سياسات المملكة لتحقيق الأمن الاقتصادي

منة حلمي 13 سبتمبر، 2022

سياسات المملكة لتحقيق الأمن الاقتصادي

سياسات المملكة لتحقيق الأمن الاقتصادي، يمكن التعرف على ذلك من خلال ما يلي:

  • عملت المملكة العربية السعودية على وضع الكثير من السياسات للعمل على تحقيق الأمن الاقتصادي والنهوض بالبلاد.
  • وكذلك تهدف المملكة العربية السعودية إلى تحقيق الدعم الاقتصادي لكافة الأسر المحتاجة كما تهدف إلى تحقيق التكامل وإلغاء الطبيقة في البلاد، ومواكبة المملكة العربية السعودية للتطور الاقتصادي الذي يحدث في العالم نتيجة لوجود الكثير من الأحداث العالمية المختلفة.
  • ويمكن التعرف على العديد من السياسات التي تقوم بها المملكة العربية السعودية لتحقيق الأمن الاقتصادي من خلال ما يلي.

تنويع المصادر الاقتصادية وعدم الاكتفاء بعنصر واحد

  • يعتبر من أولى السياسات التي تقوم بها المملكة العربية السعودية لتحقيق الأمن الاقتصادي في البلاد.
  • كما تعمل على التوجه إلى مصادر دخل مختلفة، حيث تحاول أن تعتمد على أشياء أخرى بخلاف النفط والبترول، وهي تعتبر من الأهداف الأساسية التي تطمح المملكة للوصول إليها.
  • تحتل المملكة العربية السعودية المرتبة الأولى في إنتاج وتصدير النفط في العالم، وهذا هو السبب الأساسي في رغبة المملكة العربية السعودية في وجود مصدر آخر للدخل خلاف إنتاج النفط وتصديره.
  • حيث في الخمسون عاماً الماضية حدثت الكثير من التغيرات في ارتفاع وهبوط سعر النفط، وبالتالي شعرت المملكة العربية السعودية بالقلق حيال ذلك، وذلك بسبب الحروب السياسة والتجارية والاقتصادية التي يتعرض لها العالم في الآونة الأخيرة.
  • كما حدث انخفاض ملحوظ في معدلات النمو الاقتصادي في كافة دول العالم، كما أنه يؤثر بشكل كبير على طلبات الشراء، كما أنها تجعل مناخ لعمل والاستثمار غير مستقر.

توسيع دور القطاع الخاص

  • توسيع دور القطاع الخاص، من الأساسيات التي تحاول المملكة العربية السعودية تنفيذها والقيام بها.
  • تحاول العمل على تحقيق الأمن على المستوى الاقتصادي، وبالتالي العمل على تعزيز فرص القطاع الخاص، وتوفير الفرصة الكاملة لأصحاب الشركات وذلك للعمل على المساهمة والمشاركة على تحقيق الرؤية الاقتصادية للبلاد، كما أنها تقوم بدورها في تحسين بيئة العمل.
  • تعمل على استقبال العديد من الفرص الاستثمارية المتميزة والمختلفة والفريدة من نوعها، حيث تنطلق من مبدأ أن يعمل الجميع على المشاركة في بناء الوطن وتطويره.

توفير فرص عمل متنوعة والاستفادة من تعليم وخبرات المواطنين

  • يتم العمل على تحقيق الأمن الوطني في المملكة العربية السعودية من خلال توفير الكثير من فرص العمل المتنوعة لكافة المواطنين والمقيمين في المملكة العربية السعودية.
  • تعمل على توفير الكثير من الفرص للجميع، كما أنها تهدف إلى تعليم الكثير من المهارات الأهداف والمبادئ التي تختص بالحياة العملية.
  • كما أن تشمل العديد من الاستراتيجيات الخاصة بالعتماد على الكفاءة، سواء للمقيمين داخل المملكة العربية السعودية أو خارجها، كما أنها تعمل على تنفيذ مبدأ المكافأة مقابل العمل.

تحقيق مفهوم الاستدامة الاقتصادية

  • مصطلح الاستدامة من المصطلحات التي انتشرت بكثرة في الآونة الأخيرة، وهي التي تشير إلى المجال الاقتصادي.
  • تعتمد على المصادر المالية الدائمة والمتنوعة والمختلفة، وهذا ما تهدف المملكة العربية السعودية إلى تحقيقه.
  • تعمل على خلق الكثير من الفرص والمجالات التي تعود بالكثير من الربح على البلاد، وذلك بعد عدم استقرار أسعار النفط.
  • كما أنها تعتمد على التنوع ورفع الكفاءة الإنتاجية في المملكة العربية السعودية، وبالتالي العمل على إعادة الهيكلة الخاصة بالمدتن الاقتصادية وتحرير سوق الطاقة.

