الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

خير يوم طلعت عليه الشمس هو يوم

بواسطة: نشر في: 19 أكتوبر، 2021
mosoah
خير يوم طلعت عليه الشمس هو يوم

الكثير منا لا يعلمون إجابة سؤال ” خير يوم طلعت عليه الشمس هو يوم ؟ ” علي الرغم من كونه انه يوم من أحب الأيام لدي شعوب الإسلام، حتي أن رسول الله قد قال عنه أنه خير يوم طلعت عليه الشمس، ولعل السبب في غياب الإجابة عن الكثير منا، هو إهمالنا لديننا وعدم بحثنا وتطلعنا إليه، ولكن يجب علي جموع المسلمين معرفة هذا اليوم وفضله وآدابه، بالإضافة إلى معرفة كيفية قضاء هذا اليوم، ولعل السطور القادمة في مقالنا عبر موسوعة، ستعمل علي حمل الإجابة الوافية عن هذا السؤال بالإضافة إلى كافة المعلومات الممكنة ن هذا اليوم.

خير يوم طلعت عليه الشمس هو يوم

تواجدت العديد من الأسئلة حول حقيقة اليوم الذي قيل عنه أنه خير يوم طلعت عليه الشمس، ولعل الإجابة علي هذا السؤال تمثلت في إجابة بسيطة جدا، فمن المحتمل أن تجد الكثير منا يعلمون أن هذا اليوم يوم مميز ومختلف عن باقي الأيام، إلا أنه لا يعلم أنه ما حدث عنه رسول الله صلي الله عليه وسلم، بكونه خير الأيام، ولعل الإجابة تتمثل علي هذا السؤال فيما يلي :

  • خير يوم طلعت عليه شمس هو يوم الجمعة.
  • فالكثير منا يعلمون بأن هذا اليوم يوم مميز ومختلف عن باقي الأيام نظرا لتواجد فهي صلاة الجمعة، ولكن الأغلب لا يعلمون السبب في ذلك، ولحرصنا علي تزويدكم بكافة المعلومات الممكنة، فستحمل السطور القادمة السبب بالأدلة.

تفسير حديث خَيْرُ يوم طلعت عليه الشمس

جاء الفقهاء والمفسرون بدلالاتهم علي كون يوم الجمعة هو خير الأيام، من حديث رسول الله صلي الله عليه وسلم الذي نص علي أن يوم الجمعة هو خير يوم تطلع عليه الشمس، ولعل الحديث القادم يكون دليلا كافيا علي حديثهم.

  • قال رسول الله صلي الله عليه وسلم ” خَيْرُ يَومٍ طَلَعَتْ عليه الشَّمْسُ يَوْمُ الجُمُعَةِ، فيه خُلِقَ آدَمُ، وفيهِ أُدْخِلَ الجَنَّةَ، وفيهِ أُخْرِجَ مِنْها، ولا تَقُومُ السَّاعَةُ إلَّا في يَومِ الجُمُعَةِ “، وحكم الحديث هو صحيح، فقد رواه البخاري والمحدث عنه كان الإمام مسلم.
  • في حالة ما إذا تعمقنا قليلا وتبحثنا في شئون ديننا، أو في الحياة اليومية فيمكننا أن نستدل علي قدرة الله عز وجل، فنجد أن الله قد فضل بعضنا علي بعض، وبعض الكائنات علي بعضها، فمن تفضيلات الله أنه ميز يوم الجمعة عن باقي الأيام.
  • ففي الحديث قد بين أبو هريرة رحمه الله، قول رسول الله أن خير الأيام التي تطلع عليها الشمس هو يوم الجمعة، ففيه قد خلق الله عز وجل سيدنا أدم أبا البشر، كما انه كان اليوم الذي أسكنه فيه الله عز وجل الجنة.
  • بالإضافة إلى أن يوم الجمعة كما كان هو اليوم الذي أدخل فيه أدم الجنة، فقد كان يوم خروجه وهبوطه إلى الأرض، وهو يوم خلافته أيضا علي الأرض، كما أن يوم الجمعة هو اليوم الذي تقوم فيه الخلائق ليوم الحساب فهو موعد الساعة.
  • وقد قيل أن أن ذكر هذه الأحداث العظيمة الواقعة في يوم الجمعة، ليس الهدف منها هو ذكر فضائل اليوم، وإنما تعظيم الأحداث التي وقعت فيه، كإدخال أدم الجنة وإخراجه وأنه يوم قيام الساعة فهو يوم بداية الخلق ونهايته.
  • وقد قيل العكس المنافي للحديث السابق، فنُظر إلى أن تلك الأحداث المهيبة هي من الفضائل وهذا بسبب أن نزول أدم للأرض كان هو السبب في وجود الرسل والذرية الموجودة حاليا، والتي منها الأمة التي سيباهي بها رسولنا الحبيب الله عز وجل، ونظرا لكون أن موعد الساعة قريب فتعد كتذكرة وتعجيل لنعيم الله لأهل الإيمان، ووعيدا وتذكرة لأهل الكفر عسي أن يتعظوا.

لماذا سمي يوم الجمعة بهذا الاسم

تواجدت العديد من الأقاويل التي قيلت في سبب تسمية يوم الجمعة بهذا الاسم، ولعل أهم تلك الأقاويل هي ما ستحمله طيات سطورنا القادمة :

  • ذكر الفقهاء العديد من الأسباب والتي كان منها أنه سمي بالجمعة لكونه يتجمع فيه الناس بكثرة.
  • وقال البعض الأخر أنه سمي بالجمعة نظرا لكون سعد بن زرارة رضي الله عنه كان يجتمع بالأنصار يوم الجمعة.
  • وقد قيل أن السبب يعود إلى أن كعب بن لؤي كان يجمع فيه قومه في وقت الجاهلية، ليحدثهم فيه عن الحرم.
  • كما أتجه بعض الفقهاء إلى أن السبب هو قد أتم الله فيه خلق سيدنا أدم عليه السلام، ويتجه أغلب العلماء أن هذا هو السبب الأصح، نظرا لقول رسول الله صلي الله عليه وسلم في حديثه أن الله قد خلق أدم فيه.

معلومات عن يوم الجمعة

تتواجد العديد من الخصائص التي يختص بها يوم الجمعة عن باقي أيام الأسبوع، ولعل أهم تلك الخصائص هي ما تلي :

  • صلاة الجمعة : تعد صلاة الجمعة أحد الفروض التي فرضها الله علي المسلمين، فهي جامعة لكافة المسلمين، بالإضافة إلى أن من تغافل عنها قاصدا فيطبع الله علي قلبه، أي أن الله يغلق عن قلبه أبواب الخير.
  • كثرة الصلاة علي النبي : من المستحب أن يكثر المسلمين من الصلاة علي حبيبنا رسول الله صلي الله عليه وسلم، وهذا نظرا لكون الصلاة علي النبي يوم الجمعة تعرض عليه.
  • وهذا كان بنص حديث رسول الله ” إنَّ من أفضلِ أيَّامِكُم يومَ الجمعةِ فيهِ خُلِقَ آدمُ وفيهِ قُبِضَ وفيهِ النَّفخةُ وفيهِ الصَّعقةُ فأكْثِروا عليَّ منَ الصَّلاةِ فيهِ فإنَّ صلاتَكُم معروضةٌ عليَّ قالَ قالوا يا رسولَ اللَّهِ وَكَيفَ تُعرَضُ صلاتُنا عليكَ وقد أرِمتَ – يقولونَ بليتَ – فقالَ إنَّ اللَّهَ عزَّ وجلَّ حرَّمَ علَى الأرضِ أجسادَ الأنبياءِ “.
  • الأمر بالاغتسال : تواجد العديد من الفقهاء الذين أوجبوا الغسل قبل في يوم الجمعة، وهذا بقول رسول الله صلي الله عليه وسلم الذي نقلته السيدة عائشة رضي الله عنها ” أنَّهُ سَأَلَ عَمْرَةَ عَنِ الغُسْلِ يَومَ الجُمُعَةِ، فَقالَتْ: قالَتْ عَائِشَةُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا: كانَ النَّاسُ مَهَنَةَ أنْفُسِهِمْ، وكَانُوا إذَا رَاحُوا إلى الجُمُعَةِ، رَاحُوا في هَيْئَتِهِمْ فقِيلَ لهمْ: لَوِ اغْتَسَلْتُمْ “.
  • قراءة سورة الكهف : إن من السنن المحبب إحياءها يوم الجمعة هو الحفاظ علي قراءة سورة الكهف يوم الجمعة، فمن قرائها أضاء الله له ما بين الجمعتين، وهذا بقول رسول الله ” من قرأ سورةَ ( الكهفِ ) في يومِ الجمعةِ أضاء له من النورِ ما بين الجمُعَتَين “.
  • الذهاب للمسجد مبكرا :من المستحب أن يذهب المسلم إلى المسجد في صباح الجمعة مبكرا، فلا يدخل المسجد بعد بدء الخطبة أو قبل إقامة الصلاة، فقال عن رسول الله عن الذهاب مبكرا للمسجد ” مَنِ اغْتَسَلَ يَومَ الجُمُعَةِ غُسْلَ الجَنَابَةِ ثُمَّ رَاحَ، فَكَأنَّما قَرَّبَ بَدَنَةً، ومَن رَاحَ في السَّاعَةِ الثَّانِيَةِ، فَكَأنَّما قَرَّبَ بَقَرَةً، ومَن رَاحَ في السَّاعَةِ الثَّالِثَةِ، فَكَأنَّما قَرَّبَ كَبْشًا أقْرَنَ، ومَن رَاحَ في السَّاعَةِ الرَّابِعَةِ، فَكَأنَّما قَرَّبَ دَجَاجَةً، ومَن رَاحَ في السَّاعَةِ الخَامِسَةِ، فَكَأنَّما قَرَّبَ بَيْضَةً، فَإِذَا خَرَجَ الإمَامُ حَضَرَتِ المَلَائِكَةُ يَسْتَمِعُونَ الذِّكْرَ “.
  • إجابة الدعاء : قال رسول الله أنه تتواجد ساعة في يوم الجمعة، إذا حضرها المسلم وهو يصلي ويدعوا الله، فكان دعائه مجابا.
  • خطبة الجمعة : من أكثر ما يميز يوم الجمعة عن سائر الأيام، هو أنه تتواجد الخطبة التي تسبق الصلاة، والتي يتم فيها الصلاة علي النبي وتبجيل الله عز وجل وذكره، وتذكير العباد.

