الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

قصص عن الاستغفار قصص واقعية

بواسطة: نشر في: 14 مارس، 2020
mosoah
قصص عن الاستغفار قصص واقعية

نقدم لكم في هذا المقال قصص عن الاستغفار قصص واقعية ، يقول المولى عز وجل في كتابه الكريم في سورة الأنفال (وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ (33))، فالاستغفار من الأمور التي التي يحتاج إليها المؤمن في كل وقت وحين، وذلك لأن فضله لا يتلخص فقط في غفران الذنوب والعفو عن السيئات، بل أيضًا له أثر كبير في تفريج الهم وتخفيف البلاء عن المؤمن وانشراح الصدر.

والاستغفار أيضًا من الأذكار التي تزيد التقرب من الله، ومن وسائل النجاة من هلاك الآخرة ودخول الجنة، وسيلة تضفي شعور بالطمأنينة والسلام النفسي وتزكية النفس والزرق، إذ يقول المولى عز وجل في سورة نوح (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12))، في موسوعة سنعرض لكم مجموعة من القصص التي تبرز مدى أهمية الاستغفار وفضله للمؤمنين.

قصص عن الاستغفار قصص واقعية

قصص عن الاستغفار والرزق

تتحدث تلك القصة عن رجل متزوج منذ سنوات لم يُرزق بأطفال بعد، وفي إحدى الأيام ذهب إلى المسجد وقد كانت تظهر على وجهه إمارات الحزن، وقد شاهده ذلك أحد المصلين في المسجد وهو رجل عجوز طلب من الرجل أن يجلس بجانبه، فعندما جلس أخبره أنه يلاحظ حزنه الظاهر على وجهه، فسأله ما خطبه فأجابه الرجل بأنه متزوج وليس لديه أولاد وقد ذهب إلى الكثير من الأطباء من أجل طلب العلاج ولكن حتى الآن لم يجدي نفعًا معه.

فما كان من الشيخ إلا أن أوصاه بكثرة الاستغفار وتحديدًا بعد منتصف الليل في الوقت الذي يسبق آذان الفجر، حيث بعد أن يفرغ من صلاة قيام الليل يبدأ بالاستغفار، وقد التزم الرجل بتلك النصيحة هو وزوجته في الإكثار من الاستغفار في وقت الليل، وبعد مرور أسبوعين أتي الرجل مرة أخرى إلى المسجد ووجد الشيخ جالسًا بعد أن فرغ من صلاته، وقد ذهب إليه لكي يبشره بحمل زوجته.

قصص عن الاستغفار للزواج

وهي قصة تحكي عن فتاة تأخرت في سن الزواج وكانت تدعو الله كثيرًا بأن الله يرزقها الزوج الصالح، وكانت تهتم بمطالعة الأحاديث النبوية من بينهم حديث (من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا ورزقه من حيث لا يحتسب)، وقد قرأت قصص عن الاستغفار من بينهم قصة لفتاة تحكي عن أنها كانت تعاني من الهم والغم بسبب التأخر في الزواج، وقد اتصلت بأحد المشايخ على القنوات التليفزيونية تشكو له ما تعاني منه، وقد أوصاها الشيخ بضرورة الاستغفار، فسألته عن ماذا سيحدث عقب الاستغفار، فأجابها الشيخ بضرورة الإكثار منه لأنه أمر خير لها، وهي تحكي أنها ظلت تواظب على الاستغفار كثيرًا حتى حقق الله لها ما تتمناه ورزقها بالزوج الصالح، مما حفز ذلك الفتاة الأخرى صاحبة القصة وواظبت على كثرة الاستغفار والدعاء والصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم حتى رزقها الله أيضًا بالزوج الذي تمنته.

قصص عن الاستغفار قصيره

القصة الأولى

وهي ترويها سيدة كانت تعاني من سوء الأحوال المادية ومرض زوجها الذي يحتاج لعلاج باهظ الثمن وهي غير قادرة على شراء دوائه، وقد لجأت إلى الاستدانة من المعارف ولكن جميعهم كانوا مسافرين، فما كان منها إلا اللجوء إلى الاستغفار والمواظبة عليه يوميًا بجانب الدعاء، وبعد عدة أيام طرق على باب منزلها أحد الأشخاص قائلاً اسم السيدة للسؤال عن أصحاب المنزل، فعندما أجابته أنها هي أعطاها ظرف به مبلغ من المال ومضى سريعًا، وقد غمر هذه السيدة سعادة بالغة لا توصف، وتحكي السيدة أن المبلغ كان يكفي لشراء علاج زوجها.

القصة الثانية

وهي قصة يرويها طالب جامعي حيث تعرض لاختبار صعب في مادة الحديث، إذ أن الاختبار كان به سؤال حاول التفكير في حله ولكنه لم يتمكن من ذلك، وقد تذكر ما قاله الشيخ عائض القرني بضرورة الإكثار من الاستغفار إذا استعصى على المؤمن أمرًا، فما كان منه إلا أنه ظل يستغفر كثيرًا أثناء الامتحان مع التفكير في الحل حتى تمكن من معرفة الإجابة الصحيحة.