كيف تعرف ان زوجتك تجاملك

اميرة بدر الوجود 27 مايو، 2020

كيف تعرف أن زوجتك تجاملك سؤال لطالما طرأ علي عقول الرجال واليوم موقع الموسوعة يوفر الإجابة عليه، فالمجاملة شكل من أشكال الذكاء الاجتماعي لكن البعض يعتبرها كذب.

كيف تعرف ان زوجتك تجاملك أمام الناس وأن مشاعرها ليست صادقة ، تقوم العلاقة الزوجية في أساسها على المودة والرحمة والتفاهم بين الزوجين، فالزوجة هي ذاك الحضن الدافئ الذي يسع الكثير من الأسرار والأمور عن زوجها وتتحمل من أجله الكثير لتكون أمور العائلة على ما يرام ولا يشعر الأطفال بما قد يحدث من أمور طارئة أو مشكلات.

إلا انه أحياناً تمر العلاقة الزوجية بفترة من الضغوط العصيبة والأزمات التي تؤدي لتوتر العلاقة بين الزوجين وفتور مشاعرهما، وعلى الرغم من ذلك إلا ان الزوجة قد تظل تحاول إخفاء مشاعرها والتظاهر بأن العلاقة لم يطرأ عليها شيئاً.

كيف تعرف أن زوجتك تجاملك بالأدلة

الدليل الأول: لغة الجسد الخاصة بزوجتك

  • إن لغة الجسد تعتبر دليل قوي علي الكذب والمجاملة الذي قد تتعرض لها علي يد زوجتك، فإذا كانت تقوم بلمس وجهها كثيراً حين تخبرك بأمر ما فهذا يعنى أنها علي الأرجح تجاملك.
  • لمس الفم أثناء الحديث يعتبر دلاله علي المجاملة وعدم قول الصدق تماماً.
  • عدم انتظام التنفس أثناء الحديث وأخبار هذه الكلمات يعتبر دليل لمجاملة زوجتك لك.
  • ظهور الوجه شاحب قليلاً أثناء الكلام دليل علي الوتر وعدم قول الحقيقة.
  • تغيير الطريقة التي يكون في جسدها عند الحديث عن أمر معين دليل على عدم ارتياحها للكلام في امر ما.

الدليل الثاني: طريقة الحديث

  • إن الزوج يعتبر ادري الناس بكلمات زوجته وحديثها والطريقة التي اعتادت أن تتكلم بها طوال الوقت.
  • إذا لاحظت تزامن بين تغييرها لطريقة الحديث وبين كلامها في أمر معين فعلي الأرجح هي غير صادقة تماما في الحديث عن هذا الأمر.
  • إذا حاولت الزوجة تغيير الموضوع بسرعة علي غير عادتها فهذا يعتبر دليل.
  • إذا ترددت في الحديث أو لم ترد علي السؤال بصورة مباشرة وقامت باعتماد طرق غير واضحة في الإجابة.
  • التأتأة في الحديث وخروج الكلمات غير واضحة عند سؤالها عن أمر بعينه.
  • عند مجاملة المرأة لزوجها فإنها أحيانا تكرر نفس الألفاظ بطريقة مثيرة للشبهة.

ثالثاً: عدم مبادرة الزوجة بإخبار زوجها

  • تميل كثير من السيدات إلي الحديث والمشاركة مع أزواجهم طوال الوقت فإذا ترددت الزوجة في الحديث عن أمر فهي علي الأغلب لا ترغب في جرح مشاعرك.
  • مما يعنى أنها إذا تحدثت فيه من الممكن أن تضطر لمجاملتك .
  • في بعض الأحيان الإسهاب والحديث اكثر من اللازم عن أمر يعتبر يعتبر دليل علي أن زوجتك تحاول أن تجاملك.

رابعاً: المبالغة … اكثر من اللازم

  • تمتاز بعض شخصيات الزوجات بالمجاملة الزائدة عن حدها أو المبالغة في توصيف بعض الأمور.
  • لكن هناك دوماً حد يجب الانتباه له من الزوج وهو المبالغة الزائدة عن اللازم لأنها في الغالب تخفي مجاملة .
  • بعض الزوجات يميلن إلي الابتعاد عن الشجار والخلافات مع الزوج فيخبرن أزواجهم بما يردن سماعه.

