الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اعراض المس العاشق والعلاج منه

بواسطة: نشر في: 21 ديسمبر، 2019
mosoah
اعراض المس العاشق

في هذا المقال نستعرض لكم أعراض المس العاشق أو الجن العاشق وهو أحد أنواع الجن وأخطرهم حيث يتلبس جسم الإنسان ويسبب له مشاكل عديدة قد لا يدري المصاب بها أنها من أعراض مس الجان بالأساس وهي مشاكل شبيهة بالاضطرابات النفسية التي تسبب له الإزعاج وعدم القدرة على مواصلة حياته كما اعتاد من قبل.

والجن هم من المخلوقات الغير مرئية والتي ذكرها الله في الكثير من آيات القرآن، كما أن هناك سورة كاملة باسمهم وهي إحدى السور المكية، وهي كائنات خُلقت من النار كما قال الله في كتابه الكريم في سورة الرحمن (وَخَلَقَ الْجَانَّ مِن مَّارِجٍ مِّن نَّارٍ)، في موسوعة سنتعرف على الأعراض التي تحدث للمصابين بهذا النوع من المس فضلاً عن العلاج الأمثل.

اعراض المس العاشق

قد يصاب الإنسان بهذا النوع من المس لأسباب عديدة أبرزهم البعد عن الله وعدم الالتزام بأداء الطاعات، إلى جانب عدم ذكر الله وتحديداً قبل دخول دورات المياه، وهي تمثل ثغرة من الثغرات التي يتمكن الجن العاشق من استغلالها ليصيب الإنسان، ولا يوجد فرق بين أعراض مس الجن العاشق والأعراض العامة لمس الجن، كما أنها تتشابه بعضها مع بعض حالات المرض النفسي، وإليكم أبرز أعراضه فيما يلي:

  • تراوده الكثير من الأحلام السيئة.
  • يصاب بالخمول والكسل والتعب.
  • يعاني في بعض الحالات من غياب الوعي.
  • يصاب بصداع الرأس الذي يمتد لفترات طويلة.
  • يصاب بحالة من القلق بدون أي أسباب.
  • يبتعد عن الالتزام بكافة الطاعات من الصلاة والدعاء وذكر الله.
  • يعاني من حالات متكررة من العصبية، فضلاً عن التقلب المزاجي.
  • يعاني من كثرة الاحتلام لأنه في حالة إثارة جنسية أكثر الأوقات.
  • يرغب عن إقباله على الزواج، وفي حالة زواجه فإنه ينفر من زوجته.
  • يعاني المصاب بمس الجن من حالة الاكتئاب، إلى جانب الشعور بالاختناق.
  • قد يُستثار غضباً في حالة سماعه لآيات القرآن الكريم، كما أنه يغضب لتوافه الأمور.
  • يتوهم المصاب بمس العاشق برؤية أشياء ليس لها وجود في الواقع وهي الهلاوس البصرية.

علاج الجن العاشق

قبل بدء العلاج يجب على المصاب في البداية التوكل على الله والاستعانة به في التخلص من هذا المس، إلى جانب التحلي بالقوة والشجاعة لأجل مقاومته، وتتمثل طرق علاج الجن العاشق فيما يلي:

  • يجب على المصاب بالجن العاشق أن يواظب على قراءة آية الكرسي وتحديداً قبل النوم، إذ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “:إذا أوَيْتَ إلى فِراشِكَ فاقْرَأْ آيَةَ الكُرْسِيِّ، لَنْ يَزالَ معكَ مِنَ اللَّهِ حافِظٌ، ولا يَقْرَبُكَ شيطانٌ حتَّى تُصْبِحَ”
  • ينبغي الالتزام بقراءة أذكار الصباح والمساء اليومية من أبرزهم هذا الدعاء: بسم الله الذي لا يضر معه اسمه شيء في الأرض.
  • المواظبة على قراءة آخر آيتين من سورة البقرة يومياً.
  • يجب أيضاً الاهتمام بالتطيب برائحة المسك لأنها رائحة طيبة لا تحبها الشياطين وتفضل الروائح الكريهة دائماً.
  • ينبغي أيضاً المداومة على الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • من أهم أدعية الرقية الشرعية التي تُقرأ على المصاب بالمس الدعاء الوارد عن السنة النبوية وهو: “باسْمِ اللهِ أَرْقِيكَ، مِن كُلِّ شيءٍ يُؤْذِيكَ، مِن شَرِّ كُلِّ نَفْسٍ، أَوْ عَيْنِ حَاسِدٍ، اللَّهُ يَشْفِيكَ باسْمِ اللهِ أَرْقِيكَ”.
  • كما يمكن للمصاب أن يتوجه إلى أحد الشيوخ لأجل أن يلقي عليه الرقية الشرعية.
أما عن طرق الوقاية من الإصابة بالحن العاشق فهي تتمثل أيضاً في الرقية الشرعية وتكون بقراءة سورة الفاتحة وآية الكرسي، وقراءة المعوذتين وهم سورتي الفلق والناس، إلى جانب قراءة سورتي الإخلاص والكافرون، فضلاً عن قراءة آيات من سورة طه وتحديداً بدءاً من الآية 68، إلى جانب قراءة سورة يونس والأعراف.