الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي غزوات الرسول بالترتيب‎‎

بواسطة: نشر في: 12 يناير، 2022
mosoah
ما هي غزوات الرسول بالترتيب‎‎

‎سنتناول من خلال هذا المقال ما هي غزوات الرسول بالترتيب‎‎ على موقع موسوعة وسنتعرف على الغزوات التي خاضها الرسول صلى الله علية وسلم بعد أن هاجر إلى المدينة المنورة، حيث خاضر الرسول العديد من الغزوات التي نجحت بشكل كبير على رفع راية الإسلام في جميع أنحاء العالم، حيث حققت الغزوات التي خاضها الرسول صلى الله عليه وسلم العديد من الإنجازات التي فادت بشكل كبير الدين الإسلامي والرسالة الإسلام إلى كل أنحاء العالم، كما سنتابع الغزوات التي خاضها الرسول بالترتيب وسنتعرف على كل الفوائد التي حققتها الغزوات التي قام بهار الرسول صلى الله عليه وسلم والتي عادت بالفوائد الكثيرة، والعديدة على المسلمين وعلى الرسالة الإسلامية التي يحملها خاتم الأنبياء، حيث توجد العديد من الروايات النبوية التي التي تقول أن غزوات الرسول تصل إلى حوالي خمس وعشرون غزوة ومنهم من يقول في السيرة النبوية الشريفة أن عددهم أربعة وعشرون غزوة، وتوجد روايات نبوية تقول أن عدد الغزوات التي خاضها الرسول صلى الله علية وسلم تكون حوالي ستة وعشرون غزوة والله أعلم، وسوف نتعرف على العديد من المعلومات التي تخص غزوات الرسول بالترتيب بشكل كبير، والتي تهم عدد كبير من القراء وسنتناولها من خلال مقالتنا.

ما هي غزوات الرسول بالترتيب

توجد العديد من الغزوات التي خاضها الرسول والتي حققت نجاح كبير في رسالة الإسلام لكل العالم، حيث بدأت الغزوات التي خاضها رسول الله بعد أن هاجر من مكة إلى المدينة المنورة حيث أول غزوة قام بها الرسول بعد أن هاجر إلى المدينة المنورة بسنتين تقريبًا، والتي تكون في السنة الثانية من الهجرة وهي أول غزوات الرسول ومن هذه الغزوات التي خاضها الرسول:

غزوة الأوباء

وهي غزوة الرسول الأولى التي قامت في السنة الثانية من هجرة النبي، حيث انتهت هذه الغزوة دون أن يتم قتال حيث كان عدد جيش المسلمين حين ذاك سبعون رجل.

غزوة بواط

هي الغزوة الثانية التي خاضها الرسول في نفس العام وكانت بين قبيلة قريش وكان عدد جيش المسلمين مائتين رجل، وكان ضد مائة رجل من رجال قريش وهذه الغزوة شكلت فرق كبير وجعلت لجيش المسلمين هيبة كبيرة.

غزوة بدر الأولى

وهي غزوة الرسول الثالثة وكانت هذه الغزوة في نفس العام فكانت في منطقة تدعى هوادي سفوان فكانت الغزوة ضد كرز بن جابر الفهري، حيث كان جيش المسلمين حين ذاك سبعون رجل.

غزوة العشيرة

وهي غزوة الرسول الرابعة في نفس العام من الهجرة حيث قامت مع بني ضمرة، وكان جيش المسلمين حين ذاك مائة وخمسون رجل.

غزوة بدر الكبرى

وهي غزوة الرسول الخامسة وهي حدثت في نفس العام أيضًا في السنة الثانية من الهجرة وكانت بين المسلمين وقريش وكان عدد جيش المسلمين 313 رجل، حيث كان جيش العدو يفوقهم أضعاف ألف رجل وأنتصر المسلمين بعد أن استشهد 22 رجل من الصحابة.

غزوة بني سليم

وهي غزوة الرسول السادسة وكانت في العام الثاني من الهجرة ولم يحدث فيها قتالي بسبب فزع وخوف بني سليم، وكان عدد المسلمين حين ذاك مائتين رجل.

غزوة بني قينقاع

هي غزوة الرسول السابعة وكانت في العام الثاني من الهجرة مثل كل الغزوات السابقة وكانت ضدت بني قينقاع وكان عدد العدو سبعمائة رجل وأنتر المسلون في هذه الغزوة، ونجح في طرد بني قينقاع من المدينة المنورة.

غزوة السويق

وهي غزوة الرسول الثامنة حيث كانت بين أبي سفيان الذي كان يريد أن يحرق النخيل داخل المدينة المنورة، وأنتصر فيها المسلمين وكان عدد قريش مائتين رجل وعدد المسلمين مائتين رجل.

غزوة ذي أمر

وهي غزوة الرسول التاسعة وكانت في العام الثالث من هجرة الرسول، حيث كانت هذه الغزوة بين قبيلتين بني محارب وبني ثعلبة وانتصر فيها المسلمين، حيث كان عدد جيش المسلمين حين ذاك 450 رجل.

غزوة بحران

وهي غزوة الرسول العاشرة وكانت هذه الغزوة في العام الثالث من الهجرة وكانت بين بني سليم وأنتصر فيها المسلمين، حيث كان الجيش يتألف من ثلاثمائة رجل.

غزوة أحد

وهي غزوة الرسول الحادية عشر وكانت في العام الثالث من الهجرة، حيث كانت بين قريش وانتهت هذه الغزوة بعد انتصار المسلمين بسبب أن الرماة عصوا أوامر الرسول علية أفضل الصلاة والسلام، وكان جيش المسلمين 850 رجل وجيش قريش ثلاث ألاف رجل.

