الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

وزارة الداخلية تفرض غرامة مالية تصل إلى ثلاثة ملايين ريال لمن يبث الإشاعات

بواسطة: نشر منذ: 3 أسابيع

صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية العقيد طلال الشلهوب عن تصدي الوزارة بحزم شديد لكل محاولات الإخلال بأمن البلاد، ففي حالة ثبت قيام أحد المواطنين بنشر الإشاعات، بغرض نشر الفوضى، ففي هذه الحالة سيتم فرض عقوبات وغرامات كبرى. أعلنت الوزارة بداية من يوم السبت الموافق 29/6/1443 هجريًا، سيكن التعامل حازم للغاية مع كل المخالفين، وسيتم تطبيق […]

وزارة الداخلية تفرض غرامة مالية تصل إلى ثلاثة ملايين ريال لمن يبث الإشاعات

صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية العقيد طلال الشلهوب عن تصدي الوزارة بحزم شديد لكل محاولات الإخلال بأمن البلاد، ففي حالة ثبت قيام أحد المواطنين بنشر الإشاعات، بغرض نشر الفوضى، ففي هذه الحالة سيتم فرض عقوبات وغرامات كبرى.

أعلنت الوزارة بداية من يوم السبت الموافق 29/6/1443 هجريًا، سيكن التعامل حازم للغاية مع كل المخالفين، وسيتم تطبيق القانون على الكل، وستقم النيابة العامة بالإشراف على تطبيق القانون، فكل ما يقم بالتأثير بصورة سلبية على الأمن العام، سيجد من يتصدى له.

يتم معاقبة من يبث الإشاعات والأخبار الكاذبة، سواء عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، أو عن طريق الصحف، أو أي وسيلة أخرى، وتختلف العقوبة وقيمتها تبعًا لاختلاف الجرم والذنب، ومن الممكن أن تصل الغرامة إلى ثلاثة ملايين ريال سعودي، أو السجن لخمس أعوام، أو الجمع بين العقوبتين في بعض الأحيان.

تجرم النيابة العامة كل من يقم بالآتي:

  • من يقم بنشر إشاعات وأفكار وبيانات خاطئة، وذلك بغرض التأثير بصورة سلبية على الرأي والنظام العام.
  • لا يتم السماح بالتعدي على القيم والتقاليد الإسلامية الدينية بأي صورة من الصور.
  • لابد احترام الاختلافات.
  • للمملكة العربية السعودية بعض القواعد والآداب العامة اللابد الالتزام بها حتى لا يتعرض الشخص للعقوبة، مثل آداب السير في الطريق العام، وآداب القيادة وغيره.
  • من يتعدي على حرمة الآخرين، ويتجاوز حدوده، ويتدخل في حياتهم الشخصية وممتلكاتهم بصورة سلبية، يتعرض للعقوبة.
  • لا يسمح بنشر الأخبار الشخصية، إلا بعد موافقة صاحب الشأن.
  • كما لابد التأكد عند نشر وإذاعة أي خبر يتعلق بالرأي العام، فيحذر النشر في القضايا العسكرية.

يُشرف نظام مكافحة جرائم المعلوماتية على تطبيق النظام، ويقم برصد المخالفين لتوقيع العقوبة عليهم، فلا يُسمح إطلاقًا بنشر الأخبار التي تُسبب الخوف والهلع والعرب في قلوب المواطنين، والكتابة بمواقع التواصل الاجتماعي مسؤولية كبيرة، على الشخص أن يدرك تمامًا أثر كلمته، فلا يكتب ولا ينشر إلا صدقًا، حتى لا يضر وطنه ومجتمعه، وفي حالة تكرار المخالفة أكثر من مرة، يحق للنيابة العامة مضاعفة العقوبة.

mosoah

شاهد المزيد من الاخبار