هل تعلم عن علامات يوم القيامة الوسطى

ياسمين صلاح 23 أغسطس، 2020

علامات يوم القيامة الوسطى تشغل تساؤل المسلمين في كل وقت وحين وهو ما أخفى الله تعالى ميعاده عن العباد لكي يظلوا في حالة من الخوف والترقب لمجيئها بما يجعلهم مداومين على الإكثار من الطاعات والعمل الصالح متجنبين المعاصي قدر إمكانهم مراقبين في ذلك قيام الساعة وحساب الله تعالى الحق عما أقترفوه من عمل صالح أو طالح.

وقد جاء ذكر قيام الساعة في كتاب الله العزيز الحكيم كدليل قاطع على قيامها سواء كان ذلك قريب أم بعيد، حتى الأنبياء ومنهم النبي محمد صلى الله عليه وسلم لم يكن أحد منهم على علم بموعد قيامها بينما كان دورهم الوحيد هو التحذير منها والإنذار من أهوالها، وهناك ثلاث أنواع من علامات الساعة وهي العلامات الصغرى، العلامات الوسطى، والعلامات الكبرى، وسوف نتحدث عن كلاً منهم في المقال التالي عبر موسوعة.

علامات يوم القيامة الوسطى

علامات يوم القيامة هي تلك العلامات التي ظهرت ومازالت مستمر ظهورها وهي:

  • تولي الحمقى واللئام من الناس الحكم وتنظيم شئون البلاد.
  • يصبح من الصعب على الناس الحفاظ على دينهم إذ يكون القابض على دينه كما القابض على جمر من نار وهو ما ورد في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم (يأتي زمان على أمتي القابض على دينه كالقابض على جمرة من النار).
  • بناء المساجد بكثرة حتى لا تصبح دور عبادة بل طرقاً وممرات للناس.
  • انتشار الجهل والفواحش وإساءة معاملة العلماء والفقهاء والقبض عليهم.
  • تسند الأمور إلى غير أهلها حتى تضيع الأمانات.
  • ظهور جبل أسفل منه يوجد ذهب وينحسر نهر الفرات.
  • تقوم الأرض بإخراج ما هو دفين بها من كنوز وهو ما ذكر في السنة النبوية بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم (تَقِيءُ الأرْضُ أفْلاذَ كَبِدِها، أمْثالَ الأُسْطُوانِ مِنَ الذَّهَبِ والْفِضَّةِ، فَيَجِيءُ القاتِلُ فيَقولُ: في هذا قَتَلْتُ، ويَجِيءُ القاطِعُ فيَقولُ: في هذا قَطَعْتُ رَحِمِي، ويَجِيءُ السَّارِقُ فيَقولُ: في هذا قُطِعَتْ يَدِي، ثُمَّ يَدَعُونَهُ فلا يَأْخُذُونَ منه شيئًا).

علامات الساعة التي وقعت ومازالت تقع

حدثنا الرسول الكريم عن علامات يوم القيامة والتي منها ما وقع ومازال مستمر في الحدوث، منها ما لن يتكرر وما هو محتمل وقوعه مرة أخرى، تلك العلامات هي:

الحروب والفتوحات

  • زف نبي الله صلى الله عليه وسلم البشرى للصحابة الكرام رضي الله عنهم جميعاً أنهم سوف يتمكنون من فتح الكثير من المدن وزوال ملك قيصر وكسرى، وأن الغلبة والنصر سوف يكونان من نصيب المسلمين وهو ما ذكر في الحديث الشريف حيث قال الحبيب المصطفى (إنَّ اللَّهَ زَوَى لي الأرْضَ، فَرَأَيْتُ مَشارِقَها ومَغارِبَها، وإنَّ أُمَّتي سَيَبْلُغُ مُلْكُها ما زُوِيَ لي مِنْها، وأُعْطِيتُ الكَنْزَيْنِ الأحْمَرَ والأبْيَضَ).
  • كما قال صلى الله عليه وسلم (إِذَا هَلَكَ كِسْرَى فلا كِسْرَى بَعْدَهُ، وإذَا هَلَكَ قَيْصَرُ فلا قَيْصَرَ بَعْدَهُ، والذي نَفْسِي بيَدِهِ لَتُنْفَقَنَّ كُنُوزُهُما في سَبيلِ اللَّهِ)، وهو ما تحقق بفتح بلاد الروم وفارس، كما زال ملك كسرى والقيصر ووصل المسلمون إلى الهند وتمكنوا من فتح القسطنطينية.

