ترتيب اقتصاد السعودية عالمياً

عبير إبراهيم 20 نوفمبر، 2022

ترتيب اقتصاد السعودية عالمياً

تعتبر المملكة العربية السعودية من الدول العربية الرائدة في العديد من المجالات منها المجال الاقتصادي، والذي استطاعت من خلاله الحصول على المرتبة العشرين عالميًا، ذلك من خلال الناتج المحلي لها وهو 700.12 مليار، ومن الجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية تهتم في الوقت الحالي بتنمية العديد من المجالات الخاصة بها، منها المجال التعليمي والمجال الصحي، كما يعتمد الاقتصاد في المملكة بشكل أساسي على معدن النفط، ذلك لكونها البلد العربي الأول في تصدير النفط للعالم.

مصادر دخل المملكة العربية السعودية

تعدد مصادر الدخل الاقتصادي للمملكة العربية السعودية، وهي تتمثل في التالي:

تسويق التمور

يعتبر هذا الدخل الاقتصادي من أجدد أنواع مصادر الدخل، ذلك لكونه من الأفكار الرائعة التي تبنتها المملكة في الفترة الأخيرة، وقامت بتنفيذها بأن صدرت لمختلف الدول العربية التمور الخاصة بها، والتي تتميز بالمذاق الرائع، والتي يسعى لتذوقه كل المسافرين إلى المملكة من جميع أنحاء العالم، ومن الجدير بالذكر أن المملكة تسعى في السنوات القادمة إلى تصدير التمور إلى مختلف الدول الغربية.

البترول ومشتقاته

تعتمد المملكة في المقام الأول على الاقتصاد الناتج عن البترول وجميع مشتقاته، لذلك تهتم الدولة في السنوات الأخيرة على تشجيع الاستثمار الأجنبي، مما سيوفر لها إمكانية الحفاظ وحماية الشركات الوطنية الهامة في مجال البترول والتي تمتلك الدولة بها نسبة كبيرة، وهي شركة سابك وأرامكو.

المجال الزراعي

تسعى الدولة لتنمية المجال الزراعي بها، ذلك من خلال التقليل من نسبة الواردات والإكثار من نسبة الصادرات خاصةً التمور، والتي تشغل مساحة كبيرة من مساحة الأراضي الزراعية الموجودة في المملكة، ويجدر الإشارة إلى وجود تكامل هام بين المنتجات الزراعية والصناعات في المملكة، الأمور الذي يعتبر من أهم عوامل تنمية الاقتصاد السعودي في الفترة القادمة.

الاستثمار التقني

تستهدف المملكة في تلك الفترة المجال الاستثماري للحصول على الكثير من التطورات في مختلف المجالات، والتي يعد أهمها المجال الاتصالي والمجال النقلي، ذلك من خلال تسهيل مواصلات وطرق التنقل، وغيرها من الأمور التي تعتبرها المملكة في تلك الفترة نقطة هامة للتطور في السنوات القادمة، كما أنها تركز على طرق جذب العديد من المستثمرين الأجانب للبلاد، لإنشاء العديد من المصانع والمناطق الحرة الصناعية، وإقامة العديد من المعارض العالمية.

المجال السياحي

تحاول المملكة في تلك الفترة إنشاء العديد من المناطق السياحية المختلفة في البلاد، ذلك لجذب أكبر عدد من السياح في مختلف مجالات السياحية، ناهيك عن كونها من أهم الأماكن السياحية الدينية الإسلامية، ذلك لاحتوائها على المسجد الكعبة المكرمة والمسجد النبوي الشريف، والذين يسعى لزيارتهم كل المسلمين في جميع أنحاء العالم، خاصةً في أوقات الحج والعمر لأداء المناسك الخاصة بهم، مما يدر بالكثير من الأموال على البلاد، لذا فهي تسعى لتطوير خدمات السياحة الدينية بشكل كبير تلك الفترة، وعلى مر العصور السابقة.

استثمار احتياطي المعادن

تسعى المملكة في تلك الفترة من الاستفادة بشكل أكبر من احتياطي المعادن الخاص بها، والذي يتركز في المنطقة الغربية منها، وتستفيد منه الكثير من الشركات التابعة للدولة، ولكنها تسعى لتطوير مجال استخراج المعادن بشكل أكبر والاستفادة من جميع أنواعها الموجودة في الصحراء.

