مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

اسباب ونتائج الهجرة السرية

بواسطة:
اسباب ونتائج الهجرة السرية

بحث عن اسباب ونتائج الهجرة السرية حيث تعرف الهجرة بأنها الانتقال من مكان ما إلى مكان آخر وتعرف الهجرة اصطلاحا بأنها رحيل الأفراد على شكل جماعات من أماكن سكنهم إلى أماكن أخرى بسبب عوامل تدفعهم لفعل ذلك وقد تكون الهجرة دائمة أو مؤقتة ،ويطلق على كل شخص يهاجر من وطنه إلى بلد أخر اسم (المُهاجر) ،والهجرة هي انتقال الشخص من مكان موطنه الأصلي إلى مكان آخر بقصد الاستيطان سواء كانت هذه الهجرة برغبة الشخص نفسه أو رغما عنه نتيجة الظروف المحيطة

اسباب ونتائج الهجرة السرية :

وتسمي  أيضا باسم الهجرة غير الشرعية أو غير القانونية، وهي: دخول مجموعة من الأفراد الي بلد ما دون الحصول على تأشيرة رسمية تسمح لهم بدخول هذه البلد ، وعادة لا توجد معهم أي وثائق تبين شخصياتهم الحقيقية وغالبا يكون سبب هذا النوع من الهجرة مرتبطا بالحروب وقد يحصل الأشخاص في حال إثبات هروبهم من حالة حرب على صفة اللجوء والتي توفر لهم سكنا وطعاما للعيش في البلد التي تستضيفهم حتى تنتهي الحرب في بلدهم ، و أصبحت الهجرة السرية تؤرق العديد من الدول نظرا لتأثيراتها السلبية كما أنها خطيرة جدا على الفرد نفسه فكثيرا ما سمعنا عن غرق قارب يحمل الكثير من المهاجريين بطريقة غير شرعية وموت من عليه

 أنواع الهجرة السرية :

وتنقسم الهجرة إلى نوعين وهما :

الهجرة الداخلية :

  • وهي انتقال فرد أو مجموعة من الأفراد من مكان سكنهم إلى مكان اخر داخل حدود الدولة التي يعيشون بها مثل : الانتقال من الريف إلى المدينة من أجل الحصول على فرصة عمل أو الهجرة من مدينة إلى مدينة هروبا من الحرب

الهجرة الخارجية :

  • هي انتقال فرد أو مجموعة من الأفراد من وطنهم الذي يعيشون علي أرضه وينتمون اليها إلى بلد أخرى بسبب حدوث حرب أدت إلى جعلهم يفقدون الأمن والامان في المكان الذي يعيشون فيه

وتنقسم الهجرة الخارجية إلى نوعين :

  1. الهجرة القانونية : والتي يستوفي فيها الفرد جميع متطلبات الهجرة سواء كانت هذه المتطلبات من البلد التي سيهاجر منها أو التي سيهاجر إليها
  2. الهجرة غير الشرعية : والتي يهاجر فيها الشخص سرا مخالفا القوانين والأنظمة لعدم استيفائه لشروط الهجرة

 أنواع المهاجرين السريين :

من أنواع الأفراد الذين يهاجرون هجرة سرية :

  • المهاجرون الذين لا يكون معهم أي وثائق شخصية ولا يحصلون على أي وثيقة تثبت حالة اللجوء الخاصة بهم
  • المهاجرون الذين يدخلون البلاد بطريقة قانونية ولكنهم يظلون فيها بعد انتهاء الفترة الزمنية المسموحة لهم
  • المهاجرون الذين يحصلون على عمل أو يعملون في وظيفة ما ولكن بطريقة غير قانونية تسمح لهم بالعمل

أين يذهب المهاجرين السريين :

ان هذا السؤال يصعب الإجابة عليه  ولكن ببعض التقديرات فإن بعض دول أوروبا ، والولايات المتحدة الامريكية ، وأستراليا ، وكندا لهم النصيب الاكبر من هذه الأعداد

من أين يأتي المهاجرين السريين :

تعتبر قارة أفريقيا وقارة آسيا والقارتين الأمريكيتين الجنوبية والوسطى منبع للهجرة السرية ولا يخفى على أحد الجهود والمتاعب التى تبذلها الولايات المتحدة فى الحد من الهجرة السرية في البر والبحر مع المهاجرين من المكسيك والذين يمثلون أكبر عدد للمهاجريين هجرة سرية والذين يدخلون الولايات المتحدة الامريكية