جذب المزيد من الاستثمارات العالمية

  • يقوم الخبراء الاقتصادين في المملكة العربية السعودية بدورهم في وضع الكثير من التحليلات، وهذا ما يجعل الدولة تسعى لاستغلال الكثير من القطاعات للاستفادة، والعمل على النمو الاقتصادي في المملكة.
  • العمل على تحسين فرص الاستثمار المحلي، والعمل على توفير فرص جذب الاستثمار الأجنبي، ودعم صندوق الاستثمارات العامة، لكي يتمكن من استغلال كافة الأرباح الاقتصادية للعمل عل ىالاستثمار داخل المشاريع المحلية والدولية.
  • تعمل على تنظيم الاستثمار الخاص بتقدم السندات الحكومية الموثوق بها، ومنها السندات الأمريكية.
  • وهذا يجعل المملكة العربية السعودية تتواجد بشكل واضح في الاقتصاد العالمي، ويتم العمل على فتح أكثر من 200 دولة، حيث أن المهام المستقبلية لصندوق الاستثمار في المملكة العربية السعودية تحاول رفع قيمة المحفظة قبل مجيء عام 2030.

تعزيز مجال التجارة الدولية

  • تحاول المملكة العربية السعودية على تحقيق الأمن الاقتصادي من خلال استغلال موقعها الجغرافي المتميز، وهذه هي من السياسات الأساسية للمملكة.
  • تقع المملكة العربية السعودية على طرق التجارة الدولية بين الثلاث قارات وهم آسيا وأفريقيا، وأوروبا.
  • كما أنها تقوم باستغلال هذا الموقع الرائع في كافة الخدمات اللوجستية، كما أنها تعمل على تعزيز الكثير من فرص الشركات الأخرى في التصدير للعديد من المجالات إلى جانب النفط.

دعم قطاع الخدمات والسياحة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة

  • تعتمد المملكة العربية السعودية في عملها على تحقيق الأمن الاقتصادي على النظام الذي تعمل به الكثير من الدول الصناعية الكبرى، وهو نظام الضرائب.
  • تعمل على إنشاء العديد من المشروعات الخدمية والاقتصادية ومنها خدمات الحج والعمرة وكذلك القطاعات السياحية والترفيهةوالتي تعود على البلاد بالكثير من الأرباح.
  • كما أنها تحول للعمل على تقديم الدعم للكثير من المشروعات سواء كانت المشروعات الصغيرة أو المتوسطة.

الاهتمام بالثروة المعدنية

  • تعمل المملكة العربية السعودية على استغلال مواردها المعدنية ومنها الذهب والحديد والفوسفات وغيرها من المواد المعدنية الأخرى.
  • كما أنها تعد من أهم مصادر الدخل الاقتصادي، والذي يقوم على مبدأ التنوع وكما يحقق رغبتها في عدم الاعتماد على المجالات النفطية فقط.

إقامة مشاريع الطاقة المتجددة

  • انتشرت الكثير من مشروعات تنمية الطاقة المتجددة في لمملكة العربية السعودي، وهي جزء أساسي من تأكيد مبدأ الاستدامة وتحقيق الأمن الاقتصادي في المنطقة.
  • ومثال على ذلك شركة أكوا باور، ومحطة سكاكا.

من سياسات المملكة لتحقيق الأمن الاقتصادي توفير برامج الإقراض الميسر

  • بالفعل نعم، فهي تعتبر من أهم البرامج، كما أنها عبارة عن قروض تعمل الكثير من الجهات المهتمة في الدولة على توفيرها للمواطنين في المملكة العربية السعودية، ومنها بنك التنمية الاجتماعية، كما يتم توفيرها بطرق سهلة وبسيطة للتسديد بفوائد منخفضة وللعمل على تمويل ومساعدة المشروعات الاقتصادية.
  • كما توجد العديد من البرامج التي يتم تخصيصها لتمويل الأفراد والعمل على تحسين مستوى المعيشة ومنها:

برامج الأفراد

  • هي تلك البرامج التي تعمل على التمويل النقدي والتي تعمل على دعم الأشخاص بمبالغ مالية للمساعدة والاستفادة في العمل الحر، يمكن أن تصل تلك القروض إلى حوالي 120 ألف ريال سعودي، وفترة سداد تصل إلى 40 شهر.
  • كما توجد العديد من البرامج التي تهدف إلى التمويل الأسري للعمل على ضمان مستوى اقتصادي متميز للأسر، يمكن أن يصل الدعم إلى 100 ألف ريال سعودي، وتكون فترة السداد على 60 شهر.

برامج الأعمال والشركات

  • تعمل الكثير من البرامج على تقديم دعم مالي للمشروعات الصغيرة سواء كانت موجودة، أو يتم إنشاؤها من جديد.
  • يتم تمويل المشروعات الجديدة أو مشروعات التميز التجاري، وكذلك رواد الأعمال، والمنشآت الرقمية والتقنية والتي تتراوح بين 300 ألف ريال سعودي، إلى 4 ملايين ريال سعودي.
  • كما يتم دعم المنشآت التي توجد بالفعل، وكل تلك البرامج التي يتم إطلاقها وتقديمها من قبل المملكة العربية السعودية لتمويل المشروعات والمنشآت التجارية التي تقام في السوق السعودي، وذلك لمدة لا تقل عن ثلاث سنوات.
سياسات المملكة لتحقيق الأمن الاقتصادي

الوسوم