ظهور أدعياء النبوة والدجالين

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (لا تَقُومُ السَّاعَةُ حتَّى يُبْعَثَ دَجَّالُونَ كَذّابُونَ قَرِيبٌ مِن ثَلاثِينَ، كُلُّهُمْ يَزْعُمُ أنَّه رَسولُ اللَّهِ)، وقد تحققت بعضاً من تلك العلامات حقاً في أزمان وأوقات مختلفة، حيث ظهر مدعي النبوة مسيلمة الكذاب، الأسود العنسي.
  • كما ظهر بنهاية حياة النبي الكريم سجاح وتولى الصحابة الكرام قتالهم إلى أن تمكنوا من القضاء عليهم ماعاد سجاح التي أعلنت التوبة وعادت إلى الإسلام، بينما بعد وفاة النبي ظهر مدعي النبوة (الحارث الكذاب) بخلافة عبد الملك بن مروان ولكن الخليفة أمر بقتله، والعديد من الدجالين الذين خرجوا في عصر الخلافة العباسية.

كثرة الفتن وضياع الأمانات وشهادة الزور

  • الفتن: ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أن انتشار الفتن وكثرتها الذي يبلغ حده تمني الرجال الموت اتقاء شدتها في قوله (لا تَقُومُ السَّاعَةُ حتَّى يَمُرَّ الرَّجُلُ بقَبْرِ الرَّجُلِ فيَقولُ: يا لَيْتَنِي مَكانَهُ).
  • ضياع الأمانة وإسناد الأمر لغير أهله: ورد ذكر تلك العلامتين في حديث النبي الحبيب حيث قال ((فَإِذَا ضُيِّعَتِ الأمَانَةُ فَانْتَظِرِ السَّاعَةَ، قيلَ: كيفَ إضَاعَتُهَا؟ قالَ: إذَا وُسِّدَ الأمْرُ إلى غيرِ أهْلِهِ فَانْتَظِرِ السَّاعَةَ).
  • شهادة الزور: يقصد بها شهادة الزور طمعاً في الحصول على المال المملوك للغير وحقهم بالباطل وهو ما ورد في قول رسول الله (وشهادةَ الزُّورِ وكتمانَ شهادةِ الحقِّ).

أن تلد الأمة ربتها

جاءت تلك العلامات في حديث ملك الوحي جبريل عليه السلام مع الرسول صلى الله عليه وسلم حينما قال (فأخْبِرْنِي عَنِ السَّاعَةِ، قالَ: ما المَسْؤُولُ عَنْها بأَعْلَمَ مِنَ السَّائِلِ قالَ: فأخْبِرْنِي عن أمارَتِها، قالَ: أنْ تَلِدَ الأمَةُ ربّتها، وأَنْ تَرَى الحُفاةَ العُراةَ العالَةَ رِعاءَ الشَّاءِ يَتَطاوَلُونَ في البُنْيانِ)، وهو ما يشير إلى اختلال الموازين، أما ولادة الأمة ربتها فهو ما اختلف العلماء حول تفسير معناه، تلك المعاني هي:

  • أن يولد الولد لأمة يكون هو سيدها وهو ما كان يحدث عقب اتساع رقعة الدولة الإسلامية، وزيادة عدد السراري وما كانوا ينجبونه من أولاد حتى أصبح الولد سيداُ على أمه حيث يعود ملك الأب إليه.
  • انتشار بيع الأمهات لأبنائهم نتيجة ما ساد من فساد فيقوم الابن بشراء والدته دون دراية منه.
  • أن تقوم الأم بولادة ابنها ثم يعتق الابن ليصير حراً ثم يصبح سيداً على الرعية وملك فيهم لتصبح الأمة التي هي أمه من بين هؤلاء الرعايا.
  • انتشار عقوق الأمهات والآباء من قبل الأبناء حيث يسيء الأولاد معاملة والدتهم برفع صوتهم عليها ونهرها وإساءة معاملتها ليصبح وكأنه سيدها ليكون وصفه بالرب هنا على سبيل التعبير المجازي.

المسخ والقذف والخسف

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (يُوشِكُ الأممُ أن تداعَى عليكم كما تداعَى الأكَلةُ إلى قصعتِها)، كما ذكر النبي الحبيب أنه من علامات القيامة حدوث القذف والمسخ والخسوف في الأمة نتيجة انتشار الذنوب والمعاصي وهو ما ورد في الحديث الشريف (يَكونُ في آخِرِ هذِهِ الأمَّةِ خَسفٌ ومَسخٌ وقَذفٌ، قالَت: قُلتُ: يا رسولَ اللَّهِ، أنَهْلِكُ وفينا الصَّالحونَ؟ قالَ: نعَم إذا ظَهَرَ الخبَثُ).
  • تلك العلامات السابق ذكرها قد وقعت بالفعل بل وتكرر حدوثها، والمقصود بالقذف الرمي من السماء بالحجارة، بينما الخسف فهو ما توعد الله سبحانه العصاة وأهل البدع به، وهو ما تم في أماكن عدة بالماضي والعصر الحالي.
  • أما المسخ فقد ذكر علماء الإسلام أن المقصود به هو المسخ الحقيقي أي مثلما حدث مع العصاة الذين مسخهم الله خنازير وقردة، كما اختلف البعض الآخر ذاكرين أن المقصد هنا هو المسخ المعنوي أي مسخ خلقهم وقلبهم لكي لا يتمكنوا من التفريق بين المنكر والحق.

فشو التجارة واستفاضة المال

  • حيث تتعلق قلوب الناس بالمال وتنتشر التجارةوهو ما قال به النبي الكريم (أُعدُدْ ستًّا بين يدي الساعةِ: -منها- استفاضةُ المالِ حتى يُعطَى الرجلُ مئةَ دينارٍ، فيظلُّ ساخطًا)، تلك العلامة قد حدثت في زمن الصحابة رضوان الله عليهم بعد امتلاء بيت مال المسلمين، نتيجة غنائم فتوحات الفرس والروم حيث فاض المال بزمن عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه، كما سيعود ذلك الفائض بزمن المهدي المنتظر ونزول نبي الله عيسى عليه السلام.

قطع الأرحام واختلال المقاييس

  • قطع الأرحام وتسليم الخاصة تعد من بين علامات الساعة التي حدثت ومازالت تحدث والمقصود بتسليم الخاصة هجر التحية التي شرعها الله تعالى للعباد بحيث يقتصرونها على  المعارف دون غيرهم، كما ينتشر قطع الأرحام بسبب تأسيس العلاقات على المادة والطمع في الأموال مثل المنافع والتجارة.
  • أما فيما يتعلق باختلال المقاييس فهو ما يتمثل في تصديق الكاذب، وتكذيب الصادق، كما يؤتمن الخائن على العرض والمال، ويصير السفيه من الناس على رأسهم يتحدث بأمور العامة، والدليل على تلك العلامات قول الرسول صلى الله عليه وسلم (
    سَيأتي على الناسِ سَنَوَاتٌ خَدَّاعَاتُ، يُصَدَّقُ فيها الكَاذِبُ، و يُكَذَّبُ فيها الصَّادِقُ، و يُؤْتَمَنُ فيها الخَائِنُ، و يُخَوَّنُ فيها الأَمِينُ، و يَنْطِقُ فيها الرُّوَيْبِضَةُ. قيل: و ما الرُّوَيْبِضَةُ؟ قال: الرجلُ التَّافِهُ، يتكلَّمُ في أَمْرِ العَامَّةِ).