غزوة حمراء الأسد

هي غزوة الرسول الثانية عشر وكانت هذه الغزوة في السنة الثالثة من الهجرة، وأنتصر فيها المسلمين على قريش حتى لا يظنوا أن المسلمين ضعفاء وكان الجيش يتألف من 540 رجل.

غزوة بني نضير

وهي غزوة الرسول الثالثة عشر وكانت هذه الغزو في العام الرباع من الهجرة، حيث كانت بين بني نضير وانتهت هذه الغزوة بفوز المسلين.

غزوة ذات الرقاع

وهي غزوة الرسول الرابعة عشر، وكانت في السنة الرابعة من الهجرة، وكانت بين بني ثعلبة انتهت هذه المعركة بفوز المسلمين بسبب هروب بني ثعلبة.

غزوة بدر الأخرة

هي غزوة الرسول الخامسة عشر وكانت في السنة الرابعة من الهجرة، وانتهت من دون أي قتال، حيث كان عدد جيش المسلمين في هذه المعركة ألفين رجل.

غزوة دومة جندل

هي غزوة الرسول السادسة عشر، وكانت في السنة الخامسة من الهجرة، وانتهت من دون أي قتال، حيث كان عدد جيش المسلمين في هذه المعركة ألف رجل.

غزوة الخندق

هي غزوة الرسول السابعة عشر، وكانت في السنة الخامسة من الهجرة بين المسلمون واليهود وكان عدد جيش المسلمين ألف رجل.

غزوة بني قريظة

وهي غزوة الرسول الثامنة عشر وكانت هذه الغزوة في العام الخامس من الهجرة، وكانت بين المسلمون واليهود وكان عدد جيش المسلمين ثلاثة ألاف رجل.

غزوة بني لحيان

وهي غزوة الرسول التاسعة عشر وكانت في السنة السادسة من الهجرة، والتي انتهت المعركة بفوز المسلمين دون أن يحدث قتال بسبب خوف بني الرجيع.

غزوة بني المصطلق

وهي غزوة الرسول العشرون وكانت في السنة السادسة من الهجرة، حيث كانت هذه الغزوة بين بني المصطلق والمسلمون، وانتهت المعركة بفوز المسلمين.

 غزوة صلح الحديبية

هي غزوة الرسول الواحدة والعشرون، حيث كانت هذه الغزوة في السنة السادسة من الهجرة، وقد انتهت هذه الغزة دون أن يتم قتال، حيث تم بين الطرفين قريش والمسلمون صلح ومعاهدة لمدة 10 سنوات.

غزوة خيبر

هي غزوة الرسول الثالثة والعشرون، وكانت هذه الغزوة في السنة السابعة من الهجرة، وكانت بين اليهود والمسلمون، وانتهت هذه المعركة بفوز المسلمين على اليهود.

غزوة فتح مكة

هي غزوة الرسول الرابعة والعشرون، وكانت هذه الغزوة في العام الثامن من الهجرة والتي تم فيها سيطرة المسلمين على مكة، حيث لم يتم قتل أي شخص في المعركة بسبب أن الرسول أعطاهم الأمان دون أي شروط.

غزوة حنين

هي غزوة الرسول الخامسة عشر، وكانت هذه الغزوة في السنة الثامنة من الهجرة والله عز وجل ذكرها في كتابة وكانت هذه الغزوة بين قبيلة تدعى هوازن وبين المسلمون، وانتهت بفوز المسلمين تعلى القبيلة.

غزوة الطائف

هي غزوة الرسول السادسة والعشرون، وكانت هذه الغزوة في السنة الثامنة من الهجرة، حيث كانت المعركة بين المسلمين وبين أهل الطائف، حيث انتهت المعركة بفوز المسلمين وقامت بعدها أهل الطائف بإشهار إسلامه.

غزوة تبوك

هي غزوة الرسول السابعة والعشرون، وهي كانت بين الروم والمسلمين، حيث كانت جيوش الروم تفوق المسلمين في الأعداد وكانت هذه الغزوة في السنة الثامنة من الهجرة، ورغم قلة أعداد المسلمين بالمقارنة وانتهت المعركة بفوز المسلمون بسبب هروب الروم من المعركة.

نتائج غزوات الرسول

توجد العديد من الفوائد التي عادت على المسلمين بالنفع من غزوات الرسول منها : –

  • جعلت المسلمين مدربون بشكل كبير على القتال.
  • زادت بشكل كبير هيبة الإسلام في العالم أجمع وبين العرب.
  • إبرام العديد من المعاهدات بين العديد من القبائل.
  • دخول عدد كبير من المشركين في الإسلام على قناعة تامة.
  • شعور كل المسلمين بالأمن والاستقرار، وكسر الحاجز النفسي الذي كان كبير عند المسلمين.

وفي نهاية هذا المقال ما هي غزوات الرسول بالترتيب‎‎ على موقع الموسوعة العربية الشاملة ، وقد تعرفنا على العديد من الغزوات التي قام بها الرسول، وتكون بشكل مرتب ومنظم حسب كل غزوه خاضها الرسول بعد أن هاجر إلى المدينة المنورة، وقد تابعنا الغزوات التي خاضها الرسول صلى الله عليه وسلم، حيث شكلت فرق كبير في الرسالة الإسلامية التي كان يحملها خاتم الأنبياء علية أفضل الصلاة والسلام، وتعرفنا على العديد من الفوائد التي عادت على الإسلام من تلك الغزوات التي خاضها الرسول، وقد تعرفنا على العديد من المعلومات التي تخص غزوات الرسول بترتيب، والتي تهم عدد كبير من القراء من خلال مقالتنا.