الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أسباب الهجرة النبوية بالتفصيل

بواسطة: نشر في: 5 ديسمبر، 2019
mosoah
الهجرة النبوية

تعرض الرسول والمسلمين للكثير من الإيذاء النفسي والجسدي مما جعل من الهجرة النبوية أمرًا ضروريًا لاستمرار الدعوة الإسلامية وانتشار الدين الإسلامي والحفاظ على سلامة المسلمين فقد فكر الرسول عليه الصلاة والسلام في الهجرة إلى الطائف ولكن عند الهجرة إليها رفض أهلها استقبال المسلمين ورفضوا الدعوة فأصبح انتقال الرسول من مكة إلى المدينة أمرًا هامًا خاصةً بعد انتشار الإسلام بها قبل وسنتحدث عن الهجرة النبوية على موقع الموسوعة.

أسباب الهجرة النبوية

الهجرة من مكة إلى المدينة كانت بأمر من الله سبحانه وتعالى إلى سيدنا محمد أن يرحل إلى المدينة للعديد من الأسباب وهي:

  • رفض الكفار لدعوة الإسلام: كان الكفار يرفضون الإسلام للكثير من الأسباب منها:
  1. ترك عبادة الأصنام التي توارثوها عن أهلهم.
  2. الإسلام دين المساواة ولا يفرق بين الناس إلا بالتقوى ولكنهم رفضوا هذا المبدأ الذي يساوي بينهم وبين عبيدهم.
  3. تمسكهم ببعض عادات قومهم مثل شرب الخمر.
  • تعرض الرسول والمسلمين للأذى: مارس المشركين كل أنواع التعذيب على المسلمين للحد من إنتشار الدعوة والدين الإسلامي وأصابوا المسلمين بالأذى و حاولوا قتل الرسول عليه أفضل الصلاة ولذلك جاء أمر من الله بالهجرة حفاظًا على المسلمين.
  • حصار المشركين للمسلمين: بعد فشلهم في الحد من انتشار الدعوة عن طريق تعذيبهم للمسلمين، والصحابة، والرسول قاموا بمقاطعة بني هاشم ومنعوا التعامل معهم من خلال البيع والشراء، والزواج منهم فقد حاصروهم إجتماعيًا وأقتصاديًا وساءت أحوالهم فلم يجدوا ما يتناولونه؛ وتناولوا أوراق الأشجار لكن بعض كبار قريش لم يستطيعوا الإستمرار في هذا المقاطعة؛ (من المعروف أنهم حين أرادوا أن يرجعوا إلى الصحيفة المكتوب عليها شروط المعاهدة وجدوها قد تآكلت إلا لفظ الله) وانتهى بذلك الحصار والمقاطعة لبني هاشم.
  • تفاقم الإيذاء بعد وفاة أبى طالب: إزداد إيذاء المشركين للمسلمين والرسول بعد وفاة عم الرسول أبى طالب الذي كان يحميه رغم كل ما كان يحدث معه ومع المسلمين؛ وبعد وفاته استغل الكفار الفرصة وازدادوا في إيذاء المسلمين مما دفع الرسول للتفكير في ترك مكة والانتقال إلى الطائف ولكن أهل الطائف لم يستجيبوا له.
  • استعداد المدينة لتقبل الإسلام: جاء في موسم الحج بعض من أهل المدينة من الخزرج أثناء تأدية فريضة الحج وكانوا من اليهود وعند سماع أخبار انتشار الدين الإسلامي عرفوا أنه الحق فآمنوا بدعوة الرسول ورجعوا إلى المدينة مؤمنين وقاموا بنشر الدعوة بين أهلهم.
  • توسيع الدولة الإسلامية: هاجر الرسول بهدف دعوة الناس للدخول في الإسلام وزيادة نشر الدين وتوسيع الدولة الإسلامية والحفاظ عليه من رفض الكفار في مكة؛ فالإسلام جاء لكافة الناس.
  • إحياء سنن الأنبياء: الهجرة من السنن التي فرضها الله على الرسل وقد هاجر الكثير من الرسل والأنبياء لنشر رسالتهم بين الناس وهدايتهم لعبادة الله الواحد.

الهجرة النبوية والتقويم الهجري

دائما ما يربط الناس بين بداية التقويم الهجري والهجرة النبوية ولكن هذا الربط خاطئ فقد هاجر الرسول من مكة إلى المدينة في 12 من ربيع الأول أما التقويم الهجري يبدأ بشهر محرم ومن الأمور المهمة التي يجب معرفتها أن التقويم القمري كان يعمل به العرب قبل الإسلام والشهور العربية معروفة بهذه الأسماء منذ القدم وقبل الإسلام وقد أتخد المسلمون العام الذي هاجر فيه الرسول هو بداية التقويم الخاص بالمسلمين.