ترتيب اقتصاد دول العالم 2022

فيما يلي نتعرف على ترتيب دول العالم في المجال الاقتصادي:

  • الولايات المتحدة.
  • الصين.
  • اليابان.
  • ألمانيا.
  • الهند.
  • الولايات المتحدة الأمريكية.
  • فرنسا.
  • البرازيل.
  • إيطاليا.
  • كندا.
  • روسيا.

وضع الاقتصاد السعودي الآن

نتج عن التطورات الهائلة التي تسعى المملكة العربية في نجاحها في المجال الاقتصادي ارتفاع الاقتصاد المحلي للبلاد بنسبة 11.8% في عام 2022م، ذلك مقارنةً بالاقتصادي المحلي للبلاد في نفس الفترة من العام في السنة السابقة.

العوامل المؤثرة على الاقتصاد

تؤثر مجموعة كبيرة من العوامل على الاقتصاد المحلي للبلاد، نتعرف عليها من خلال النقاط التالية:

التقنيات التكنولوجية

مع التطور التكنولوجي الكبير في العالم في هذا العصر، أصبحت التكنولوجيا من أهم سبل التطور في العالم، ذلك لتوفيرها إمكانية تعلم الكثير من المجالات التعليمية المختلفة، والتي لا تقتصر على مجالات الدراسة فحسب، بل أنها توفر إمكانية تعلم المزيد من المجالات عن المجالات الصناعية والاقتصادية وغيرها من المجالات الأخرى.

ذلك من خلال استخدام الأدوات الخاصة بها للتواصل مع عالم الإنترنت، وهي الهواتف المحمولة، أو أجهزة الكمبيوتر، أو لزيادة القدرة الإنتاجية وغير ها من الأمور الخاصة بالاقتصاد المحلي للبلاد، وهي الماكينات الصناعية المختلفة.

الموارد الطبيعية

هي الموارد المادية الموجودة في الجولة والتي تتمثل في المعادن والمياه بأنواعها العذبة والمالحة، والنفط، والتربة والأشجار وغيرها، من الموارد التي تستخدمها الدولة لإنتاج العديد من المنتجات وتصديرها إلى الخارج أو سد حاجة مواطنين البلاد منها.

رأس المال

يعتبر رأس المال من أهم العوامل المؤثرة على الاقتصاد، ذلك لأن الدول المالكة لرأس مال عالي يمكنها توظيف عدد كبير من العمال، وتوفير الكثير من فرص العمل للمواطنين الخاصين بها، على عكس الدول التي لا تمتلك رأس مال عالي، فهي تعاني من علة نسبة البطالة، وانخفاض الأجور المعيشية للمواطنين.

موارد الطاقة

هي موارد الطاقة الطبيعية في البلاد، وهي : البترول والمياه والغاز الطبيعي، وموارد الطاقة الصناعية، وهي الطاقة الشمسية، والطاقة النووية، والكهرباء، وغيرها من المواد الأخرى والتي تستخدم في إنتاج الطاقة المحلية للبلاد، لتعزيز القدرات الصناعية والزراعية لها.

أسئلة شائعة

هل الاقتصاد السعودي قوي؟

نعم، والدليل على ذلك أن المملكة العربية السعودية تحتل المرتبة العشرين في قائمة الاقتصاد العالمي، والمرتبة الأولى في قائمة الاقتصاد العربي .

ما هو أقوى اقتصاد في العالم؟

تعتبر الولايات المتحدة هي الدولة الأقوى أقتصاديًا في العالم، ذلك لكونها تمتلك العديد من العوامل القوية والتي توفر لها إمكانية السيطرة على الاقتصاد العالم والأسواق التجارية العالمية.

هل تعتبر المملكة العربية السعودية من الدول المتقدمة؟

نعم، تمكنت المملكة العربية السعودية من أن تكون من ضمن دول العالم المتقدمة اقتصادية، وتسعى في الوقت الحالي للتقدم في مختلف المجالات الأخرى.

ترتيب اقتصاد السعودية عالمياً

الوسوم