الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

عبارات وكلمات احبك لا تنسي

بواسطة:
mosoah
احبك لا تنسي

احبك لا تنسي  كلمات معبرة تحمل معاني الحب والحنان والمحبة، نمنحها لمن نحب شكراً وعرفاناً بما يقومون به من أجلنا، فهي تلك الكلمات التي تُعبر عن المحبة الصفاء التي يحملها المُحب إلى حبيبته، إذ أنه بتلك الكلمة يعبر بها البحار ويلف بها الكون، هي التي ما أن تتلقى تلك الأحرف الثلاث التي تأتي على لسان حبيبها تشعر وأنها امتلكت الدنيا بأكملها، فيما يتوه هو في جمالها و أناقتها وحلاوة مشاعرها، تسرح هي الأخري في هذا الحب الذي يحملها إلى اللاشط و اللامرسى، بين الواقع والخيال، لذا ووسط ضجة هذه اللحظة الجميلة نقدم لكم أجمل العبارات والجُمل التي تأتي على لسان المُحبين من خلال هذا المقال الذي تُقدمه لكم موسوعة، تابعونا.

احبك لا تنسي

أجمل العبارات التي تحمل المشاعر والحب والتي تُعبر عما في فحواها وتتطاير منها عطور المحبة، إليكم كل ما تتمنوا أن تقولوا في السطور التالية:

العبارة الأولى

الحب هي الأحرف التي تلمع في عين الجميع، والتي تتمتع بوقع أصداءها التأثيري الذي ينقلنا إلى عالم السحر والخيال، فعلاً إنه عالم ساحر حيث بإمكاننا في هذا العالم الساحر أن نُحلق ونلمس السماء بأيدينا، نتذوق معنا الجب والفراق، الألم و السعادة، إذ أن هذا التضاد من شأنه أن يوضح ويبرز تلك الحالة التي نعيشها، فنجد الشباب يشعرون انهم أسرى تلك اللحظة التي يلتقون فيها بحبيباتهم حيث تتعانق الأرواح في شغف غير معهود، قد يهابه البعض ويحذر منه، لإنه فخ ما أن يقع به الشخص لا يمكنه الإفلات منه إلا في لحظة الرحيل.

العبارة الثانية

لا تنسي إني أحبك، فحبك يا عميقة العينين تصوف عبادة، حبك مثل الموت والولادة كما يصف كاظم الساهر هذا المشهد الذي ما أن ينظر الحبيب إلى حبيبته يذوب فيها عشقاً، ويطلب من الله وحده النجاة وأن يتوب عليه من هذا الذي وقع فيه، فلا يجب على المرأة التي تُمنح من الله كل هذه الحب والسعادة أن تُفرط فيه بسهوله، بل تتمسك به جيداً وان تتشبث بتلك اللحظات التي بلا شك يمر عليها الزمن ويطويها كما يحمل البحر الرمال من تحته ويزيحه.

العبارة الثالثة

الحب مغامرة كبرى إبحار ضد التيار مثلما كتب نزار قباني، إذ أن الحب الذي لا يبقي في الذاكرة هو هذا الحب الذي يعيش إلى الأبد في روح ووجدان الإنسان وصعب أن يتخلى عنه، حتى وإن عاش بعده حياة آخري مع شخص وأسرة بأكمله، سيظل في روجه ووجدانه في مكان آخر حيث الحبيب الأولي.

العبارة الرابعة

فهذه هي الذكرى التي لا تُمحى من الذاكرة، هي تلك اللحظات التي تمنح للحياة مذاق مختلف نسرقها من الزمن ونحتفظ بها بين ضلوعنا، لا يعلم عنها أحد، فكم كانت لتلك اللحظات من أصداء في عمق الروح، تضرب جدار القلب المولع بهذا الحب الذي يفتك بصاحبه إن لم يصمد كثيراً، لذا أناشدك حبيبتي ألا تنسي إنني أحبك، فلا شئ معي إلا تلك الكلمة التي تحمل المعاني التي لا يستطيع احد أن يتحمل أعباءها وحده، إنها شديدة الثقل فيما تحمل من معاني جميلة، تُرطب الروح كلما جفت أو أصابها الملل، كلمة السحر والشوق والجمال، الكلمة التي تصرف العطاء المجاني و الآني في أي وقت و أي مكان شعور يتدفق منها كالبركان إنها كلمة الحب.

هو الحب وحده يطلب أن يملك الإنسان كل المقومات الإنسانية والنفسية التي نبحث عنها في من حولنا من أشخاص، فهي كلمة مقرونه بالوفاء والعطاء والسعادة والتحمل والتسامح، فإن تلك الحياة لا يمكنها أن تستمر دون هذه الكلمة البسيطة المكونة من حرفين الحاء والباء.