مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

ايات الحرب واهميتها

بواسطة:
ايات الحرب

ب :هي آيات فيها شفاء من كل داء ،و لأشك أن قراءتها نفعا و حفظا لقوا الله تعالي “و إذا قرأت القرآن جعلنا بينك و بين الذين لا يؤمنون بالآخرة حجابا مستورا” “الإسراء:”45  و آيات القرآن الكريم كلها عظيمه و مباركه .

ايات عن الحرب في القران :

                   بسم الله الرحمن الرحيم

  • أربع آيات من سورة البقرة ” الم * ذلك الكتاب لا ريب فيه هدي للمتقين* الذين يؤمنون بالغيب و يقيمون الصلاة و مما رزقناهم ينفقون* و الذين يؤمنون بما أنزل أليك و ما أنزل من قبلك و بالأخرة هم يوقنون * أولئك علي هدي من ربهم و أولئك هم المفلحون” (البقرة 1/5).
  • آية الكرسي و آيتان بعدهما” الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة و لا نوم له ما في السماوات و ما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم و ما خلفهم  و لا يحيطون بشيء من علمه  إلا  بما شاء وسع  كرسيه السماوات  و الأرض و لا يؤوده حفظهما و هو العلي العظيم*لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي فمن يكفر بالطاغوت و يؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى لا انفصام لها  و الله سميع عليم *الله ولي الذين آمنوا يخرجهم من الظلمات إلي النور و الذين كفروا أولياؤهم الطاغوت يخرجونهم من النور إلي الظلمات أولئك أصحاب النار هم فيها خالدون” البقرة” 255/257″
  • الثلاث آيات من آخر سورة البقرة “لله ما في السماوات و ما في  الأرض و أن تبدوا ما في أنفسكم أو تخفوه يحاسبكم به الله فيغفر لمن يشاء و يعذب من يشاء و الله علي كل شيء قدير* آمن الرسول بما أنزل إ ليه من ربه و المؤمنون كل آمن بالله و ملائكته و كتبه و رسوله لا نفرق بين أحد من رسله و قالوا سمعنا و أطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير * لا يكلف الله نفسا إلا وسعها لها ما كسبت و عليها ما اكتسبت ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا و لا تحمل علينا  إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا و لا تحملنا ما لا طاقة لنا به و اعف عنا و اغفر لنا و ار حمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين ” (البقرة284/286)
  • ثلاث آيات من سورة الأعراف ” إن ربكم الله الذي خلق السماوات و الأرض في ستة أيام  ثم استوي علي العرش يغشي الليل النهار يطلبه حثيثا و الشمس و القمر و النجوم  مسخرات بأمره ألا له الخلق و الأمر تبارك الله رب العالمين *ادعوا ربكم تضرعا و خفيه إنه لا يحب المعتدين * و لا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها و ادعوه خوفا و طمعا إن رحمت الله قريب من المحسنين”(الأعراف 54/56)
  • آيتان من آخر سورة الإسراء “قل ادعوا الله أو ادعوا الرحمن أيا ما تدعوا فله الأسماء الحسنى و لا تجهر بصلاتك و لا تخافت بها و ابتغ بين ذلك سبيلا *و قل الحمد لله الذي لم يتخذ ولدا و لم يكن له شريك في الملك و لم يكن له ولي من الذل و كبره تكبيرا”(الإسراء 110/111)
  • إحدي عشر آيه من سورة الصافات إلي قوله :”و الصافات صفا * فالزاجرات زجرا* فالتاليات ذكرا* إن إلهكم لواحد * رب السماوات و الأرض و ما بينهما و رب المشارق * إنا زينا السماء الدنيا بزينة الكواكب * و حفظا من كل شيطان مارد* لا يسمعون إلي الملأ الأعلى و يقذفون من كل جانب دحورا و لهم عذاب واصب  * إلا من خطف الخطفة فأتبعه شهاب ثاقب *فاستفتهم أهم أشد خلقا أم من خلقنا إنا خلقناهم من طين لازب” (الصافات1/11)
  • ثلاث آيات من الرحمن ” يا معشر الجن و الأنس إن استطعتم أن تنفذوا من أقطار السموات و الأرض  فأنفذوا لا تنفذون إلا بسلطان * فبأي آلاء ربكما تكذبان * يرسل  عليكما شواظ من نار و نحاس فلا تنتصران ” (سورة الرحمن 33/35 )
  • أربع آيات من آخر سورة الحشر ” لو أنزلنا هذا القرآن علي جبل لرايته خاشعا متصدعا من خشية الله و تلك الأمثال نضربها للناس لعلهم يتفكرون * هو الله الذي لا إله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر سبحان الله عما يشركون*  هو الله الخالق البارىء المصور  له الأسماء الحسني يسبح له ما في السموات و الأرض و هو العزيز الحكيم” (سورة الحشر21/24)
  • آيتان من سورة الجن (و أنه تعالي جد ربنا ما اتخذ صاحبة و لا ولدا *و أنه كان يقول سفيهنا علي الله شططا” ( سورة الجن3/4)
  • أربع آيات من سورة الجن “قل أوحي إلي انه استمع نفر من الجن فقالوا إنا سمعنا قرآنا عجبا يهدي إلي الرشد فآمنا به و لن نشرك بربنا أحدا و أنه  ربنا  ما اتخذت صاحبه و لا ولدا كان يقول سفيهنا علي الله شططا “سورة الجن(1/4)

                                        صدق الله العظيم