فشو الجهل ورفع العلم

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إنَّ بيْنَ يَدَيِ السَّاعَةِ أيَّامًا، يُرْفَعُ فيها العِلْمُ، ويَنْزِلُ فيها الجَهْلُ)، وهو ما لا يعني رفع العلم واختفاءه بشكل تام ولكن المقصود هنا قلة العلماء المتفقهين في الشرع والأمور الربانية الذين يطبقونه على المسلمين ويعلمونهم إياه، وهي ما بدأت في السابق ولازالت تحدث وسوف تزداد على مع تقدم الزمان، فصار الهدف وراء التفقه في الدين كسب المال والحصول على متاع الدنيا، فسادت الضلالات والبدع، وقل الخشوع وقست القلوب.

علامات الساعة التي لم تقع بعد

العديد من علامات الساعة ورد ذكرها في أحاديث السنة النبوية الشريفة والتي لم تتحقق حتى الآن ولكن الأكيد أنها سوف تقع وتحدث كما ذكر الرسول الصادق الأمين الذي لا ينطق عن الهوى إنما هو وحي يوحى إليه من عند الله سبحانه وسوف نوضح تلك العلامات فيما يلي:

عودة جزيرة العرب أنهاراً وجنات

  • مما حدثنا عنه الحبيب المصطفى حول علامات قيام الساعة والتي لم تقع حتى يومنا هذا أن الجزيرة العربية سوف تعود أنهاراً وجنات عقب أن بلغ بها الحال صحراء قاحلة، وهو ما ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي الكريم أنه قال (لا تَقُومُ السَّاعَةُ حتَّى يَكْثُرَ المالُ ويَفِيضَ، حتَّى يَخْرُجَ الرَّجُلُ بزَكاةِ مالِهِ فلا يَجِدُ أحَدًا يَقْبَلُها منه، وحتَّى تَعُودَ أرْضُ العَرَبِ مُرُوجًا وأَنْهارًا)، حيث نتج عن شدة درجات الحرارة وهو ما سيتحول بمقدرة العزيز الخالق إلى مناخ معتدل، أو عن طريق الاهتمام بالزراعة وحفر الآبار.

انتفاخ الأهلة وتكليم السباع للناس

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (مِنَ اقترابِ الساعَةِ انتفاخُ الأهِلَّةِ)، وهو ما يقصد به رؤية الهلال منتفخ حينما يظهر حيث يبدو أكبر من المعتاد ليظن الرائي أنه لليلة أو ليلتين أو ما يزيد عن ذلك.
  • كما أخبرنا النبي الحبيب أن الساعة لن تقوم حتى يتكلم الجماد والسباع مع البشر، وقد يقصد من ذلك أن البشر سوف يصلوم من العلم إلى مرحلة فهمهم لغة الطير والحيوان وأن الجماد سوف يتحدث مثل التلفاز والهاتف، وهو ما ورد في قول الرسول الكريم (والَّذي نفسي بيدِهِ لا تقومُ السَّاعةُ حتَّى تُكلِّمَ السِّباعُ الإنسَ).

انحسار نهر الفرات عن جبل الذهب

  • بعد أن ينحسر نهر الفرات سوف يظهر جبل مكون من الذهب يتقاتل الناس حوله الأمر الذي يصل إلى أن يقتل من بين كل مائة حوالي تسعة وتسعون شخص، وسوف يحدث انحسار الفرات تيجة تحول مياهه عن المجرى الخاص بها لسبب من الأسباب أو ذهاب مياهه عن جبل الذهب هذا، وهو ما أخبرنا حوله النبي الحبيب في قوله (لا تَقُومُ السَّاعَةُ حتَّى يَحْسِرَ الفُراتُ عن جَبَلٍ مِن ذَهَبٍ، يَقْتَتِلُ النَّاسُ عليه، فيُقْتَلُ مِن كُلِّ مِئَةٍ، تِسْعَةٌ وتِسْعُونَ، ويقولُ كُلُّ رَجُلٍ منهمْ: لَعَلِّي أكُونُ أنا الذي أنْجُو).