خامساً: تغيير الكلام اكثر من مرة

  • إن النساء يميلن إلي تغيير آراءهم طوال الوقت لكن هذا التغيير في بعض الوقت قد يخفي سراً.
  • في بعض الحالات تقوم النساء بتغيير كلامها لتجنب الشجار فتضطر للمجاملة والتي في بعض الأحيان لا يلاحظها الزوج.
  • قد يلاحظ الزوج أن زوجته قد أبدت رأياً مخالفاً علي أمر ثم عادت لتوافقه من جديد علي نفس الأمر، وهذا يدل علي أنها تجامله.

أهم علامات مجاملة الزوجة لزوجها

 

الصمت الدائم وعدم الاكتراث لحديثك

  • تجد أن زوجتك دائمة الحديث معك وإخبارك حول أمور المنزل والأطفال قد أصبح قليلاً بل أنها نادراً ما تتحدث معك بشأن أي أمر حتى وإن كان مهماً.
  • فهي لا تتحدث غليك سوى في أضيق الحدود وتجدها دائمة الصمت والشرود وعدم التركيز سواء كنتما داخل المنزل أم خارجه.
  • سوف تلاحظ أيضاً أن زوجتك كانت كثيراً ما تميل نحو أخذ رأيك في كل شيء يخصها سواء كان شكل ملابسها، لون شعرها، ما حققته من إنجازات على مستوى العمل أو المنزل إلا أنها حالياً لم تعد تكترث كثيراً لأخذ رأيك في شيء فهي تفعل ما تراه مناسباً لها ولحياتها فقط.
  • فعلى الرغم مما قد يعتقده الكثير من الرجال بأن ثرثرة النساء شيئاً مزعجاً إلا أنها أكبر دليل على حب الزوجة لك واهتمامها بك وكم تشعر بالراحة والطمأنينة لوجودك في حياتها.
  • فإن وجدت زوجتك على هذه الحالة خاصةً في عدم وجود مبرر مقنع للصمت ولا تكترث كثيراً لكلامك فأعلم أن مشاعرها تجاهك لم تعد كالسابق وأن هذه الخطوة هي بداية الشعور بالفراغ العاطفي وغياب التفاهم بين الزوجين.

إرجاع المشكلات والعقبات إليك

  • عادةً ما قد يواجه الزوجين عدداً من المشكلات والضغوط خلال فترة زواجهما والتي تنشأ بسبب متغيرات الحياة، ضغوط العمل، تربية الأبناء وغيرها ويكون الحل الأمثل هو تناقش الزوجين وتفاهمهما حول الأمر للوصول إلى حل نهائي للمشكلة.
  • فالعلاقة الزوجية لا تقوم على الأخذ فقط أو العطاء فقط بل هي تركيبة مشتركة بين الزوجين من الأخذ والعطاء وتقديم يد العون والمساندة عند وجود طارئة ما.
  • إلا أنه في حالة فتور العلاقة بين الزوجين وتحمل الزوجة لضغط نفسي وعصبي كبير لفترة طويلة من الوقت فإنها تصل غلى حالة من عدم التحمل التي تصبح فيها غير راضية عن أي شيء يفعله زوجها.
  • وتجدها تُلقي باللوم والخطأ دوماً عليه، فأنت السبب في هذا وذاك ستكون الجملة الأكثر قولاً على لسانها، وربما قد يصل الأمر بها إلى تحميلك كافة الكوارث والمشكلات الواقعة في العالم.
  • حينها سيكون الحل الأمثل لك أن تربت على كتفها وتخبرها فقط بأنك تحبها ربما ذلك سيكون كافياً ليخفف الضغط عن كليكما.

