الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اسم اول معركة بحرية اسلامية ونتائجها

بواسطة: نشر في: 10 يناير، 2021
mosoah
اسم اول معركة بحرية اسلامية

اسم اول معركة بحرية اسلامية

فهي أحد أهم المعارك في تاريخ الفتح الإسلامي، وذلك بسبب تأثيرها الكبير الذي حدث بعد أن انتصر المسلمون وتم القضاء على الدولة البيزنطية وانتهاء عهد سيطرتها على البحر الأبيض المتوسط، وهذا يدل على مهارة المسلمون الذين حققوا انتصار واسع في أولى معاركهم البحرية والتي سنتعرف عليها في هذا المقال الذي يقدم فيه موقع موسوعة اسم اول معركة بحرية اسلامية وتفاصيلها.

اول معركة بحرية اسلامية

  • معركة ذات الصواري هل أول معارك المسلمين البحرية والتي حدثت عام 35 هجريًا أي في عام 655 ميلاديًا.
  • وكانت بداية المعركة عندما فتح المسلمون بلاد الشام المطلة على البحر الأبيض المتوسط.
  • بدأ تهديد الدولة البيزنطية صاحبة السيادة العظمى على البحر المتوسط بأكمله والدول المطلة عليه.
  • ولما كانت تبدأ الدولة البيزنطية من شبه جزيرة البلقان وآسيا إلى مصر وفلسطين وشمال أفريقيا جميعها.
  • حتى وصلت إلى أوروبا وسيطرت على إيطاليا، كان كل هذا بفضل أسطولها البحري الذي لا يهزم.
  • فالبحر كان دائمًا نصير الدولة البيزنطية فأبحرت به لتغزو العالم، وكان أيضًا طريق تجارتها والمكان الممتلئ بالسفن التجارية البيزنطية.
  • وكان كل هذا بدأ في أن يشغل بال المسلمين ويثير قلقهم وذلك بسبب أنهم محاصرون من البيزنطيين الذين يسيطروا على طرق التجارة البحرية.
  • ويحاصرون جميع البلاد التي وصلها الفتح الإسلامي في ذلك الوقت.
  • لذلك بدأ التفكير في بناء أسطول بحري و اسم اول معركة بحرية اسلامية التي سارت ضرورة حتمية إستراتيجية لحماية الدولة.
  • وكانت فكرة بناء الأسطول الإسلامي البحري ترجع لمعاوية ابن أبى سوفيان في عهد عمرو بن الخطاب.
  • الذي لم يهتم بالأمر واكتفى بالفتوحات التي تم تحقيقها على البر، لكن بدأت الفكرة في التنفيذ في عهد عثمان ابن عفان.
  • الذي حث المسلمين على تعليم صناعة السفن وتعلم الإبحار وتعلم السلاح البحري وكيفية المبارزة.

متى بدأت أول حملة بحرية إسلامية

  • بعد أن تعرفنا على اسم اول معركة بحرية اسلامية وهي معركة ذات الصواري دعونا نتعرف أكثر عن بدايات قيام هذه المعركة الهامة.
  • حيث بدأ المسلمون الاحترافية في السلاح البحري والمبارزة في الماء، وخوض أعراض البحار.
  • فقاموا بالتوجه نحو جزيرة قبرص التابعة للدولة البيزنطية ونجحوا في الاستيلاء عليها.
  • وكان ذلك في عام 654 ميلاديًا، مما كان سببًا في استفزاز البيزنطيين وخصوصًا بعد أن قامت الدولة الإسلامية بهزيمتهم.
  • قبل هذا التاريخ بعشرة أعوام في مصر عندما استولت الدولة الإسلامية على الإسكندرية.
  • فبدأ حينها الإمبراطور قنسطانز الثاني بجمع الأسطول البحري البيزنطي ليغزو بلاد المسلمين.
  • ولما كان أسطوله مكون من 800 سفين وقرر أن يتقابل مع المسلمين في البحر المتوسط.
  • استطاع المسلمين هزيمته والحصول على جزيرة رودس بل وقاموا بالزحف والتقدم ولم يردعهم أي شئ.
  • ولما قرر إمبراطور البيزنطيين منح إفريقيا من تصدير الخشب للمسلمين حتى لا يبنوا السفن البحرية.
  • أعد معاوية بن أبى سفيان أسطولًا كبيرًا ليحاصر به القسطنطينية وبدور الإمبراطور قد جميع أسطول بحري لم يجمع مثله من قبل.

