلاة الوتر، فقد قال أبو هريرة رضي الله عنه “أَوْصَانِي خَلِيلِي بثَلَاثٍ لا أدَعُهُنَّ حتَّى أمُوتَ: صَوْمِ ثَلَاثَةِ أيَّامٍ مِن كُلِّ شَهْرٍ، وصَلَاةِ الضُّحَى، ونَوْمٍ علَى وِتْرٍ”.

صلاة قيام الليل

  • هي تلك الصلوات التي تؤدى بعد صلاة العشاء.
  • دعانا المولى عز وجلّ لقيام الليل في الثلث الأخير من الليل.
  • كما يُصليها المسلم في الفترة بعد أداء صلاة العشاء وحتى قبل أداء صلاة الفجر.
  • فقد أشار الله عالى في سورة السجدة الآية 16 ” تَتَجَافَىٰ جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ”.
  • تُعتبر النوافل سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم وبهذا نكون أجبنا عن” لماذا شرع لنا ان نصلي النوافل في البيوت ؟”.

صلاة الاستخارة

  • تُعتر صلاة الاستخارة من الصلوات التي يقوم بها المسلم لكي يختار له الأخير في أمرٍ شق عليه أن يختار فيه.
  • فيفوض فيه المولى عز وجلّ، فيطلب من الله تعالى أن يختار له الأفضل.
  • فيما يُردد فيها دعاء الاستخارة بعد الصلاة ركعتين لله تعالى.
  • إذ يقرأ المسلم في الركعة الأولى سورة الفاتحة ومن ثم سورة الكافرون.
  • بينما في الركعة الثانية يقرأ سورة الفاتحة ومن ثم سورة الإخلاص.
  • ويتيقن أثناء الصلاة أن المولى عز وجلّ قادر على أن يختار له الأفضل.

صلاة النافلة في البيت

يتساءل البعض عن أداء صلاة النافلة في البيت هل الحكم فيها مشروع أم لا؟؛ وماذا عن الأفضلية في صلاة النافلة، هذا ما نُشير إليه في السطور الآتية وفقًا لما ورد عن الفقهاء :

  • يُفضل قضاء النوافل في البيت، فقد جاء عن زيد بن ثابت رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم” أيها الناسُ ما زال بكم صنيعُكم، حتى ظننتُ أن سيُكتَب عليكم، فعليكم بالصلاةِ في بيوتكم، فإنَّ خيرَ صلاةِ المرءِ في بيتِه، إلا الصلاةُ المكتوبةُ“.
  • لذا ” لماذا شرع لنا ان نصلي النوافل في البيوت ؟” لإنها سُنة عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
  • مما يجعل المسلم يحظى بالخير والاستقرار في المنزل.
  • إذ أن إقامة الصلاة وتلاوة سورة البقرة تطرد الشياطين وما يُصاحبها من شرور في المنزل.
  • ولكي لا تجعل من المنازل قبورًا بل تجعلها عطره باسم الله.
  • كما يُعد في صلاة المنزل تقرب من الله، ولكي لا يُخالط الرياء الصلاة.
  • فإنها تُقام بعيدًا عن أعين الخلق فلا يقوم بها المسلم رياءً .
  • فكما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم ” «فإنَّ أفضَلَ الصَّلاةِ صَلاةُ المَرءِ في بَيتِه، إلَّا المَكتوبةَ”.
  • فلا يجب أن يجعل المسلم بيته مكان النوم والراحة فقط، بل يجب أن يجعله موعدًا لقيام الصلوات وأداء صلاة النوافل.

عرضنا من خلال مقالنا إجابة حول ”  لماذا شرع لنا ان نصلي النوافل في البيوت ؟، ندعوكم للاطلاع على كل جديد موسوعة.