الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

عدد مرات الاستغفار للزواج

بواسطة: نشر في: 24 يوليو، 2018
mosoah
عدد مرات الاستغفار للزواج

عدد مرات الاستغفار للزواج ، يعد الزواج هو الرباط المقدس الذي يربط بين الرجل والمرأة، ويشمل هذا الرباط بعض من الشروط حتى أن يتم عقد سليم وصحيح، وقد حثنا الإسلام على الزواج لأن له أهمية كبيرة في استمرار الحياة والتكاثر، ولهذا يكون للزواج أهمية مهمة جداً في حياتنا ولهذا يجب أن يتم على الطريقة الصحيحة التي تحافظ على النسل بدلاً من أن يتم عن طريق المحارم التي تضعف من النسل وتجعله مريض وعبأ كبير على المجتمع، ولكن هناك بعض من الأشخاص قد يتأخر عليهم الزواج لسبب لا يعلمه غير الله عز وجل، ونجد أن البعض يبحث عن أفضل الطرق التي تيسر له الحال وتسرع من الزواج والذي من أهمها الاستغفار وهو من أهم الأمور الذي يجب على البعد المسلم أن يتبعها.

أهمية الاستغفار للزواج :

للاستغفار الكثير من الفوائد الذي لا يكون لها أي حدود فهو مهم وضروري لتيسير كافة أمور المسلمين الصغيرة والكبيرة، كما وردت العديد من الأحاديث والأيات القرآنية التي تثبت أهمية الاستغفار ومنها ما قاله الله عز وجل على لسان سيدنا نوح عليه أفضل الصلاة والسلام: ” فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدراراً ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهاراً”.

فهذه آية عظيمة ومهمة جداً بينت لنا أهمية الاستغفار وهو مساحة كبيرة للحصول على جميع فوائد الاستغفار وأهميته، فيجب علينا أن نعلم جميعاً أن الاستغفار من الضروريات الذي يجب على الإنسان أن يلتزم بها في جميع أوقاته سواء في الصلاة أو غير الصلاة.

فدائماً الاستغفار يكون الهدف منه هو غفران الذنوب والتوبة إلى الله سبحانه وتعالى، كما أن الله عز وجل يستجيب الاستغفار من المسلم خالص النية والذي يرغب في التخلص من جميع ذنوبه، ولكي يحقق الاستغفار جميع مطالبنا يجب أن يخلص الإنسان لله تعالى  في الاستغفار وفيما يؤدي به، يجب أن يكون هناك صدق في مطالبته وأن يكون في تحقيقه نفع للنفس وللغير.

الاستغفار للزواج :

طالما كانت النية سليمة وصادقة الاستغفار بنية الزواج بمن تحب أو الزواج من أي شخص مهماً كان، سوف يتقبل الله عز وجل منه إن شاء وأراد وقال الله تعالى في كتابه العزيز: ” فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفاراً يرسل السماء عليكم مدراراً، ويمددكم بأموال وبنين، ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهاراً”، لقد خص الله الاستغفار في كثير من التوفيق بحياة الإنسان ولا يقتصر الأمر على فضل الاستغفار بنية الزواج من شخص محدد فهو مستحب للزواج بوجه عام.

عدد مرات الاستغفار للزواج :

من الطبيعي أن الاستغفار لن يتوقف على عدد معين من المرات لتيسير أمور الزواج أو تحقيق الرغبة في الزواج عموماً، بل إن الاستغفار من الأمور الذبي أوجبها علينا الله عز وجل ولم يحدد لها عدد محدد حتى أن وصل عدد مرات الاستغفار إلى أكثر من مائة مرة، لأن الاستغفار بوجه عام يعمل على توبة الإنسان وصلاح الأحوال وتيسير الأمور.

تجربتي مع الاستغفار بنية الزواج :

هذه كانت تجربة لأحد الفتيات التي وصلت لسن الزواج ولكن تأخر عنها وخافت كثيراً من أن تعاني من العنوسة وهذا ما دفعها للجوء إلى الله عز وجل وقالت، عندما وصلت لسن كبير بدأت أنت تخاف على نفسها من أن يفوتها قطار الزواج وهذا ما جعلها تلجأ إلى الدعاء لله سبحانه وتعالى، كما أنها سمعت أيضاً عن فضل الاستغفار حينما قال رسولنا الحبيب عليه أفضل الصلاة والسلام في حديثه الشريف: ” من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجاً ومن كل ضيق مخرجاً ورزقه من حيث لا يحتسب”.

وهذا ما جعلها تتأمل في قول الله تعالى الذي أتى به في كتابه العزيز والذي سبق وذكرناه عدة مرات، فقالت لنفسها أن الاستغفار يجلب الأولاد ولكنهم لم يأتوا دون الزواج وبالتالي فالاستغفار يعمل على تيسير الزواج، وقد روت لنا قصة لأحدى الأخوات وقالت اتصلت هذه الأخت لأحد الشيوخ وشكت له حالها وأنها تأخرت عن الزواج، وقال لها عليكِ بالالتزام بالاستغفار، فسألته وما يعمل الاستغفار قال لها لا عليكِ سوى أن تلتزمين بالاستغفار وسوف ترين كل ما هو خيراً، قالت الأخت بأنها التزمت الاستغفار عدة أشهر حتى أن رزقها الله بالزوج الذي كانت تتمناه.

وقد قامت الفتاة صاحبة التجربة بما فعلته الأخت والتزمت بالاستغفار طوال الوقت حتى أن رزقها هي أيضاً الله عز وجل بالزوج الصالح الذي كانت تتمناه طوال حياتها، ويجب على كل فتاه أو شاب يرغبون في تيسير الزواج أن يدعو الله دائماً ويلتزم بالصلاة والاستغفار فأدعو الله بهذه الدعوات التالية:

  • اللهم يا ودود يا ذا العرش المجيد يا فعالاً لما يريد يا مبدئ يا معيد يا حي يا قيوم أسألك بعزك الذي لا يرام وملكك الذي لا يضام ونورك الذي ملأ أركان عرشك أن تصلي على محمد وعلى آل محمد وأن تبارك على محمد وعلى آل محمد وأن ترزقني زوجاً صالحاً مصلحاً يحبني وأحبه كي نسبحك كثيراً وننصر دينك وكتابك وسنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم وعبادك الصالحين، وأن ترزقني ذرية صالحة تجاهد في سبيلك وتقوم بالحق بإذنك.. يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني.