الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ألف متقدم خلال أربع ساعات يسجلون في برنامج رواد الفضاء الإماراتي

بواسطة: نشر منذ: 8 أشهر

سجل 1000 مواطن ومواطنة في مركز محمد بن راشد للفضاء، اليوم، بياناتهم للتقدم في الدفعة الثانية لرود الفضاء خلال أربع ساعات من إطلاق الإعلان عن فتح باب التسجيل لاختيار رائد فضاء. قال مساعد المدير العام للشؤون العلمية والتقنية، مدير برامج الإمارات لرواد الفضاء في الإمارات، المهندس سالم المري، إن أهم أسس الاختيار لرائد الفضاء في […]

ألف متقدم خلال أربع ساعات يسجلون في برنامج رواد الفضاء الإماراتي

سجل 1000 مواطن ومواطنة في مركز محمد بن راشد للفضاء، اليوم، بياناتهم للتقدم في الدفعة الثانية لرود الفضاء خلال أربع ساعات من إطلاق الإعلان عن فتح باب التسجيل لاختيار رائد فضاء.

قال مساعد المدير العام للشؤون العلمية والتقنية، مدير برامج الإمارات لرواد الفضاء في الإمارات، المهندس سالم المري، إن أهم أسس الاختيار لرائد الفضاء في الدفعة الثانية ببرنامج الرواد الفضائي الإماراتي، هي التي تتمثل في عِدة مقومات من بينها؛ الجرأة، والكفاءة الصحية والعلمية والمهارية، بغض النظر عن نوعه سواء أكان ذكرًا أم أنثى.

أضاف المري أن باب التسجيل تم فتحه منذ أن أعلن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس مجلس الدولة ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي، مما أتاح الفرصة للعديد من الأشخاص للتقدم عبر المنصة الإلكترونية، وقد يستمر الباب مفتوحًا حتى الـ19 من شهر يناير لعام 2020.

لفت الميري في تصريحاتٍ له أنه يتوقع تسجيل دفعة الثانية من رواد الفضاء، وقد يشهد إقبالاً كبيرًا عن المتقدمين في الدفعة الأولى، حيث إن الرحلة التي قام بها أول إماراتي عربي يصل الفضاء هزاع المنصوري هي التي أثارات حماستهم وجعلتهم في يريدون أن يخوضون تلك المهمة والارتحال إلى الفضاء.

أشار المري إلى أن الأسس التي يتم الاختيار على أساسها رائد الفضاء الثاني هي تعتبر من المعايير الدولية التي لن تشهد أية تغييرات، فضلاً عن أنها تم اعتمادها على وكالات الفضاء الدولية، مُضيفًا أن الدفعة الثانية ستمر بذات الاختبارات التي تم مرت بها الدفعات الأخرى، والتي تم تسجيل بياناتها عبر المنصة الإلكترونية لمركز محمد بن راشد للفضاء عبر هذا الرابط، ومن ثم يقوم فريق بفحص البيانات التي تم تقديمها واختيار البعض منها، ومن ثم اختبار من وقع علهم الاختيار، بدنيًا وإجراء المقابلات الشخصية، وأخيرًا الفحوصات الطبية.

أكد المري أن اختيار رواد الفضاء لن يفرق بين المتقدمين وفقًا للنوع، ولكن وفقًا للكفاءة لكل منهم، والأنسب، داعيًا الشباب للمشاركة في هذا الحدث الوطني الضخم الذي يتم اختيار فيه مجموعة من رواد الفضاء المؤهلين، مُشيرًا إلى أن الدفعة الجديدة شهدت إقبالًا كثيفًا بحيث بلغ عدد المتقدمين في الدفعة الأولي حوالي 35%.

الجدير بالذكر أن اختيار رواد الفضاء يأتي وفقًا لمجموعة من المعايير من بينها التخصصات والمؤهلات في مختلف القطاعات التي من بينها القطاع العسكري والتكنولوجي والهندسة والطيران والتعليم، فضلاً عن الكفاءة والجرأة الفائقة والمهارات النفسية والبدنية والعقلية.

mosoah

شاهد المزيد من الاخبار