خروج الكنوز المختبأة في باطن الأرض

  • وهو ما قال فيه الرسول صلى الله عليه وسلم (تَقِيءُ الأرْضُ أفْلاذَ كَبِدِها، أمْثالَ الأُسْطُوانِ مِنَ الذَّهَبِ والْفِضَّةِ، فَيَجِيءُ القاتِلُ فيَقولُ: في هذا قَتَلْتُ، ويَجِيءُ القاطِعُ فيَقولُ: في هذا قَطَعْتُ رَحِمِي، ويَجِيءُ السَّارِقُ فيَقولُ: في هذا قُطِعَتْ يَدِي، ثُمَّ يَدَعُونَهُ فلا يَأْخُذُونَ منه شيئًا)، ولكن تلك العلامة لم تقع حتى الآن وحينما تظهر سيترك البشر الفضة والذهب ويزهدون به، نادمين على ما قاموا بارتكابه من معاصي بهدف تحصيلها.

حصار المسلمين للمدينة

  • من العلامات التي لم تقع حتى الآن محاصرة المدينة المنورة من قبل المسلمون وهو ما ورد في قول الحبيب المصطفى (يُوشِكُ المسلمون أن يُحاصَروا إلى المدينةِ حتَّى يكونَ أبعدَ مسالحِهم سلاحٌ).

إحراز الجهجاه الملك

  • حدثنا النبي الكريم أن من بين علامات الساعة الوسطى إحراز الملك رجل يدعى الجهجاه من قحطان، حيث ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (لَا تَقُومُ السَّاعَةُ، حتَّى يَخْرُجَ رَجُلٌ مِن قَحْطَانَ، يَسُوقُ النَّاسَ بعَصَاه)، والدليل على سوقه للناس بالعصا أنه سوف يغلب الناس مما سيدفعهم للانقياد إليه وطاعته بما يشير إلى غلظته وقوته.

خروج المهدي المنتظر

  • تلك العلامة من علامات الساعة ورد في شأنها الكثير من الأحاديث النبوية الدالة على ظهوره والتي ذكرت بعضاً من صفاته منها قول النبي الكريم (لا تذهبُ الدُّنيا حتَّى يملِكَ العربَ رجلٌ من أَهْلِ بيتي، يواطئُ اسمُهُ اسمي)، ومن بين صفاته تلك أنه من نسل السيدة فاطمة الزهراء ابنة النبي رضي الله عنها، ويوافق اسمه اسم الرسول صلى الله عليه وسلم، اعلى الحبهة، أقنى الأنف، خلقه الله تعالى ليكون خليفة في المسلمين وهيئه لذلك وسوف يملأ الأرض عدلاً بعد تفشي الظلم والجور بين أرجائها.

 تعريف علامات الساعة

  • ورد تعريف الساعة في الاصطلاح بكونها الوقت الذي سوف تقوم القيامة به ليحاسب كل من العباد على عمله في الدنيا والسبب في تسميتها بذلك أنها تأتي فجأة دون إنذار أو لأن الحساب فيها يتم بسرعة، بينما العلامات في اللغة فيقصد بها الإشارات أو الأدلة وبذلك فإن علامات الساعة تعرف بما يدل على افتراب قيام الساعة.
  • وقد اشار فقهاء الإسلام إلى أن وقت قيامها في علم علام الغيوب وحده الذي اختص بها عز وجل دون أحد من خلقه، فلا يعلم بها لا ملك ولا رسول مقرب، وقد قال تعالى في سورة الأعراف الآية 187 (يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا ۖ قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِندَ رَبِّي ۖ لَا يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَا إِلَّا هُوَ ۚ ثَقُلَتْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ لَا تَأْتِيكُمْ إِلَّا بَغْتَةً ۗ يَسْأَلُونَكَ كَأَنَّكَ حَفِيٌّ عَنْهَا ۖ قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِندَ اللَّهِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ).