قائد معركة ذات الصواري

  • انطلق الجيش الإسلامي ليقابل الجيش البيزنطي تحت قيادة عبد الله بن أبي السرح وكان معه 200 سفينة بحرية.
  • أما البيزنطيين فقد استعدوا بقيادة الإمبراطور قسطنطين بن هرقل ب500 سفينة.
  • والذي كان ينوي الانتصار مهما تكلف الأمر خوفًا على ممتلكات الدولة البيزنطية أن تقع في أيدي المسلمين وخصوصًا في مصر والشام وأفريقيا.
  • وقد تقابل الجيشان في ساحل بحر ليكيا الموجود في قارة آسيا حيث بدأ المسلمين بمحاصرة الشاطئ.
  • واستطلاع الغارات البيزنطية على البر قبل الهجوم على البحر ومحاصرة الجبال والتأكد من خلوها من الأعداء.
  • وبذلك تم حصار الجيش البيزنطي من قبل أن تبدأ المعركة من ثم بدأ المسلمين بضرب الأسطول البيزنطي.
  • وذلك بعدما أصبحوا في منطقة واحدة وأصبحت المسافة بينهم ليست كبيرة وقام الجيشين برهم السهام.
  • وبعد أن نفذت سهام الجيوش بدأت الحرب بالأحجار والقذف حتى تلاحم الجيشين وبدأت المبارزات بالسيف والخنجر.
  • وبينما استطاع المسلمين أن يدمروا 400 سفينة من أصل 500، قام البيزنطيين بإشعال النار في سفن المسلمين مما سبب خسائر كبيرة.

ما اسم اول معركة بحرية اسلامية وما نتائجها

  • تم تسمية أولى معارك الإسلام البحرية بمعركة ذات الصواري ويرجع هذا الاسم لعدة أسباب.
  • الأولى لكثرة صواري السفن التي شاركت في المعركة وهم يزيدون عن 700 سفينة.
  • وهناك أقاويل أخرى تفيد أن اصل التسمية جاء لوقوع المعركة بجوار مدينة ذات الصواري التي استقر فيها قائد جيش المسلمين عدة أيام.
  • وذلك لأن في بداية المعركة لم تكن الهزيمة للجيش البيزنطي بل كانت للمسلمين.
  • لما سمعوا أن الجيش البيزنطي يأتي بألف سفية فبدأوا بالخوف والتراجع وكان لقائد معركة ذات الصواري دور عظيم في تخيير المسلمين.
  • بين الاستمرار في المعركة أو الانسحاب قبل الالتحام مع أسطول كبير لن يكون المسلمين قادرين على مواجهته.
  • لكن أخبروه المسلمين بأنهم يريدون الدخول في المعركة وأن لا يفقد الأمل ويتذكر أن كم من فئة صغيرة هزمت فئة كبيرة بإذن الله.
  • وأن كل هذا من أجل الإسلام فانطلق القائد بسم الله وذهب بالجيش.
  • ليتفاجئوا بأن عدد السفن ليس ألفًا كما ظنوا بل 500 فقط ولما بدأ الجيش البيزنطي في إشغال النار.
  • ومات الكثير من المسلمين على أيديهم، ذهب عبدالله بن أبي السرح إلى مدينة ذات الصواري ليرتاح هو والمسلمين مما خاضوه في المعركة.
  • وكانت مدينة ذات الصوارة ماليئة بالأشجار والأخشاب التي ساعدتهم على ترميم سفنهم والعودة بقوة لأرض المعركة.
  • ليقوم عبدالله بن أبي السارح بمبارزة قسطنيطين حتى إصابته بالجرح وثم مات ليعلن عن هزيمة البيزنطيين نهائيًا وانتصار المسلمين.
  • ليعلنوا بذلك انتهاء عصر السيادة البيزنطية على البحر الأبيض المتوسط وإعلان قوة المسلمين التي تنتصر دائمًا بإذن الله.

أول معركة في تاريخ الإسلام

  • بعد أن تعرفنا على أن اسم اول معركة بحرية اسلامية هي معركة ذات الصواري.
  • دعونا نلقي نظرة مختصر على أول معركة في التاريخ الإسلامي بِرُمَّته وهي غزوة بدر.
  • التي كانت بين رسول الله -صلي الله عليه وسلم- وبين قبيلة قريش وقد تمت هذه المعركة عام 624 ميلاديًا.
  • وعام 2 من الهجرة وكانت بسبب الحصار الذي أقامته قريش على المسلمين فأصبحوا في فقر وجوع بل وأرادوا أن يذهبوا إليهم في المدينة.
  • لقاتلوهم ويقضوا عليهم، فقام المسلمين بقيادة نبيهم الكريم بالهجوم على قافلتهم التجارية عير قريش التي كانت تحمل.
  • الأموال الطائلة والبضاعة التي لا تحص فقرر المسلمون الاستيلاء على القافلة رغبة منهم في الدفاع عن حقوقهم.
  • والخروج من الحصار فقامت قريش بإعداد جيشها، ومن ثم دارت المعركة بين الجيشيين في بدر.
  • لينتصر المسلمين على الجيش الأخر الذي خسر 70 قتيلًا ة79 أسيرًا بينما خسر المسلمين 14 قتيلًا فقط.

بعد أن تعرفنا على اسم اول معركة بحرية اسلامية وتفاصيلها يمكنكم الاطلاع على مزيد من الموضوعات عبر الموسوعة العربية الشاملة حول:

المراجع

1

2