الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كم عدد الذين حرمت عليهم الصدقة

بواسطة: نشر في: 3 مارس، 2021
mosoah
كم عدد الذين حرمت عليهم الصدقة

كم عدد الذين حرمت عليهم الصدقة

ستجد إجابة كم عدد الذين حرمت عليهم الصدقة ؟ في هذا المقال في موقع موسوعة، كما سنشير إلى كافة الفئات التي حرم الله الصدقة عليها.

  • للصدقة مكانة كبيرة وفضل كبير على كل المسلمين، وخصص الله لها ثواب كبير.
  • ولذلك يحرص المسلمون في كل مناسبة على الاهتمام بالصدقة بشكل مكثف.
  • وأشار علماء الفقه الإسلامي إلى بعض الفئات التي حرم الله عليهم الصدقة، وذلك كما ورد في السنة النبوية.
  • ويتساءل البعض كم عدد الذين حرمت عليهم الصدقة؟ ، وإجابة هذا السؤال هم أربعة فئات.
  • والفئات التي حرم الله عليهم الصدقة هم:
  1. الأغنياء.
  2. القادر المكتسب.
  3. الكفرة.
  4. آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • ولا يجوز أن تعطى الصدقة لهذه الفئات، سواء كان الصدقة مال أو صدقة أو ملابس أو طعام.
  • ولكي يكون ثواب الصدقة كاملًا لابد أن تكون النية لله عز وجل، ويجب أن يتحرى المسلم الدقة أثناء اختيار سبل الصدقة.
  • والصدقة تضيف بركة وخير للمتصدق، وللمجتمع الإسلامي ككل.

تحريم الصدقة على الأغنياء

  • أجمع علماء المسلمين على تحريم إعطاء الصدقة للأغنياء وللقادرين ماديًا.
  • فالغرض الأساسي للصدقة هو مساعدة المحتاجين والفقراء بمورد من موارد المسلمين القادرين.
  • ولذلك لا تحق الصدقة على الأغنياء، بل لابد أن يتحرى المسلم الدقة أثناء إعطاء صدقته أن يكن المستفيد بالصدقة في أشد الحاجة إليها.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “لا تحلُّ الصدقة لغنيٍّ، ولا لذي مِرَّةٍ سَوِيٍّ”.
  • وقد وضع علماء المسلمين القواعد التي تحكم ما إذا كان المسلم غني أم لا.
  • فوحدة قياس كون المسلم يحق عليه الصدقة أم لا، هو النظر إلى ما لديه، فإذا كانت لديه ما يكفيه من طعام وشراب وملبس ومسكن، فحينها لا يحق عليه الصدقة.
  • كما لابد التأكد من وجود ما يكفي من يعولهم أيضًا، فإذا كان قادر على الإتيان بضروريات الحياة اليومية فحينها تحرم الصدقة عليه.
  • وقد أشار الفقهاء إلى تحريم إعطاء الصدقة للزوجة إذا كان زوجها غنيًا، وذلك لأن من الواجب على الزوج أن يقوم بالإنفاق على زوجته.
  • كما يفرض على الرجل القادر أن يقوم بالإنفاق على أولاده، ولا تحق الصدقة للأولاد إذا كان والدهم مقتدر.
  • ولكن يرى بعض الفقهاء أن هناك حالة واحدة يحق فيها الصدقة للزوجة إذا كان زوجها غني، وذلك في حالة كان زوجها بخيلًا للغاية.
  • وفي هذه الحالة تستحق المرأة الصدقة، ويجازي زوجها لامتناعه عن الإنفاق.
  • وهناك حالات أخرى أحل رسول الله صلى الله عليه وسلم إعطاء الصدقة للأغنياء.
  • فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “لا تحلُّ الصدقة لغني إلا لخمسة: العامل عليها، أو رجل اشتراها بماله، أو غارم، أو غازٍ في سبيل اللَّه، أو مسكين تصدق عليه بها فأهدى منها الغني”.

القادر المكتسب

  • كما أشرنا إلى إجابة سؤال كم عدد الذين حرمت عليهم الصدقة ، وكان الشخص القادر المكتسب من الفئات التي أجمع العلماء على تحريم الصدقة عليهم.
  • فكل مسلم لديه المقدرة الجسدية والعقلية على القيام بالعمل وكسب رزقه، تُحرم عليه الصدقة.
  • وذلك لأن الغرض الشرعي من الصدقة هو مساعدة الفقراء والمحتاجين وعدم القادرين.
  • ولكن الدين الإسلامي أشار إلى أهمية العمل في العديد من المواضع المختلفة، ولا يجب أن يعتمد الشخص على حصوله على الصدقة ولا يقم بالعمل والكسب.
  • فعلى المسلم أن يبحث مطولًا عن باب للرزق.
  • وهناك حالة واحدة تحل له الصدقة فيها، وهو عدم استطاعته إلى إيجاد مأوى له أو إيجاد عمل يكفيه.
  • وعدم قدرته على كفاية من يعولهم، ففي هذه الحالة تحل عليه الصدقة.

