مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

اجمل قصة حب كوريه

بواسطة:
قصة حب كوريه

قصة حب كوريه ، في الفترة الأخيرة غزت الدراما الكورية المنازل. وتميزت برقة المشاعر ونقاءها، وميلهم لقصص الحب المستمرة. حتى أنه جذب أنظار شعوب العالم كلها، وتعلقوا بها كثيراً؛ صغاراً وكباراً. فاليوم تعرض عليكم موسوعة مقالة بها قصة حب من داخل شوارع كوريا، فنتمنى أن تنال إعجابكم.

قصة حب كورية حزينة

بدأت قصة الحب عندما دخل المدرس جو ان سونغ في يومه الأول بالمدرسة الثانوية للبنات فقط. بدأ المعلم بشرح كثير من الدروس التعليمية وأخبر الطلاب أنه يفضل دائماً المجتهدين، وأنه سيراقب الجميع ويعلم النشيط . منذ دخوله بالفصل ومع طريقة تحدثه أُعجبت طالبة به كثيراً تُسمى كيم سو يون.

بدأت الطالبة تعمل على نفسها كثيراً في الدراسة ليلتف حولها المدرس ويشعر بوجودها. وبالفعل بدأ يلاحظ أنها طالبة مجتهدة تسعى دائماً وراء التفوق والنجاح. ولكن لاحظ أنها دائماً متواجدة في الأماكن المتواجد بها. فبدأ يشعر بقربها نحوه، ولم يرفض المعلم هذا إطلاقاً. على الرغم من أنه متزوج ولديه فتاة جميلة صغيرة. ولكنه بدأ يحب الطالبة ويتعلق به، ويغازلها ويحدثها ليلاً طويلاً في الهاتف.

بداية حدوث المشكلة في قصة الحب

لكن بدأ يشعر المعلم بأنه يقترف خطئاً خاصةً في حق بنته الصغيرة وزوجته التي تحبه كثيراً ومخلصة له، فنوى على الابتعاد. ولكن عندما علمت كيم سو يون هاجمته كثيراً ورفضت أن يبتعد كلاهما عن بعض. وقامت بتهديده بأنها ستخبر زوجته وستقلب حياته رأساً على عقب. شعر بالخوف تجاهها، ولكن في النهاية انتابته حالة من البلادة وعدم الاهتمام.

انتقل المعلم من تلك المدرسة في لحظة واحدة وبطريقة مفاجئة جداً، وأيضاً انتقل لمنزل جديد حيث يزعم بأن الطريق بذلك سيكون أقصر خلال عمله في المدرسة الجديدة.

تعرضوا لبعض التهديدات والأمور الغريبة منذ بداية انتقالهم، ولم يصلوا إلى السبب في حدوث ذلك. فالبداية كانت امرأته تتلقى رسائل تقول تابعي زوجك، أو المدرس يرتكب الأخطاء فانتبهي له. ولكنها لا تفهم ما معنى ذلك.

كما أن كثير من المرات تعرضت صغيرتهما للخطف من قبل بعض الأفراد وتعود مرة ثانية دون تدخل من الشرطة أو غيرها. غير مدركين السبب.

ربط الأب الأحداث ببعضها فظن أن الماضي وما فعله مع الطالبة كيم سو يون هو السبب، وأخذ يسأل عليها إن كانت هي السبب الرئيسي ف حدوث كل هذا ولكن عرف من جميع الطلاب أنها اختفت منذ فترة طويلة، وبحثوا عنها كثيراً والشرطة أيضاً ولكن لم يجدوا لها أي أثر. فاطمئن الرجل قليلاً بأنها ليست السبب، ولكن مازال خوفه قائماً بسبب التهديدات المستمرة التي يتلقاها.

تفجير المفاجئة الناتجة عن قصة الحب

في يوم من الأيام بعد أن وصّل جو ان سونغ ابنته إلى المدرسة، وذهب هو للعمل وجد الشرطة تطلب أخذه معهم على السجن. وبعد التحقيقات المتواصلة لفترات طويلة. علموا بأنه متهم في قضية اختفاء الطالبة كيم سو يون، وأن هناك شهود على أنه آخر من رأها يوم اختفائها، وهم صديقتها المقربة بارك شن هاي وصديقها لي مين هوو.

وبعد الضغط عليه كثيراً من قبل أفراد الشرطة علموا بأنه قتلها بسبب التهديدات المستمرة التي كان يتلقاها منها بإخبار زوجته عن علاقتهما، وقام بدفنها في منزله القديم. وفي النهاية حُكم عليه بسنوات كثيرة وزُج في السجن.

نرجو بأننا قد نولنا إعجابكم، وقمنا بجذ انتباهكم لتلك القصة. وما هي إلا خيالات لا تمت للواقع بصلة.