مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

دعاء الشفاء للمريض

بواسطة:
دعاء الشفاء للمريض

دعاء الشفاء للمريض من الأدعية التي لا غنى عن معرفتها، لماذا؟ هل هو فرض عليا؟، لا ، ولكن لا يكاد يخلو إنسان من التعرض لمرض خفيف أو ثقيل عافانا الله وإياكم أجمعين، وبما أنك كائن غير انعزوالي لابد لك من تعامل مع الناس، فينبغي اكتساب بعض صفات وأصول التعامل التي منها الدعاء الصالح، ومن شروطه الصدق والخروج من القلب حتى يلقى أثرا طيبا و استجابة من الله تعالى.

عندما تدعو للمرضى يخفف الله عنهم نفسيا، وإن كنت صالحا متقيا يستجيب ويساعد دعاؤك في الاستجابة ورفع البلاء، والمريض قد يكون من الأقرباء أو الأطفال أو حتى للنفس، أو لمن نحب أو لعموم المسلمين ولك بهذا أجر وثواب بظهر الغيب.
أكثر الناس ابتلاء هو المؤمن، فالابتلاء من عند الله ليقرب العبد إليه، ويختبره إذا كان قريب منه أم لا، فرسولنا الكريم قال “أشد الناس بلاء الأنبياء، ثم الصالحون ثم الأمثل فالأمثل، ويبتلي الرجل على حسب دينه فإن كان في دينه رقة ابتلى على قدر دينه، فما يبرح البلاء بالعبد حتى يتركه يمشي على الأرض وما عليه خطيئته “والله سبحانه وتعالى، من على المؤمن بالبلاء لفوائده، كتكفير الذنوب، رفع درجنه ومنزلته عند الله في الآخرة، فتح باب التوبة والذل والانكسار بين يدي الله تعالى، الشعور بالتفريط في حق الله، قوة الإيمان بقضاء الله وقدره، فعلينا جميعاً معرفة أن الدعاء هو الحل الوحيد، والأفضل لزوال البلاء والمرض.

حكم الدعاء إلى الله:

الله سبحانه وتعالى هو من أنزل الداء، وبالتالي هو من عنده الدواء فعلى المبتلى بالمرض، مناجاة الله عز وجل، لكي يرفعه عنا، حيث الامتثال أمامه منكسراً ذليلا لخالقك، حيث كرمه، ورحمته لرفع عنك البلاء فلا حرج من سؤال ربك عز وجل، بالتخفيف عنك، حيث أنك لا تسأله إثم، أو قطيعة، أو سوء، لأنه يقوم بذلك المرض باختبارك إن كنت عبداً شكوراً أو صبوراً أم لا، أن كنت صبوراً أم ستتأفف من ذلك، فعلينا دائماً دعاء الشفاء للمريض بالدعاء إلى مالك  الأمور الله لرفع المرض والبلاء، كما أن الدعاء يقربنا من الله عز وجل.

دعاء الشفاء للمريض

“اللهم أذهب البأس رب الناس، اشف وأنت الشافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاء لا يغادر سقماً، أذهب البأس رب الناس، بيدك الشفاء، لا كاشف له إلا أنت يارب العالمين، اللهم إني أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل، أن تشفيه وتمده بالصحة والعافية، لا ملجأ ولا منجى منك غلا إليك، إنك على كل شيء قدير”.
“اللهم اشفه شفاءً ليس بعده سقم أبدأً، اللهم خذ بيده، اللهم احرسه بعينك التي لا تنام، واكفه بركنك الذي لا يرام، وأحفظه بعزك الذي لا يضام، واكلاه في الليل وفي النهار، وارحمه بقدرتك عليه، أنت ثقفته ورجاؤه، يا كاشف الهم، يا مفرج الكرب، يا مجيب دعوة المضطرين، اللهم البسه ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير أجل، يا أرحم الراحمين، اللهم اشفه، اللهم اشفه، اللهم اشفه، اللهم أميين”.
“بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء، ثلاث مرات”.
“سبحان الله وبحمده، لا قوة إلا بالله، ما شاء الله كان، وما لم يشأ لم يكن، أعلم أن الله على كل شيء قدير، أن الله قد أحاط بكل شيء علماً”.
“أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق”، ثلاث مرات.
“حسبي الله لا إله إلا هو، عليه توكلت وهو رب العرش العظيم”، سبع مرات.
“ربنا أمري إلى الله، إن الله بصير بالعباد”
” ربنا اكشف عنا العذاب إنا مؤمنين”.
“ربنا عليك توكلنا، وإليك أنبنا، وإليك المصير”.

المراجع :