الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أهم معلومات عن عثمان الأول

بواسطة:
أهم معلومات عن عثمان الأول

تعرفوا على أهم معلومات عن عثمان الأول الذي يعد مؤسس الدولة العثمانية والتي استمر حكمها لفترة تصل إلى نحو 6 قرون، حيث استمرت من عام 1299م حتى عام 1923م، واستطاعت أن تتوسع وتمتد لتصل إلى الكثير من الدول في أفريقيا وآسيا وأوربا، وقد بلغت عدد الولايات إلى نحو 29 ولاية.

والجدير بالذكر أن الدولة العثمانية حملت العديد من الأسماء الأخرى مثل الدولة العليّة العثمانية و الدولة العثملية، واتخذت مدينة قسطنطينية عاصمة لها، ومن خلال موسوعة سوف نسلط الضوء على مؤسسها وأهم المحطات التاريخية في حياته.

أهم معلومات عن عثمان الأول

  • هو عثمان بن أرطغرل بن سليمان شاه، ولُقب نفسه باسم “باديشاه آل عثمان”، ووالده كان زعيماً لإحدى القبائل التركية التي نزحت من آسيا الغربية إلى دول آسيا الصغرى.
  • ولد عثمان الأول في عام 656 هجرياً في الوقت الذي سقطت الخلافة العثمانية وبداية هجوم هولاكو قائدى المغول على بغداد.
  • نشأ عثمان الأول على حبه للجهاد، إذ أنه في ذلك الوقت كانت الدولة الإسلامية تعاني من تخبط شديد حيث أصابها الضعف وتعرضت لهجمات الأعداء من الصليبين وغيرهم، وكان ذلك له أثر كبير في تأسيسه للدولة العثمانية.
  • في عام 1280م تزوج عثمان الأول من مال خاتون ابنة الشيخ “إده بالي” ويُقال أنه تزوج من رابعة بالا خاتون أيضاً، وأنجب نحو ثمانية أبناء من أبرزهم أورخان.

كيف أسس الدولة العثمانية

  • عقب وفاة والده، تولى الزعامة على قبيلة قايي التي كان يتولى زعامتها والده، وفي عام 1295 م بدأ مسيرته في الجهاد إذ أنه تمكن من فتح الحصون الواقعة قرب الشواطيء البيزنطية حيث استهدف الهجوم على السلاجقة.
  • تمكن عثمان الأول من أن يستقل بدولته عن السلاجقة لتكون بذلك بداية ميلاد الدولة العثمانية.
  • عقب تأسيس الدولة العثمانية في عام 699 هـ، اتخذ عثمان الأول مدينة “يني شهر” عاصمة لدولته، وكان من أبرز أهداف قيام تلك الدولة هو نُصرة الإسلام والإلتزام بالشريعة الإسلامية، وأن يكون الحكم على أساس الشورى.
  • في عام 717 هـ تمكن من فتح مدينة بورصة مما دفع حاكمهم “أفرينوس” إلى الدخول في الإسلام ليدخل بعد ذلك في قائمة أهم القادة في الدولة العثمانية.
  • دعى عثمان الأول قادة الروم إلى الدخول في الإسلام ولكنهم لم يستجيبوا له وأرادوا محاربته، حيث لجئوا إلى المغول من أجل أن التعاون معهم في قتالهم ضده.
  • عند علم عثمان الأول عن رغبة الروم في قتاله سرعان ما استعد للقتال معهم في معركة انتهت بهزيمة المغول وتشتتهم، وكانت تلك المعركة بقيادة ابنه أورخان.

الصفات التي تمتع بها عثمان الأول

  1. التواضع: على الرغم من أنه كان سلطان الدولة العثمانية إلا أنه كان يتمتع بالبساطة ويتجنب حياة الترف التي كانت شائعة بين الكثير من الأمراء، ويُرجع ذلك إلى تأثرة بحياة الصوفيين.
  2. الشجاعة: حيث كان يحرص على أن يشارك ويحارب بنفسه الأعداء، وذلك مثل محاربته للصليبيين في عام 700 هـ.
  3. العدل: إذ كان يحكم بالعدل بين الجميع عندما تولى حكم القضاء قبل تأسيس الدولة العثمانية.
  4. قوة الإيمان: إذ كان يستهدف نشر الإسلام في المدن التي كان يفتتحها مما دفع الكثير من البيزنطيين إلى الدخول في الإسلام، ولم يكن يسعى إلى أي مصالح شخصية، فذلك كله لأجل نُصرة دين الله.
  5. الوفاء بالعهد: من أبرز الصفات التي تمتع بها، وظهر ذلك جلياً في الإلتزام مع قائد أولوباد الذي تضمن عدم مرور أحد من العثمانيين القلعة عبر الجسر وألتزم بذلك فعلياً.

وفاته

  • في أخر فترات حياته أصيب عثمان الأول بمرض النقرس، وقبل أن تتوفاه المنية أوصى أن يتولى ابنه أورخان الحكم من بعده، فكان يراه الأجدر في القيادة.
  • اختلفت المصادر في تحديد موعد وفاة عثمان الأول، فبعض المؤرخين رجحوا أنه مات في عام 1326م في عمر يناهز 70 عاماً، والبعض الأخر يرجح أن وفاته في عام 1320م.
  • عقب وفاته تم دفن جثمانه في مدينة بورصة في حي طوبخانه، وكان ذلك بوصية منه قبل موته، ولكن في عام 1855م اختفت معالم القبر وتهدم بسبب تعرضه لزلزال في ذلك الوقت.