الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أحاديث عن النظافة وأهميتها

بواسطة: نشر في: 11 يوليو، 2019
mosoah
أحاديث عن النظافة وأهميتها

نُقدم لكم باقة أحاديث عن النظافة وأهميتها فمن منا لا يحب أن يكون جميلا ذو شكل لائق ومهذب واثق في نفسه أمام الآخرين !! لا أحد صحيح…بالطبع، وذلك لا يمكن أن يتحقق سوى بأن يكون الفرد نظيفاً وأنيقاً ولا يقصد بذلك ارتداءه لأشهر ماركات الملابس أو تعطُره بأغلى أنواع العطور بل المقصود منه نظافته داخلياً وخارجياً بل ونفسياً أيضاً فمهما ارتدى الإنسان ملابس غالية ولم تكن نظيفة منهدمة الشكل سينفر منه الآخرون ولن يقترب منه أحد لمصادقته أو مجرد الحديث معه، فالإنسان لا يعيش على كوكب الأرض وحده بل يعيش داخل مجتمع يتعايش ويتواصل مع من حوله طوال الوقت فما المقصود بالنظافة وما هي أهميتها وفوائدها وإلام حثنا ديننا الإسلامي في هذا الموضوع ذلك ما سنتعرف عليه معكم اليوم في موسوعة ومقال بعنوان ” أحاديث عن النظافة وأهميتها ”

مفهوم النظافة

النظافة لغويا هي “كَوْن الشَّيء نظيفًا، طاهرًا، خاليًا مِن الأوساخ والقذارة”. فالنظافة هي مجموعة من الأفعال والسلوكيات التي يقوم بها الإنسان للحفاظ على صحته ونظافة جسده ومظهره الخارجي أمام الآخرين، يولد الفرد بطبيعته نظيفاً يحب الجمال والروائح الطيبة فالنظافة سلوك غريزي فطري في الإنسان أنعم الله به علينا فالله جميل يحب الجمال، فلا يوجد إنسان يميل عن النظافة والجمال في الحياة إلا وكان شاذاً عن أمور الطبيعة الجميلة، فكون الإنسان نظيفاً لا يكلفه وقت أو جهد أو مال وإنما نستطيع الاهتمام بنظافتنا بقليل من الوقت يومياً، فتحضر الإنسان القديم وتقدمه وصولاً إلى أيامنا هذه قام بناءً على نظافته وتطوره عقلياً وجسدياً .

أهمية النظافة

  • إن الله جميل يحب كل جميل طاهراً ونظيفاً فبذلك من يحافظ على نظافته ينول حب الله ورسوله والمؤمنين.
  • تُعد النظافة الدرع الواقي للإنسان من الإصابة بعدوي والفيروسات.
  • تزيد النظافة من قدرة الجسم علي مواجهة الأمراض الخطيرة كالسرطانات والأوبئة.
  • يكتسب الإنسان ثقته بنفسه واحترام الآخرين من نظافته ومظهره الطيب.
  • تنعكس نظافة الفرد علي بيته وأسرته والمجتمع الصغير الذي يتعايش به مما يؤدي لنظافة المجتمع بأكمله.
  • تُكسب الإنسان النشاط والطاقة والحيوية لأداء مهام حياته اليومية كما أنها تبعد عنه الطاقات السلبية والشعور بالخمول والكسل.
  • تجعل الإنسان ناجحاً اجتماعياً ومقبولاً من الآخرين مما يمكنه من تكوين صداقات وعلاقات أفضل في حياته.

أنواع النظافة

النظافة مفهوم كاملاً لا يتجزأ ولكنه تتنوع فيما بينها وتنقسم إلى أنواع وأشكال عديدة وهي:

  • النظافة الشخصية وتتحقق بالمحافظة على غسيل اليدين باستمرار قبل الأكل وبعده أو عقب الرجوع من الخارج، والاستحمام وغسيل الأسنان يومياً قبل النوم كما يجب الحرص على تقليم الأظافر بصفة مستمرة واستخدام مزيلات العرق، وتجنب استخدام الأدوات الشخصية للآخرين وارتداء ملابس نظيفة منهدمه ذات رائحة طيبة
  • النظافة العامة يقصد بها نظافة المجتمع بأكمله سواء كان الشارع أو الحي الذي تسكن به أو مكان دراستك أو عملك ويجب الحرص على ذلك من خلال عدم إلقاء المهملات في غير المكان المحدد للتخلص منها، الحفاظ علي الحدائق والممتلكات العامة وعدم تلويثها أو التخريب بها حتى تظل البلد نظيفة ذات صورة حضارية أمام زوارها من الشعوب الأخرى .
  • نظافة الطعام حيث يجب غسل الخضروات والفاكهة جيداً قبل استخدامها في الطعام وذلك للتخلص من الميكروبات والجراثيم العالقة بها، تجنب ترك الطعام مكشوفاً وتغطيته تجنباً لتعرضه للحشرات أو الأتربة من الجو الخارجي
  • نظافة البيئة يجب ألا تمتد يد الإنسان للعبث بنظافة البيئة المحيطة بنا حيث تعددت وسائل تدمير الإنسان للبيئة من خلال العوادم والغازات المنبعثة من السيارات، قيام المصانع الكبري بالتخلص من الصرف الخاص بها في مياه الأنهار والبحار، كذلك كثرة استخدام العطور والغازات التي تؤدي للإخلال بنظام التوازن البيئي الجوي فكل ما سبق يجب تجنبه والحد منه بشدة.

