دعاء صلاة الوتر مستجاب

شيرين عبد السلام 19 ديسمبر، 2019

نقدم لكم في هذا المقال دعاء صلاة الوتر وهي إحدى الصلوات الواردة عن السنة النبوية وهي صلاة فردية تبدأ من ركعة واحدة لتزيد إلى 13 ركعة وعدد ركعاتها كانت محل خلاف بين المذهب الشافعي والمالكي والحنفي إذ يرى المذهب الأول أن أقل عدد لركعاتها 3، أما المالكي فيرى أنها تتكون من ركعة واحدة فقط، أما الحنفي فيرى أنها تتكون 3 ركعات، والوتر في اللغة العربية يُطلق على كل ماهو فردي وهو يرادف كلمة الإفراد.

ويُذكر أن وقت صلاة الوتر يبدأ من بعد صلاة العشاء ويمتد حتى وقت صلاة الفجر وذلك عقب الانتهاء من صلاة قيام الليل، أما عن فضلها فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عنها:”إِنَّ الله أمَدَّكُمْ بِصَلاَةٍ هِيَ خَيرٌ لَكُمْ مِنْ حُمْرِ النَّعَمِ، قُلْنَا: وَمَا هِيَ يَا رَسُولَ الله؟ قالَ: الوِتْرُ مَا بَيْنَ صَلاَةِ العِشَاءِ إِلى طُلُوعِ الفَجْرِ” وذلك يعني أنها تعادل كل أموال الدنيا، كما إشارة إلى أنها من أفضل العبادات عند الله وبها ينال العبد أعلى الدرجات في الآخرة، في موسوعة يمكنكم الإطلاع على دعاء هذه الصلاة.

دعاء صلاة الوتر

وفقًا لما ورد عن السيدة عائشة رضي الله عنها، فكان النبي صلى الله عليه وسلم يبدأ في الركعة الأولى بقراءة سورة الأعلى، أما في الثانية فكان يقرأ سورة الكافرون، أما في الركعة الثالثة فكان يقرأ سورة الإخلاص، أما عن دعاء هذه الصلاة فهو ما يلي:

من بين الأدعية الواردة عن السنة النبوية وفقاً ما جاء في حديث الحسن بن علي رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول في قنوت الوتر:” اللهمَّ اهْدِني فيمَن هدَيْت، وعافِني فيمَن عافَيْت، وتولَّني فيمَن تولَّيْت، وباركْ لي فيما أَعطَيْت، وقِني شَرَّ ما قَضَيْت؛ فإنَّك تَقْضِي ولا يُقْضَى عليك، وإنَّه لا يَذلُّ مَن والَيْت، تباركتَ ربَّنا وتَعالَيْت“، وقنوت الوتر هو الوقت الذي يأتي بعد الانتهاء من قراءة السورة القصيرة في الركعة الأخيرة وقبل الركوع.

كما أنه من بين أدعية السنة النبوية: “اللهُمَّ أَعُوذُ بِرِضَاكَ مِنْ سَخَطِكَ، وَبِمُعَافَاتِكَ مِنْ عُقُوبَتِكَ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْكَ لَا أُحْصِي ثَنَاءً عَلَيْكَ أَنْتَ كَمَا أَثْنَيْتَ عَلَى نَفْسِكَ”.

دعاء صلاة الوتر مستجاب