مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

أشهر مخترعين إماراتيين

بواسطة:
مخترعين إماراتيين

دولة الأمارات تعتبر من أكثر الدول العربية المتقدمة من دون الدول الأخرى العربية، حيث أنها أصبحت تنافس العديد من الدول الأجنبية الأخرى المتقدمة وذلك لما حدثت فيها من تقدم التكنولوجيا الهائلة في أواخر القرن الماضي، وتعمل الأمارات جاهدة بأنها تصل إلى أعلى المراتب وتتقدم على جميع الدول العربية والأجنبية.

حيث أن الأمارات تحتل المرتبة الأولي في العديد من الابتكارات التي ابتكرتها منذ تطور التكنولوجيا بها، لذا أن الأمارات يوجد بها ثروة صناعية وتكنولوجية هائلة جداً وأصبحت الأمارات من الدول المتقدمة في العديد من المجالات وأصبحت اليوم تنافس جمهورية الصين في تصنيع المعدات والأجهزة الإلكترونية الحديثة التي تحتل مكانة رائعة.

أهم مخترعين إماراتيين بالأسماء  :

المخترعة فاطمة جاسم خلفان الزعابي :

هذه المهندسة قامت بالعديد من الاختراعات التي تعتبر من أكثر الاختراعات تطوراً في مجال التكنولوجيا، حيث قامت بخلق برنامج لتحديث البور بوينت وهذا المجال يفيدها في مجال الهندسة، حيث يعتبر هذا التصميم لم يوجد أحد مصممه من قبل، لذا قامت دولة الأمارات بالتطوير من هذا الاختراع الذي يفيديها في العديد من المجالات الأخرى وبشأن هذا التطور يعمل على تطور التكنولوجيا.

وقام أحد من المهندسين بدمج العديد من البرامج الهندسية من ضمنهم البرنامج الذي طور من البور بوينت التي قامت المخترعة فاطمة جاسم بعمله وقام هذا المهندس بدمجهم مع بعضم البعض وقام بخلق أشكال هندسية رائعة.

المخترع خليفة أحمد الرميثي :

هذا المخترع من الطلاب الأمارتين الذي لم يتجاوز من العمر غير الأربعة عشر عاماً فقط، حيث لديه هذا الطالب عبقاريه تفوق العديد من العلماء الأكبر منه سنناً لذا يعتبر من أولي المخترعين في مجالات التكنولوجيا في دول الأمارات، حيث قام باختراع أله تستخدم في التحكم باقي الأجهزة الإلكترونية من على بعد وحصل هذا الطالب على جائزة مالية تقديراً لمجهوده الرائع، وشارك هذا الطالب في معرض المشاركة للأجهزة الإلكترونية والمختراعات، حيث أن هذا الطالب استخدم التكنولوجيا الحديثة في تصميم هذا الابتكار الذي يعد من أكثر الابتكارات تحدثاً واختراعاً بالنسبة لسن هذا الطالب الذي لا يتجاوز الأربعة عشر عاماً.

المخترعة ريم المرزوقي :

هذه طالبة جامعية أماراتية هذه الطالبة قامت باختراع نظام حديث للقيادة يعمل بدون الذراعين وكان لها هدف من هذا الاختراع وهو مساعدة العديد من الاحتياجات الخاصة الذين فقدوا ذراعهم في حادثة، وذلك يمكنهم التحكم في هذه السيارة عن طريق ثلاث تكات في أسفل السيارة يمكنك للذي فقد ذراعة الضغط على أحدهم عندما يسير بالسيارة، وقامت هذه المخترعة الامارتية بنقل المقود ليظل بداخل السيارة من أسفل حتى يتمكن العاجز من رفع أرجله وليس ذراعيه، وقد حصلت هذه المخترعة على العديد من الشهادات والجائزة المالية لأنها أول مخترعة تخترع هذه السيارة الخاصة للمعاقين.

المخترع حميد سلطان سعيد بن دلموك :

هذا المخترع يعمل في شرطة دبي بالتحديد في هيئة تطوير المنشآت العامة، وقام باختراع جهاز فريد من نوعه وسمي هذا الجهاز H2O Sensor ” وهذا الجهاز عبارة عن الحفاظ على الأجهزة الإلكترونية مثل السيارة وغيرها من الأجهزة الأخرى مثل الهواتف المحمول من التلف عندما يقع عليها مياه أو تسقط الأمطار على السيارة، مما يجعلها تعيش أطول فترة ممكنة، وقد حصل هذا المخترع حميد سلطان سعيد بن دلموك على الميدالية البرونزية نتيجة هذا الاختراع الذي يعتبر من أهم الاختراعات التي تحتاجها الدول في الحفاظ على جميع الأجهزة الإلكترونية من التلف كما أن هذا الاختراع تداول في العديد من دول العالم.