الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

حقيقة مرض الملك سلمان

بواسطة: نشر منذ: 3 أشهر

محتويات المقال حقيقة مرض الملك سلمانتأجيل زيارة رئيس الوزراء العراقيحقيقة التنازل عن المنصب الملكي تعرف على حقيقية مرض الملك سلمان بن عبد العزيز وهو الأكثر بحثًا وتداولاً في المملكة الآن في مواقع الإنترنت، وذلك بعد أن تم الإعلان عبر خبر دخوله للمستشفى في يوم الإثنين صباحًا، مما دفع الكثير من السعوديين إلى البحث في صحة […]

حقيقة مرض الملك سلمان

تعرف على حقيقية مرض الملك سلمان بن عبد العزيز وهو الأكثر بحثًا وتداولاً في المملكة الآن في مواقع الإنترنت، وذلك بعد أن تم الإعلان عبر خبر دخوله للمستشفى في يوم الإثنين صباحًا، مما دفع الكثير من السعوديين إلى البحث في صحة هذا الخبر وسط تكهنات بتنصيب ولي العهد الأمير محمد بن سلمان ملكًا للدولة خلفًا لوالده.

والجدير بالذكر أن الملك سلمان بن عبد العزيز هو الملك السابع للمملكة والذي يبلغ من العمر 84 عام، وقد تولى الحكم في عام 2015 خلفًا للملك عبد الله بن عبد العزيز بعد وفاته، وذلك بعد أن كان وليًا للعهد منذ عام 2012، ومن قبل قد تم تعيينه أميرًا لمنطقة الرياض منذ عام 1954م، ومن خلال موسوعة يمكنك الإطلاع على تفاصيل خبر مرض خادم الحرمين الشريفين.

حقيقة مرض الملك سلمان

رسميًا أعلن الديون الملكي في صباح يوم الإثنين عن دخول الملك سلمان لإحدى المستشفيات في مدينة الرياض من أجل إجراء الفحوصات الطبية، وذلك جراء إصابته بمرض التهاب المرارة، ولم يذكر الديوان في بيانه عن الوضع الصحي لحالة العاهل السعودي، وقد أعلنت وكالة واس للأخبار الملكية عن هذا البيان بشكل رسمي في تغريدة على موقع تويتر.

حقيقة مرض الملك سلمان

تأجيل زيارة رئيس الوزراء العراقي

وكان من المقرر زيارة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي للمملكة في تلك الفترة وفقًا لما أعلنه وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، وقد تم الإعداد لتلك الزيارة بوصول وفد الوزراء العراقيين للنفط والمال والكهرباء، ولكن بعد أن بلغ رئيس الوزراء خبر مرض الملك سلمان ودخوله المستشفى أعلن عن تأجيل الزيارة لحين تحسن الحالة الصحية للعاهل السعودي وتماثله الشفاء.

حقيقة التنازل عن المنصب الملكي

ومنذ عام 2017 انتشرت أخبار تشير إلى نية خادم الحرمين الشريفين للتنازل عن منصبه لابنه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، ولكن صرح أحد المسئولين السعوديين آنذاك بأن لانية للعاهل السعودي في التنازل عن منصبه لولي العهد، وقد أشار بشكل عام إلى أن المرض وتدهور الوضع الصحي هو العامل الوحيد الذي يدفع الملوك للتنازل عن الحكم.

وتشير المصادر الإخبارية أنه منذ تولي الملك سلمان الحكم منذ عام 2015 لم يفصح الديوان الملكي عن أي خبر يتعلق بالحالة الصحية بخادم الحرمين الشريفين سوى في مرات قليلة للغاية.

وقد شهدت فترة حكم الملك سلمان عبد العزيز العديد من الإنجازات في سبيل تطوير وتنمية المملكة على كافة الأصعدة أبرزها إطلاق رؤية المملكة للتنمية الشاملة 2030 سعيًا لتحقيق الريادة العالمية على المستوى الاقتصادي على وجه التحديد، إلى جانب منح المزيد من الحريات والحقوق للمرأة من خلال السماح لها بقيادة السيارة والمشاركة في الانتخابات، فضلاً عن تطوير مجال البحث العلمي، وقد آثار هذا الخبر فضول السعوديين للاطمئنان على الوضع الصحي للملك وسط التمنيات له بالشفاء العاجل.

mosoah

شاهد المزيد من الاخبار