النظافة في الإسلام

النظافة من أهم القيم الإسلامية التي حثنا عليها الرسول الكريم محمد وعلمنا أنها جزءاً لا يتجزأ من إيماننا كعباد مسلمين لله ـ عز وجل ـ بل وحدد لنا ربنا كريم من عفوه بنا خمسة أوقات في اليوم الواحد كفرصة للوضوء والنظافة للقاء وجهه الكريم أثناء الصلاة، وأوجب الله مواضع يجب بعدها الغسل والتطهر كأوقات الحيض والنفاس والعلاقة بين الرجل وزوجته كما أوجب الله علينا التطهر والنظافة في أماكن التجمع كالصلوات والأعياد يأتي كل هذا من رحمة ربنا بنا ـ جل شأنه ـ

أحاديث عن النظافة وأهميتها

  • ولقد جعل رسولنا الكريم النظافة تعادل نصف الإيمان في الإسلام، حيث قال صلى الله عليه وسلم: «الطهور شطر الإيمان، والحمد لله تملأ الميزان، وسبحان الله والحمد لله تملآن -أو: تملأ- ما بين السماء والأرض، والصلاة نور، والصدقة برهان، والصبر ضياء، والقرآن حُجة لك أو عليك ..» (رواه مسلم ، الترمذي ).
  • جعل الله تعالي التطهر شرطاً لقبول الصلاة حيث حدثنا رسولنا الكريم فقال :«ولا تُقبلُ صلاةٌ بغيرِ طهورٍ، ولا صدقةٌ من غُلولٍ» (رواه مسلم: وسنن الترمذي وابن ماجة).
  • كما حثنا النبي صلى الله عليه وسلم على أهمية الوضوء فقال:«من توضَّأَ للصَّلاةِ فأسبغَ الوضوءَ ثمَّ مشى إلى الصَّلاةِ المَكتوبةِ فصلَّاها معَ النَّاسِ أو معَ الجماعةِ أو في المسجدِ غفرَ اللَّهُ لَهُ ذنوبَهُ» (رواه مسلم)
  • وضع الإسلام حداً أقصى للاستحمام والغسل وهي غير متطلبات التطهر كالجماع والحيض والنفاس فالسنه النبوية أن لا يمر سبعة أيام ما بين كل غُسل والأخر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «حقٌّ للهِ على كلِّ مسلمٍ، أن يغتسلَ في كلِّ سبعةِ أيَّامٍ، يغسِلُ رأسَه وجسدَه» (رواه البخاري ، مسلم).
  •  أمرنا الرسول بغسل اليدين بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة قال رسول الله صل الله عليه وسلم: «إذا استيقظ أحدُكم من نومِهِ، فلا يَغْمِسْ يدَه في الإناءِ حتى يغسلَها ثلاثًا، فإنه لا يَدْرِي أين باتت يدُه» (رواه البخاري، ومسلم). حتي عدم تلوث مياه الشرب، لعدم تأكده من نظافة اليد.
  • حثنا الرسول الكريم بالمحافظة على نظافة المظهر والتأنق أمام الآخرين فقال عليه الصلاة والسلام «إنكم قادمون على إخوانكم فأصلحوا رحالكم وأصلحوا لباسكم حتى تكونوا شامة في الناس، فإن الله لا يحب الفُحش ولا التفحُّش».

خاتمة عن النظافة

أننا مهما حاولنا أن نعدد ونحصى في فوائد النظافة لن نستطيع إحصائها أبدا كما لن نستطيع أن نحصي عدد المرات التي أمرنا فيها ربنا تعالى ورسولنا الكريم بالتطهر والنظافة ، فالنظافة ليس مجرد كلمات ونصائح بل هي سلوك يُتبع بين الناس ويجب على كل أب وأم أن يكونوا قدوة لأبنائهم في أتباع العادات الصحية السليمة والحفاظ على النظافة. نستودعكم الله متمنيين لكم تمام الصحة والعافية ولنا لقاء في مقال أخر إن شاء الله