هل حكم صلاة الجمعة واجبة

  • تسائل العديد حول حكم صلاة الجمة في الإسلام، وهل هي واجبة أم سنة، حدد الفقهاء الإجابة في أنها صلاة واجبة علي كل مسلم ذكر بالغ عاقل.
  • وهذا بدليل نص الله عز وجل في كتابه الكريم بسورة الجمعة في الأية رقم 9 ” يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ “.
  • بالإضافة إلى تواجد العديد من الأحاديث التي تنص علي وجوب صلاة الجمعة علي كل مسلم بالغ عاقل، فعن السيدة حفصة رضي الله عنها أن رسول الله قد قال ” رواحُ الجُمعةِ واجبٌ على كلِّ مُحتَلمٍ “.

هل صلاة الجمعة هي نفسها صلاة الظهر

  • لا تعتبر صلاة الجمعة هي ذاتها صلاة الظهر، ولا هي بديلا عنها، فصلاة الجمعة رضا مستقلا، وهذا نظرا لتواجد العديد من الاختلافات بين الأحكام في الصلاتين.
  • بالإضافة إلى أن صلاة الجمعة أفضل من صلاة الظهر، وهذا خصوصا لكون أنه قد ورد عن تاركها خصوصا عن عمد العديد من العواقب بنص الأحاديث النبوية، والتي كان منها أن الله يطبع علي قلب المسلم الذي يتركب ثلاث صلوات للجمعة.
  • كما أن صلاة الظهر ليست بديلا عن صلاة الجمعة إلا في حالة أنه لم يخرج لصلاة الجمعة  وتخلف عنها فتكون صلاة الظهر بديلا لها.
  • كما أن صلاة الجمعة تدرك في حالة أن المصلي قد أدرك ركعة مع الإمام فقد أدرك الصلاة، وهذا بنص حديث رسول الله ”
    مَن أدركَ ركعتَهُ من الجمعةِ فقد أدركَ الصلاةَ فليُضِفْ إليها أُخرَى “.
  • بالإضافة إلى أن صلاة الجمعة لا يوجد لها سنة قبلية، فقد قال شيخ الإسلام أن رسول الله لم يكن يصلي قبل الخطبة، فقد كان يجلس علي المنبر فيؤذن بلال فيخطب رسول الله ثم يقيم بلال الصلاة فيصلي رسول الله بالناس.

في النهاية  ومع صوولنا للحظة الختام في مقالنا الذي دار حول إجابة سؤال خير يوم طلعت عليه الشمس هو يوم فقد أشارنا لكون الإجابة هو يوم الجمعة وهذا بنص حديث رسول الله.

كما يمكنك عزيزي القارئ معرفة المزيد من خلال الاطلاع علي المواضيع الأتية :