علامات يوم القيامة الكبرى

وعقب بيان علامات يوم القيامة الوسطى نذكر بالفقرة الآتية علامات يوم القيامة الكبرى والتي بعد تحقق آخرها تقوم الساعة ولا يقبل من أحد توبة أو دعاء وهي ما اتفق حوله العلماء ولكن الاختلاف قد ورد حول ترتيب حدوثها وتلك العلامات هي:

  • ظهور المسيخ الدجال.
  • الدخان.
  • ظهور دابة تكلم الناس.
  • ظهور يأجوج ومأجوج.
  • نزول عيسى عليه السلام.
  • طلوع الشمس من مغربها.

وفي ختام مقالنا نذكر أن التصديق في علامات الساعة والإيمان بها به ثمرات وفوائد في حياة العباد بالدنيا والآخرة منها تحقق ركن من أركان الإيمان حيث أنه تعد من مقدمات اليوم الآخر الذي يعد الإيمان به أحد أركان الإيمان، إشباع ما لدى المرء من رغبة فطرية في الاطلاع على ما هو خفي عنه، كما تصل به غلى خشية لقاء الله والحساب فيثبت الإيمان في قلبه ويتجنب الوقوع بالمعاصي والذنوب.

المراجع

1

2

3

هل تعلم عن علامات يوم القيامة الوسطى

المزيد من المواضيع

اسماء الله الحسنى تهنئة عيد ميلاد صباح الخير اذاعة مدرسية شكر وتقدير دعاء ختم القران دعاء للمريض دعاء الصباح صلاة الاستخارة خاتمة بحث قصص اطفال نظام نور ولي الأمر تسجيل دخول اوزمبك صندوق البريد الرياض معنى سايكو فواكه بدون نقاط اسم محمد بالانجليزي خواطر جميلة رسوم تجديد الاستمارة كوكسيكام ابرة اوزمبك دريم ووتر ايات السكينه استقدام من الفلبين ابر اوزمبك اسامي قطط بسكوبان نظام نور ولي الأمر تسجيل دخول 1445 الامن والسلامة أقرب جهاز أبشر من موقعي مقدمة بحث الثقافة الملبسية نظام نور برقم الهوية 1445 هل ريتا مشروب طاقه حكم التشهد الأول والاخير الحروف الانجليزيه بحث عن التبرير والبرهان تجربتي مع حبوب فيروجلوبين موعد صلاة القيام تنزيل الدورة خلال ساعة تحاميل روفيناك نظام نور ولي الأمر مواعيد رحلات القطار جماد بحرف ذ بلاد بحرف و اساسيات الضوء جماد بحرف ن روفيناك تجربتي مع بخاخ افوجين حكمة قصيرة معناها جميل جداً اقرب مطعم من موقعي علم تسجيل الدخول مشروبات ستار باکس الباردة يوزرات انستا بارنز منيو هل يغفر الله ممارس العادة اسئلة محرجة 18 اسماء قطط ذكور شروط حافز همزة الوصل والقطع تخصصات الجامعة العربية المفتوحة برزنتيشن الأشهر الميلادية مقابل الهجرية الرمز البريدي الطائف أصحاب السبت متى يبدأ مفعول العصفر الوزغ في المنام بشارة خير سايكو معنى مواضيع برزنتيشن اسئلة مسابقات للكبار افضل كفرات صينيه اسماء بنات 2023 خاتمة تقرير ريلاكسون وقت صلاة القيام بلاد بحرف الواو الرمز البريدي الدمام فيروجلوبين معنى غبقة دوسباتالين ريتارد مخالفة قطع الاشارة تجربتي مع الميلاتونين فلاجيل 500 حبوب كوكسيكام رقم شيخ مفتي حبوب اومسيت روفيناك د