مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

طريقة صلاة الاستخارة مع الدعاء المخصص لها

بواسطة:
طريقة صلاة الاستخارة مع الدعاء

تعرف على طريقة صلاة الاستخارة مع الدعاء بشكل صحيح في هذا المقال، كثيرًا ما نحتار بين أمور عدة في حياتنا اليومية، ولا يمكننا أن نختار الأفضل بالنسبة لنا، وخاصة في القرارات الهامة؛ ولذلك نطلب العون من الله تعالى فلا يعلم بعباده إلا هو، وبصلاة الاستخارة نكون وكلنا الله سبحانه وتعالى بالاختيار؛ فترى الله يُنير بصيرتك، ويُوفقك إلى خير الأمور، وفي هذا المقال من موسوعة نُبين لكم طريقة صلاة الاستخارة كما ذكرها رسول الله صلى الله عليه وسلم.

طريقة صلاة الاستخارة مع الدعاء المخصص لها

معنى الاستخارة

لغةً

استخارة هي مصدر الفعل استخارَ، وأصلها هو (خ ي ر)، فهي بمعنى طلب اختيار أفضل الأمور، وأخيرها من الله سبحانه وتعالى.

اصطلاحًا

الاستخارة في مصطلح الفقه هي صلاة من ركعتين، ودعاء يؤديها المسلم إذا احتار في أمر من أمور حياته؛ فيستخير الله تعالى طالبًا منه أن يوفقه إلى ما هو خير.

كيفية صلاة الاستخارة ودعائها

يُصلي المسلم ركعتين من غير الفريضة، ثم يشرع في قول دعاء الاستخارة.

فعن جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال:”كانَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يُعَلِّمُنَا الِاسْتِخَارَةَ في الأُمُورِ كُلِّهَا، كما يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنَ القُرْآنِ، يقولُ (صلى الله عليه وسلم): إذَا هَمَّ أحَدُكُمْ بالأمْرِ، فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِن غيرِ الفَرِيضَةِ، ثُمَّ لِيَقُلْ:

“اللَّهُمَّ إنِّي أسْتَخِيرُكَ بعِلْمِكَ وأَسْتَقْدِرُكَ بقُدْرَتِكَ، وأَسْأَلُكَ مِن فَضْلِكَ العَظِيمِ، فإنَّكَ تَقْدِرُ ولَا أقْدِرُ، وتَعْلَمُ ولَا أعْلَمُ، وأَنْتَ عَلَّامُ الغُيُوبِ، اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ خَيْرٌ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي – أوْ قالَ عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ – فَاقْدُرْهُ لي ويَسِّرْهُ لِي، ثُمَّ بَارِكْ لي فِيهِ، وإنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ شَرٌّ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي – أوْ قالَ في عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ – فَاصْرِفْهُ عَنِّي واصْرِفْنِي عنْه، واقْدُرْ لي الخَيْرَ حَيْثُ كَانَ، ثُمَّ أرْضِنِي”

قالَ: “وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ”. حديث صحيح ورد في صحيح البخاري.

حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم يشرح طريقة هذه الصلاة، كما يُوضح موضع قول دعاء الاستخارة، فيكون بعد السلام من الصلاة، وقوله صلى الله عليه وسلم “وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ” يعنى به أن تذكر الأمر الذي تحتار فيه، وتطلب من الله تعالى أن يُوفقك لحسن الاختيار، وأن يُلهمك الصواب.

حكم صلاة الاستخارة

ثبتت صلاة الاستخارة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولكن إذا احتار العبد في اختيار الأفضل فقط، وهي سنة عنه، وليس فريضة مكتوبة.