الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ايات السكينه للحامل مكتوبة

بواسطة: نشر في: 14 يوليو، 2021
mosoah
ايات السكينه للحامل

تبحث الكثير من الأمهات حديثي الحمل عن ايات السكينه للحامل ، فالقرآن الكريم يبعث الراحة والسكينة في نفس المؤمن، خاصة إذا كان المؤمن يمر بضائقة ما، وفي هذا المقال في موقع موسوعة سنشير إلى الآيات التي ذُكرت في القرآن الكريم والتي تسبب راحة واطمئنان القلب، والتي تساعد على الاسترخاء، فالنفس البشرية ضعيفة، وتحتاج بشكل دوري إلى من يطمئنها.

ايات السكينه

  • القرآن الكريم به شفاء الصدور، والعبد المؤمن يلجأ إليه عندما تضيق به الدنيا.
  • وطوال فترة الحمل تكن المرأة ضعيفة للغاية، فتكن في حالة من الوهن العام، سواء جسديًا أو نفسيًا.
  • وتلجأ المرأة الحامل إلى ربها، تدعو الله أن يبارك لها في حملها، وفي ولدها، وأن يرزقها القوة والقدرة على تجاوز فترة الحمل الصعبة.
  • وبحث المرأة الحامل عن كل السبل التي تبعث الراحة والسكينة إلى نفسها.
  • فتتقرب إلى الله عز وجل بذكر الله وبقراءة القرآن الكريم وبالدعاء.
  • فالمؤمن يعلم جيدًا أن القرآن به شفاء لكل الهموم، شفاء للهموم النفسي، وللهموم الجسدية أيضًا.
  • ومن يكن القرآن الكريم رفيقًا له في دربه فتح الله عليه أبواب الرزق والبركة والخير.

ايات السكينه  مكتوبة

  • قال الله تعالى في سورة البقرة “وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ آيَةَ مُلْكِهِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ التَّابُوتُ فِيهِ سَكِينَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَبَقِيَّةٌ مِمَّا تَرَكَ آلُ مُوسَىٰ وَآلُ هَارُونَ تَحْمِلُهُ الْمَلَائِكَةُ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَةً لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (248)”.
  • فالله يزرع السكينة والاطمئنان في قلوب عباده.
  • فالله معنا في كل مكان وفي كل زمان، وهو الذي يعلم ما نعلن عنه وما نخفيه، وهو الأعلم بآلام قلوبنا، وبأحزاننا.
  • وإذا أحسن المرأة الحامل بتملك القلق والخوف منها، فعليها أن تتوكل على الله عز وجل.
  • ونكن على يقين تام بأن الله لا يرزقنا إلا الخير، وعلينا أن نشعر بمعية الله لنا في كل الأمور.
  • فالله رؤوف بعباده رحيمًا بهم، وهو معهم أينما كانوا، والقرآن الكريم ملئ بالآيات التي تبعث السكينة في القلب.
  • لسورة الرحمن مكانة مميزة وفريدة من نوعها في قلبها، فتلاوة هذه السورة أو الاستماع إليها يبعث شعور بالراحة والسكينة ليس له مثيل.
  • فاسم الله الرحمن يتكرر كثيرًا فيه، ليبعث بداخلك شعور بالأمان وشعور بأن الله رحيم لطيف رؤوف بعباده.
  • وتكن متيقن تمامًا بأن الله لن يرد عباده، وهو الرحيم بهم.
  • والسكينة هي الطمأنينة، وهي الهدوء الذي يقذفه الله في القلوب، لتقلل من الإحساس بالقلق وبالخوف وبالاضطراب.
  • فإذا كثرت مخاوف الشخص، وتملكه القلق، ساعده إيمانه ويقينه بالله على تجاوز هذه المرحلة.
  • فمن دون أن يدرك المؤمن ما سيحدث في الغد، عليه أن يثق تمامًا في أقدار الله وفي كرمه بعباده.

ماهي آيات السكينة

  • ايات السكينه للحامل وللمضطر ولكل من يعاني في حياته، أكرمنا الله عز جل بالقرآن الكريم لكي يعيد إلينا التزاون في حياته.
  • قال الله تعالى في سورة التوبة “لَقَدْ نَصَرَكُمُ اللَّهُ فِي مَوَاطِنَ كَثِيرَةٍ ۙ وَيَوْمَ حُنَيْنٍ ۙ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنكُمْ شَيْئًا وَضَاقَتْ عَلَيْكُمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ ثُمَّ وَلَّيْتُم مُّدْبِرِينَ (25)”.
  • فإذا ضاقت بنا الأرض، وإذا كثرت همومنا، فلن نجد سوى الله عز وجل، ملجأ لنا.
  • فنهرول إلى الله عز وجل، ونعود إليه خائفين ومتضرعين، فالمؤمن على حق يكن الله نصيرًا له في كل المواقف الصعبة.
  • وإذا زادت ضغوطات الحياة عليك، كن مع الحي الذي لا يموت، كن مع الله ولي المستضعفين.
  • الذي يكن للشيء كن فيكون، الله هو الذي ينزع الخوف والرعب والقلق في نفوس المؤمنين، ويضع مكانه الاطمئنان والسكينة.
  • والسكينة هو شعور يغمر قلب المؤمن وروحه، وهو شعور غير ملموس، يضيف الوقار إلى المؤمن.
  • قال الله تعالى في سورة التوبة “ثُمَّ أَنَزلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَنزَلَ جُنُوداً لَّمْ تَرَوْهَا وَعذَّبَ الَّذِينَ كَفَرُواْ وَذَلِكَ جَزَاء الْكَافِرِينَ (26)”.
  • فالله قد أنزل السكينة والوقار والطمأنينة في قلب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وفي قلب المؤمنين والمسلمين خاصة في المعارك الصعبة.
  • وسكينة القلوب كانت هي سلام المؤمن ضد الكافرين وضد أعداء الدين.
  • والمشاعر الإيمانية المرهفة هي مشاعر حقيقة قادرة على مساندتك في مواقف حياتك الصعبة.

