مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

الصلاة موضوع

بواسطة:
               الصلاة موضوع

الصلاة موضوع هام يجب أن يُناقش من خلال العديد من المنابر المنوطة بالتحدث عن أهمية الصلاة، إذ أنها من أركن الأساسية التي يقوم عليها دين الإسلام الحنيف والتي هي شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله، إقامة الصلاة، إيتاء الزكاة، صوم رمضان، حج البيت لمن أستطاع إليه سبيلاً، كما حثنا الله تعالي وارشدنا إلى ضرورة القيام بالصلاة في آياته الكريمة في سورة العنكبوت في الآية 45 “وأقم الصلاة إن الصلاة تنهي عن الفحشاء والمنكر و لذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون”، فهيا بنا في صحبه إيمانية نصحبكم في جولة للتعرف عن قرب عن الصلاة من خلال هذا المقال الذي تُقمه لكم موسوعة، تابعونا.

الصلاة موضوع

  • إن الصلاة أول ما يُسأل العبد عنها فإن صلحت؛ صلح عمله كله، وإن فسدت فسد عمله كله.
  • كما تُعد الصلاة هي الدعاء الصالح الذي يتوجه العبد الصالح به إلى ربه، ولكن يشترط أن ألا يكون في هذه العبادة طلباً لأذية الغير بل طلب الخير للنفس وللآخرين، وهي التي تبدأ بالتكبير كركن أساسي من أركانها، وتنتهي بالتسليم.
  • توجد العديد من المراحل التي يجب أن يمر بها المسلم قبل البدء في الصلاة، وهي التي تبدأ بالوضوء، والتأكد من طهارة الملبس والنفس، إذ تُعد النية من الأمور الأساسية التي يعتمد عليها المسلم لبدأ الصلاة.
  • الجدير بالذكر أن الصلاة هي التي تعتمد على العديد من الأمور منها التهيؤ النفسي و البدني، وكذا فنجد أن تكبيرة الإحرام هي التي يبدأ بها المسلم الصلاة بقوله” الله أكبر”، ثم القيام بشكل مستقيم، ثم قراءه الفاتحة و جزء من سورة آخري، ويلي ذلك الركوع وقول سبحان رب العظيم ثلاث مرات، فالسجود مرتين وقول سبحان رب الأعلى ثلاث مرات في كل سجدة، كما تأتي قراءة التشهد بعد الركعة الثانية وفي الركعة الأخيرة، ثم نصل إلى المرحلة الأخيرة وهي التسليم.

كلمة عن الصلاة واهميتها

إن الصلاة هي ملاذ المؤمن للتكفير عن الخطايا والذنوب، إذ أنها من الأبواب التي تُساهم في تطهير النفس والجسم من الآثام، وتبلغ أهمية الصلاة في أنها فُرضت على المسلمين في ليلة الإسراء والمعراج، وتتمثل مكانتها وأهميتها في نفوس المؤمنين بأنها هي التي تنهى عن الفحشاء والمنكر والبغي.

  • تُعد الصلاة من أهم الأعمدة والأركان التي تساهم في تنقية النفس وتقبل الله لتوبة ومغفرة العباد.
  • الصلاة هي عبارة عن مناجاة العبد لربه، والتي فيها يخاطبه بكل حواسه وأحاسيسه، فيستجيب الله له.
  • تُساعد الصلاة المؤمن في أنها كفاره لخطاياه، إذ قال النبي صلى الله عليه وسلم” أرأيتم لو أن نهراً بباب أحدكم يغتسل منه كل يوم خمس مرات، هل يبقى من درنه شئ؟، قالوا: لا يبقى من درنه شئ، قال عليه السلام فذلك الصلوات الخمس يمحو الله بهن الخطايا”.
  • تُساهم الصلاة في الاسترخاء والحد من التوتر والقلق، إذ أنه من العوامل الهامة التي تُعالج الشعور بالغضب.

إن الصلاة هي عماد الدين، وهي التي تنهي عن الفحشاء والمنكر، لذا يجب أن يُحافظ عليها المسلم وأن يداوم عليها، فهي الصلة التي توجد بين العبد وربه.