الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تفسير البحر المسجور في القرآن الكريم

بواسطة: نشر في: 12 فبراير، 2020
mosoah
تفسير البحر المسجور في القرآن الكريم

نعرض لكم اليوم تفسير آية من أبرز آيات القرآن الكريم التي تختلف حولها الآراء، وذلك من خلال تفسير البحر المسجور في القرآن الكريم ، فهم آيات القرآن الكريم، وتفسيره من الأمور الدقيقة جدًا التي تُرد دائمًا إلى أهل العلم؛ فلا يُفضل أن نستمع إلى تفسير الآيات من شخص جاهل، أو شخص غير باحث في تفسير الآيات من المصادر الموثوقة، وفي موسوعة اليوم نعرض تأويل الفقهاء، والعلماء، والصحابة في آية:”البحر المسجور”، تابعونا.

تفسير البحر المسجور في القرآن الكريم

قال الله تعالى في سورة الطور:”وَالطُّورِ (1) وَكِتَابٍ مَسْطُورٍ (2) فِي رَقٍّ مَنْشُورٍ (3) وَالْبَيْتِ الْمَعْمُورِ (4) وَالسَّقْفِ الْمَرْفُوعِ (5) وَالْبَحْرِ الْمَسْجُورِ (6) إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ لَوَاقِعٌ (7) مَا لَهُ مِنْ دَافِعٍ (8)”.

وردت آية “والبحر المسجور” في سورة الطور، وقد اختلف تأويل هذه الآية بين الفقهاء، والمُفسرين، ومن هذه التفسيرات ما يأتي:

  • أن البحر المسجور هو البحر الموقد المحمي.
  • وقيل أن البحر المسجور هو “التنور المسجور”.
  • ومن بعض الآراء الأخرى أن البحر السجور هو البحر المملوء.
  • وجاء في إحدى الآراء أن البحر المسجور هو البحر الذي ذهب ماؤه.
  • ومن الآراء الأخرى أن المسجور هو المحبوس.
  • ومن أبرز الأقوال أنه البحر المملوء الذي يُجمع ماؤه بعضه فوق بعض، كما أن ما يغلب على معنى “السجر” هو الإيقاد، وأن قول “سجرت التنور” معناه أُوقدت، أو امتُلئت.
  • ومن الأقاويل الأخر أن البحر المسجور هو بحر موجود تحت العرش.

الأخبار التي رُويت عن تفسير البحر المسجور

  • جاء في خبر عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنه سأل رجل من اليهود:”أين جهنم؟”؛ فأجابه الرجل:”البحر”؛ فقال علي: ما أراه إلا صادقًا؛ وهذا يُفسر “والبحر المسجور”، ويُفسر “وإذا البحار سُجرت”.
  • كما ورد في خبر عن مجاهد أن قال أن البحر المسجور هو البحر الموقد.
  • وفي خبر آخر عن ابن زيد أن قول الله تعالى “والبحر السجور” يُقصد به البحر المُوقد، وقوله:”وإذا البحار سُجرت”، أي: أُوقدت.
  • وفي خبر عن قتادة قال أن البحر المسجور هو الممتلئ.
  • وورد في خبر عن ابن عباس في قول الله تعالى:”والبحر المسجور”؛ أن سجره حين يذهب ماؤه ويُفجر.
  • جاء في خبر آخر عن ابن عباس في آية “والبحر المسجور”، قال: المحبوس.
  • في خبر عن علي في قول البحر المسجور أنه بحر في السماء تحت العرش.
  • ورد في خبر آخر عن عبد الله بن عمر قال: بحر تحت الرش.
  • وفي خبر عن أبي صالح قال: بحر تحت العرش.

قدمنا لكم اليوم في هذا المقال على موقع الموسوعة العربية الشاملة جميع الآراء، والأخبار التفسيرية التي تتعلق بتأويل آية البحر المسجور التي وردت في سورة الطور، تابعوا جديد موسوعة.

مواضيع ذات صلة

البحر المسجور معنى

البحر المسجور معنى