ايات السكينة والطمأنينة والنوم

  • نحتاج إلى شحن طاقتنا وشحن قوتنا من وقت إلى أخر، فهموم الدنيا عندما تثقل على قلوبنا تشعرنا بالعجز التام.
  • ودائمًا ما نحتاج إلى من يشاركنا، ومن يقدم لنا الدعم النفسي، ويخبرنا بأن كل شيء سيكون على ما يرام.
  • ومن المؤكد سيأتي يوم وسينفرج الكرب، وسيبدل الله أحزاننا أفراح.
  • ومن ايات السكينه للحامل وللضعيف وللحزين وللمضطر، قول الله تعالى في سورة التوبة ” إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُواْ السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (40)”.
  • فالله معنا، والله ولينا، والله نصيرنا، فلماذا الحزن.
  • الله بيده الأمر كله، وأقداره كلها خير، فعطاءه خير، ومنعه أيضًا خير.
  • وإذا غاب القريب والصديق والحبيب، سيظل معنا الله الحي الذي لا يموت.
  • ومهما امتلأت حياتنا بالهموم والمصائب، فاليقين يملأ قلوبنا، ونؤمن تمامًا بأن الله لا ينسى عبده.
  • فالله زرع في قلب المؤمن سكينة لا يعلم عنها الكافر شيئًا.
  • وهذه السكينة هي التي تجعل المؤمن صابر راض عندما تشتد عليه أحوال الدنيا.
  • والطمأنينة التي تعتمر قلب المؤمن أثناء الأزمات تجعله ممتن وراض تمامًا، فمن المؤكد سيجازيه الله خيرًا على صبره وعلى احتسابه، والألم الذي يشعر به الآن سيجد في المقابل فرج كبير بإذن الله.
  • قال الله تعالى في سورة الفتح “هُوَ الَّذِي أَنزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَاناً مَّعَ إِيمَانِهِمْ وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَكِيماً (4)”.
  • فالسكينة التي زرعها الله في قلوب المؤمنين ضاعفت من إيمانهم.
  • فالله يعلم جيدًا ما يعانون منه، وكل الهموم والأزمات ما هي إلا امتحان من الله عز وجل للمؤمن.
  • وصبر المؤمن على البلاء يوضع في ميزان حسناته، والله يكافئه ويجازيه خيرًا بإذن الله.
  • فنحن نرضى بما قسمه الله لنا، ونشعر برعاية الله لنا، وبمعيته التي شملت كل شيء.

قرآن كريم آيات السكينة

  • إيمان المسلم وقوة يقينه بالله يجعله قادر على السيطرة على وسوسة الشيطان، وتجعل من الصعب أن يتمكن الشيطان من قلب المؤمن في الأزمات.
  • فقلب المؤمن ثابت على الإيمان، لا يزيغ أبدًا.
  • والمؤمن لا يجعل الدنيا أكبر همه، ولذلك هموم الدنيا لا توقف حياته، فقد جاء إلى الدنيا من أجل هدف سامي، ولن تغريه الشهوات والفتن.
  • قال الله تعالى في سورة الفتح “إِذْ جَعَلَ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْحَمِيَّةَ حَمِيَّةَ الْجَاهِلِيَّةِ فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَلْزَمَهُمْ كَلِمَةَ التَّقْوَى وَكَانُوا أَحَقَّ بِهَا وَأَهْلَهَا وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً (26)”.
  • فتقوى الله تجعل النفس البشرية نفس ساكنة هادئة، وتجعل قلب المؤمن قلب وجل.
  • ويضيف للمؤمن وقار خاص به، وقار يميزه عن أي شخص أخر.
  • فالله ينزل البلاء على المؤمن، وينزل معه البرد والسلام.
  • فتجد الكافر في حالة دائمًا من القلق والشك والاضطراب، بينما تجد المسلم هادئًا متوكلًا على الله.
  • يعلم علم اليقين بأن الله لن يتركه أبدًا.
  • قال الله تعالى في سورة الفتح “لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا (18)”.
  • فالله رحيم بنا، لطيف بقلوبنا، إذا وجدنا في بلاء أنزل السكينة على قلوبنا.
  • والسكينة والاطمئنان والصبر يكن نهايته بإذن الله تعالى فتح قريب.
  • قديمًا كان يرى الصحابة الكرام أن الفتح القريب هو الانتصار في المعارك.
  • ولكن في العصر الحالي الفتح القريب هو الانتصار على هموم الدنيا وعلى مشاكلهم.
  • والانتصار على هوى النفس وعلى وسوسة الشيطان، فمن يكن الله هو نصيره يكن دائمًا قوي عزيز النفس.

وهكذا نكن قد أوضحنا ايات السكينه للحامل ، كما يمكنك الآن قراءة كل جديد من موسوعة.

للمزيد يمكن الإطلاع على :