الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هو تعريف أرسطو – أسرار جديده عن الفيلسوف Aristotle

بواسطة: نشر في: 13 يناير، 2019
mosoah
تعريف أرسطو

تعريف أرسطو الفيلسوف الشهير Aristotle  أسرار لا تعرفها من قبل عنه ، إذا كنت من محبي الفلسفة فهذا المقال مناسب لك تماماً و على الأغلب قد كتبته لك ، أما إذا كنت تمر من هنا و لفت نظرك العنوان فأثار فضولك لتقرأ فهذا هو المطلوب تماماً لأنك ببساطة على النهج الصحيح للتعلم فحتى أعظم العلماء والفلاسفة قد بدأ حبهم و اهتمامهم بالعلم بالفضول ، فلنبدأ معاً رحلة في داخل أعمال هذا الفيلسوف المميز و  معلم الإسكندر الأكبر ، من خلال مقال اليوم على موسوعة.

من هو أرسطو

  • فيلسوف يوناني ولد عام 384 قبل الميلاد ، و يعد من أفضل الفلاسفة على مر الزمن وله كتابات عديدة في مجالات مختلفة ، كالسياسة والشعر و الموسيقى و الميتافيزيقا .

حياته

  • ولد في شبه جزيرة خالوسيدوس في مقدونيا ،  وكان والده يعمل طبيباَ وكان يسمى نيكوماخوس  عند أمينتاس الثالث وهو ملك مقدونيا وجد الإسكندر الأكبر ، وقد هاجر أرسطو إلى أثينا بعد وفاة والده و أنضم لأكاديمية أفلاطون و مكث هناك ل 20 عاماً كتلميذ و مرافق له .
  • و بالتالي تأثرت كتابات أرسطو بآراء أفلاطون كثيراً ، فنجد مثلاً في حواره Eudemus أنه يعكس وجهة نظر أفلاطون في أن الروح حبيسة الجسد ، وهي لا تجد سعادتها أبداً إلا بعد الموت لأنها آنذاك ستصبح حرة و لأن الموت هو العودة لموطن الإنسان الحقيقي .
  • أثناء إقامة أرسطو في الأكاديمية شن الملك فيليب الثاني ملك مقدونيا حرباً على أثينا التي حاولت الدفاع عن المدينة بشتى الطرق و لكنها في النهاية رضخت للأمر و أصبح فيليب سيد اليونان و لكن ورغم ذلك لم يتقبل الأثينيون أن يصبح مقدونياً حاكماً عليهم .

أرسطو معلم الإسكندر

  • بدأ بالتدريس للإسكندر الأكبر في عام 338 قبل الميلاد و كان ابن الملك فيليب الثاني ، و بالتالي عندما يصبح أرسطو معلماً للإسكندر فذلك يعنى أنه أصبح له مكانة مهمة داخل القصر الحاكم .
  • و في عصر الاسكندر الأكبر بنا أرسطو أكاديميته الخاصة ، وعندما مات  الاسكندر غادر أرسطو أثينا حتى لا يتم إعدامه بعدما وجهت له أصابع الاتهام بأنه مُقصر .

أكاديمية أرسطو

  • بينما سافر الاسكندر ليغزو آسيا  كان أرسطو حينها يبلغ الـ 50 سنة ، وكان يعيش في أثينا فبدأ بتأسيس مدرسته الخاصة في صالة للألعاب الرياضية تعرف باسم صالة حفلات.
  • و قد أسمى مدرسته Lyceum أي المدرسة الثانوية ، فقام ببناء مكتبة كبيرة وجمع حوله مجموعة من الطلاب الباحثين اللامعين.
  • لم يكن Lyceum ناد خاص مثل الأكاديمية الأفلاطونية بل أن  العديد من المحاضرات كانت مفتوحة لعامة الناس وقدمت مجانا.

فلسفة أرسطو

سأل أربعة أسأله عامه و هي :

  1.  ما الذي يجعل الناس سعداء ؟
  2. من أجل ماذا يوجد الفن ؟
  3. من أجل ماذا يوجد الأصدقاء ؟
  4.  كيف يمكن للأفكار أن تقطع طريقها في ظل العالم الصاخب ؟

و قد حاول الرد على كل تلك التساؤلات التي دارت في ذهنه.

من أعمال أرسطو

  • تستمر تعاليم ورسومات أرسطو في التأثير على الفلسفة والفكر حتى يومنا هذا ، على الرغم من بقاء جزء بسيط من أعماله ، تم تجميع معظم الأعمال الباقية من مذكرات المحاضرة التي يفسر فيها التناقض والفوضى ويجد القراء ثلاثة من أعماله المعروفة تشمل الأخلاق وهى Nicomachean ، و Eudemian Ethics ، و Magna Moralia.
  • وأيضاً من أبرز أعماله  تاريخ التجارب على الحيوانات وقد اشترك في كتابته مع ارسطو إرسيستراتوس و يعد البذرة الأولى لنشر إجراء التجارب على الحيوانات
  • الاورجانون هو تجميع لكتب أرسطو و نظرياته حول المنطق وتترجم الأورجانون بمعنى الآلة حيث أعتقد أرسطو أن المنطق هو الآلة العلم و من الكتب التي ضمها الاورجانون (  ايساجوجى و بارى ارمانياس و بويطيقا والمقصود به الشعر و ريطوريقا والمقصود به الخطابه و طوبيقا والمقصود به الجدل )

نظرية أرسطو في الفضيلة

  • أحد الأفكار التي ناقشها أرسطو هو “عقيدة الوسط”و  في ذلك وجدت الكثير من المصطلحات الفلسفية حيث كان يقول أن الحجة الأفضل قد لا تفوز في النقاش دائماً ، وقال أيضاًَ أنه يتجلى خير الإنسان في كونه نشاطًا للروح وفقًا للفضيلة ،و في حالة وجود أكثر من فضيلة يتم التفاضل بينهم طبقاً للأكثر فضيلة أي  وفقًا لأفضلها وأكثرها اكتمالًا.
  • “إن فضيلة الإنسان  هي التي تجعل الرجل رجلاً جيداً يقوم بعملة بشكل جيد لأنها سوف تلتصق به و تصبح من ضمن حالاته الشخصية”.

نظرية العلل الأربعة عند أرسطو

يفترض أرسطو أربع علل و هي العلة المادية و العلة الصورية و العلة المحركة و العلة الغائية ، حيث :

  • أما الأولى فهي المادة الأولية التي تتكون منها الأشياء فمثلاً الزجاج مكون من الرمل و المكتب مكون من الخشب والخشب مكون من الشجرة  ببساطة الفكرة هي أن لكل علة معلول .
  • وأما الثانية فهي روح الشيء و التي تؤدى إلى بزوغ أشكال جديدة منه مثل البذرة التي تحمل روح النبات داخلها فتتحول لشجرة .
  • وأما الثالثة وهي العامل المحرك للشيء فالشجرة لم تكن لتنبت لولا وجود من يسقيها و المبنى لم يكن ليُبنى لولا وجود البنائين و هكذا .
  • وأما الرابعة فهي الهدف المرجو من القيام بالعمل من البداية كأن تبنى بيتاً لتختبأ من الحرارة والبرودة أي المقصد من عملك و اختياراتك .

و الآن عزيزي القارئ الفيلسوف قد حان دورك لتبحث قي الكتب التي عرضناها كأبرز أعمال أرسطو حتى تصبح أكثر عمقاً في فهم فلسفته و أكثر حكمة في الحياة .

المراجع :

1