الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

آسيوي يقتل آخر وينام بجانبه للصباح.. وشرطة دبي تلقي القبض عليه

بواسطة: نشر منذ: 7 أيام

باشرت اليوم الخميس السابع من نوفمبر الموافق العاشر من ربيع الأول من عام 1441 هجريًا، محكمة جنايات دبي محاكمة رجل آسيوي كان قد اعتدى على آخر بالضرب حتى قتله، ولكنه لم يكن يدرك أنه قد مات، ما جعله ينام بالقرب منه ليكتشف في الصباح أنه قد مات، مما دعاه للهروب، وألقت الشرطة في دبي عليه […]

آسيوي يقتل آخر وينام بجانبه للصباح.. وشرطة دبي تلقي القبض عليه

باشرت اليوم الخميس السابع من نوفمبر الموافق العاشر من ربيع الأول من عام 1441 هجريًا، محكمة جنايات دبي محاكمة رجل آسيوي كان قد اعتدى على آخر بالضرب حتى قتله، ولكنه لم يكن يدرك أنه قد مات، ما جعله ينام بالقرب منه ليكتشف في الصباح أنه قد مات، مما دعاه للهروب، وألقت الشرطة في دبي عليه بعد ذلك ليحاكم بالتهمة التي وجهتها له النيابة العامة في دبي وهي “اقتراف جناية الاعتداء على سلامة جسم الغير المفضي إلى الموت”.

وفي سياق متصل عقب شاهد من شرطة دبي على الحادث قائلاً: “إن بلاغاً ورد إلى غرفة القيادة والسيطرة عن العثور على جثة شخص في ساحة رملية خلف جراند سيتي مول بمنطقة القوز الصناعية، وبالانتقال والاستفسار من حارس أمن أفاد بأنه شاهد الجثة حين قدم إلى عمله في الصباح، بالقرب من إحدى السيارات”.

كما أضاف: “تم تشكيل فريق عمل وجمع الاستدلالات وتحديد هوية المشتبه به، ثم ضبطه، إذ أنه كان قد اعترف بالاعتداء بالضرب على المجني عليه بيديه وقدميه، في أنحاء متفرقة من جسده مرات متعددة، ولم يستخدم أي أداة في قتله كما أن أحد لم يشاهد الجريمة نظراً لأنها حدثت في ساعة متأخرة من الليل ولا توجد أي كاميرات مراقبة في المكان، إذ أنه عبارة عن ساحة رملية مفتوحة تقف بها السيارات”.

وعن سبب الشجار الذي أدى إلى وقوع هذه الحادثة قال الشاهد: “المتهم لم يكن في وعيه حسب ما قاله، حيث اعتدى على زميله بسبب خلاف حول أولوية النوم في هذا المكان الذي ارتكب فيه جريمته، إذ أنه كان قد حذر المجني عليه سابقاً من النوم مكانه، وحين توجه إليه كان الأخير نائماً، فدفعه برجله حتى يستيقظ ثم طلب منه مغادرة المكان، وتوجه إلى دورة المياه وعاد فوجده نائماً في المكان ذاته ولم يتحرك، فاعتدى عليه بيديه ورجليه في أنحاء متفرقة من جسده ثم توجه إلى سيارة بيك أب ونام فيها وحين استيقظ في صباح اليوم التالي شاهد تجمهر عدد من الأشخاص على المجني عليه فتوجه إليهم وعرف أن الأخير فارق الحياة فبادر إلى الفرار، مؤكداً أنه لم يقصد قتله ولكن إيذائه فقط”.

mosoah

شاهد المزيد من الاخبار


أقسام الأخبار