عدم تذكر الأمور الخاصة بك

  • لدى المرأة نظام تأريخ رومانسي فريد فهي قادرة على تذكر مواعيد المناسبات السعيدة التي جمعت بينكما على مدار سنوات العلاقة بكافة تفاصيلها، فعيد ميلادك، عيد اليوم الأول للقائكما، عيد الخطبة، عيد الزواج، عيد ميلاد طفلكما الأول جميعها أمور محفورة في ذاكرتها القوية ولا يُمكننها نسيانها.
  • إلا انه في حالة تكرار نسيانك أنت لهذه المناسبات وعدم الاكتراث للاحتفال بها مع العائلة سيدفعها لعدم الاكتراث بها أيضاً بل يصل بها الأمر إلى عدم تذكرها أو الاعتناء بذكرها.
  • فاهتمام المرأة بكل ما يخصك من شئون دليل على الحب والعطاء وعندما تجد أنها قد بدأت في عدم الاهتمام أعلم ان رصيد حبك في قلبها قد بدا في التناقص.

الهروب من العلاقة الزوجية

  • أحل الله ـ عز وجل ت حدوث العلاقة الزوجية بين الزوجين وجعلها ملجأً لكل منهم يجد به الطمأنينة والسعادة والاستكانة، فهي من أكثر الأشياء التي تؤثر على استقرار العلاقة وتعمق الحب والمودة بين الزوجين.
  • إلا انك إن وجدت أن زوجتك تتهرب من التواجد معك أو التقرب إليك على غير عادتها فيجب حينها الشعور بالقلق حول مشاعرها، فلم يدفعها إلى ذلك شيئ سوى عدم عنايتك بها أو الاكتراث لمشاعرها.
  • وربما تكون تواجه بعضاً من المشكلات المنزلية أو في تربية ألأبناء التي تقع على عاتقها وحدها ولا تجد منك مساعدة في حلها مما جعلها غير مهيأة نفسياً وجسدياً لممارسة العلاقة الزوجية.

تغيّر طريقة التحدث إليك

  • يسود العلاقة الزوجية السوية طوقاً من التفاهم والمناقشة البناءة ول مختلف الأمور والمشكلات للوصول إلى حل لها مع البُعد بأقصى طريقة عن أية خسائر أو ضغوط على أياً من الطرفين.
  • وتكون الزوجة بطبيعتها ذات صوت منخفض وطريقة تحدث هادئة ما دام الأمر هيناً ويُمكن حلّه ، إلا انك عندما تجد ان طريقة تحدثها غليك قد تغيرت من الهدوء إلى العصبية ومن المناقشة إلى الصراخ.
  • فأعلم أنها متوترة لأقصى درجة وربما يكون ذلك بسبب أفعالك تجاهها، فحاول حينها أن تقوم باحتوائها واحتواء الموقف تجنباً لعواقب ذلك الأمر عليك.

المبالغة في ردود الفعل

  • قد تلاحظ على زوجتك حالة من العصبية الدائمة وتقلب المزاج وتغير التصرفات على مدار اليوم، فهي قد تتشاجر معك لأجل شيئاً لا يُذكر ولا يستحق كل هذا العناء .
  • حينها يجب أن تعلم بأنها قد أصبحت في حالة من عدم الرضا عن علاقتكما العاطفية والزوجية وتسعى للتنفيس عن غضبها عن طريق المشاجرة معك.
  • فإن لاحظت تكرار شجار زوجتك معك على أسباب تبدو تافهة أعلم أنه يجب أن تتدخل بحكمة وعقل وعاطفة جياشة لتُعيد غليها مشاعر الطمأنينة والرومانسية التي ستجعلها تهدأ وتطمئن حول حياتكما سوياً.

في النهاية تأكد من أن مجاملة زوجتك لك نابعه من حبها لك ورغبتها في تحقيق التوافق معك، فلا تكن شديد القسوة في الحكم عليها.

لنكون بذلك قد عرضنا لكم بالتفصيل أبرز الأمور التي تعلم من خلالها وجود توتر في علاقتك مع زوجتك، وللمزيد من النصائح تابعونا في الموسوعة العربية الشاملة.

كيف تعرف ان زوجتك تجاملك

الوسوم