الكفرة المشركين

  • أجمع علماء المسلمين وعلماء الفقه إلى أن الصدقة والزكاة تعطى للفقير والمسكين والمحتاج المسلم.
  • وتحرم على الكافر المشرك إذا كان هناك مسلم في حاجة إليها.
  • فمن الأولى أن يتم توجيه الصدقة للمسلمين، وإذا لم يكن في المجتمع أي فقير أو مسكين أو محتاج مسلم، في هذه الحالة يحق التصدق على الكافرين.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” فأخبِرْهم أن اللَّه افترض عليهم صدقة تؤخذ من أغنيائهم فتردُّ على فقرائهم”.
  • وفي هذا الحديث الشريف أشار رسول الله صلى الله عليه وسلم أن الصدقة تؤخذ من أغنياء المسلمين والقادرين، وتعطى لفقراء المسلمين.
  • فالأقربون أولى بالمعروف، والمسلمون أولى بالصدقة من الكافرين والمشركين.

لماذا حرمت الصدقة على أهل البيت

  • والفئة الرابعة التي حرم الله سبحانه وتعالى الصدقة عليهم هم أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • وأهل بيت رسول الله هم أقاربه، وقد تم ذكرهم في القرآن الكريم في سورة الأحزاب، قال الله تعالى “إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا (33)”.
  • وأوضح بعض علماء المسلمين أهل بيت رسول الله بأنهم زوجاته وأولاده وأحفاده وأهل بنو هاشم وأهل بنو المطلب، وكان هذا رأي الشافعية.
  • و لكن أبي حنيفة يرى أنهم بنو هاشم بالأخص.
  • أما جمهور الشافعي وأحمد فيروا أن أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم هم زوجات الرسول وأولاده وأحفاده  وبنو هاشم، وبنو المطلب، وبنو أمية، وبنو نوفل، وبني غالب.
  • وحرم الله الصدقة على كل أهل البيت، وهكذا نكون أجبنا على سؤال كم عدد الذين حرمت عليهم الصدقة .
  • فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعمِّه العباس حين سأله الزَّكاة: “إنها لا تحل لآل محمد؛ إنما هي أوساخ الناس”.
  • كما جاء التحريم واضحًا حينما حاول الحسن بن على تناول تمر من ثمار الصدقة، ونهاه رسول الله صلى الله عليه وسلم عن تناولها وقال “كِخْ كِخْ، ارم بها؛ أمَا علمتَ أنَّا لا نأكل الصدقة”.
  • وبهذه الأدلة الصدقة كانت محرمة على أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا يمكن أن يكن لهم نصيب منها.
  • كما لا يحق لأهل بيت رسول الله أن يورثوا، فالأنبياء لا تورث.
  • ويكن لأهل البيت حق في الخمس، وذلك لسد حاجتهم.
  • وأوصى رسول الله صلى الله عليه وسلم بأهله خيرًا، وأوصى المسلمون عليهم فهم خير الناس.
  • وأشار بعض علماء الفقه إلى إسقاط حرمانية الصدقة على أهل البيت، وذلك في حالة كان أهل البيت في غاية الفقر والحاجة، وفي هذه الحالة تحق عليهم الصدقة.

فضل الصدقة

  • يعد أن تعرفت على كم عدد الذين حرمت عليهم الصدقة سنشير الآن إلى فضل الصدقة في الإسلام.
  • فالإسلام أكد على أهمية الصدقة والزكاة، كما جعل الزكاة ركن أساسي من أركان الإسلام الخمسة.
  • قال الله تعالى في سورة التغابن “فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا وَأَنْفِقُوا خَيْرًا لِأَنْفُسِكُمْ ۗ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (16)”.
  • فيجازي الله المسلم الكريم خيرًا، وثواب المتصدق كبير للغاية في الدين الإسلامي.
  • فمن يتصدق بماله أو بعلمه أو بوقته أو بطاقته يجد البركة والرزق والخير في حياته.
  • كما أشار رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى كون الصدقة تطفئ غضب الرب.
  • فإذا كان الرب غاضب من ارتكاب المسلم للمعاصي والذنوب، فالصدقة تطفئ غضبه سبحانه.
  • كما كانت الصدقة في الدين الإسلامي باب من أبواب التوبة، فالمتصدق تمحى ذنوبه بإذن الله.
  • كما تحمي الصدقة المسلم من الوقوع في النار يوم القيامة والعياذ بالله.
  • يستظل المسلم يوم القيامة بصدقته.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “داووا مرضاكم بالصدقة”.
  • فمن كان لديه مريض أوصى رسولنا الكريم بالصدقات ليتم شفاءه على خير بإذن الله.
  • عند إنفاق المسلم في الصدقات، يجد بركة ورزق كبير في حياته، كما يجد خير كثير بإذن الله في كل أمور دنيته.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “ما نقصت مال من صدقة”.
  • أي أن الصدقة لا تنقص المال، بل تزيد من خيره وبركته بإذن الله تعالى.
  • والمتصدق يوم القيامة تتضاعف حسناته بإذن الله تعالى، وذلك من كرم الله على المجتمع الإسلامي ككل.

وهكذا تكون قد تعرفت على إجابة كم عدد الذين حرمت عليهم الصدقة ، ويمكنك قراءة كل جديد من موسوعة.