تعامل دول العالم مع ظاهرة الهجرة السرية :

لا يستطيع أحد أن يستنكر الفشل الذريع الذي تعرضت له و واجهته معظم بلاد العالم فى مواجهة ظاهرة الهجرة السرية وتقديم حلول شبه جذرية لهذه الظاهرة السيئة ولكن هذا الفشل سببه الأول هذه البلاد نفسها وأكبر مثال على هذا بلاد أوروبا التى لا يوجد لديها نظام هجرة يسمح بعملية اللجوء والهجرة حيث ان دول أوروبا لا تسمح اللجوء إلا بطريقتين الطريقة الأولى عن طريق المفاوضة التى لا تنجز الأمور بشكل كبير وهى معذورة بسبب ضغوط الأعداد الكثيرة عليها وبسبب قلة أعداد اللاجئين التي توافق عليها دول أوروبا لجلبهم إلى دولة أوروبا عن طريق المفاوضة ، والطريقة الثانية هي اللجوء من داخل أرض البلد الأوروبية التي يريد الفرد في اللجوء إليها ،كما ان بلاد أوروبا لا تسمح اللجوء عن طريق السفارات أو القنصليات التابعة لها وكأنها تقول للأفراد عليكم أن تتركوا الموت في بلادكم ثم تذهبوا إلى الموت مرة أخرى من خلال قوارب الموت فى البحر الشاسع قبل الوصول إلينا ثم بعد ذلك ننظر هل نمنحكم حق اللجوء أم لا !

 العوامل المؤثرة في الهجرة السرية :

توجد العديد من العوامل التي تؤثر على الهجرة السرية ومنها:

  • التهريب وهو تسهيل انتقال مجموعة من الأفراد من بلدهم إلى بلد أخرى دون وجود أي صفة قانونية تسمح لهم بذلك و عادة يعتمد ذلك التهريب على التزوير والذي يشمل إصدار وثائق رسمية مزورة من : جوازات السفر والبطاقات الشخصية، ويتعرض أغلب المهاجرون الذين يعتمدون على التهريب في سفرهم إلى الاعتقال حين اكتشافهم من قبل السلطات في البلد الذي يذهبون إليها وقد يواجهون خطر الموت بسبب ظروف تهريبهم غير الإنسانية
  • الحرب وهو حدوث أزمة بين بلدين أو مجموعة من البلاد والتي تؤثّر على جميع مجالات الحياة والوظيفية في البلاد المتحاربة وخصوصا على الافراد الذين يهاجرون من القرى والمدن التي يكونوا فيها إلى أماكن أخرى تكون أكثر امنا و أمانا وتوفر لهم أساسيات الحياة ،ويهاجر سنويا الكثير من الأفراد من البلاد التي تعاني من الحروب الداخلية أو الخارجية إلى بلاد أخرى ذات أوضاع مستقرة

أسباب الهجرة السرية :

ويختلف سبب وطبيعة الهجرة باختلاف السبب الرئيسي الذي أدى إلي ذلك فقد يهاجر الفرد من أجل الحصول على فرصة عمل جديدة  أو عند تعرض حياته وحياة عائلته الي خطر بسبب حدوث حرب ،واليك بعض اسباب الهجرة السرية :

  • الرغبة في التطور المادي فيلاحظ الفرد وجود فجوة كبيرة جدا بين اقتصاد البلاد التي يهاجرون منها والبلاد التي يهاجرون إليها فيظنون أنه عند الهجرة إلى هذه البلاد سيرتفع وضعهم المادي ويتمكنون من تجميع الثروات الطائلة
  • اختلاف نمط الحياة بين البلاد التي يهاجر منها الشخص والبلاد التي يهاجر إليها فيرى أن البلاد التي يهاجر إليها توفر الرفاهية لابنائها ومواطنيها على عكس البلد التي يهاجر منها حيث يكون يعاني من ظروف اجتماعية سيئة
  • البحث عن فرصة عمل فالبطالة هي السبب والدافع الأول والرئيسي لهجرة الشباب من بلادهم إلى بلاد أخرى توفر العمل فيها للأشخاص
  • الصراعات المسلحة كالتي نراها في سوريا والعراق وغيرها من البلاد
  • الصراعات العرقية كالتي نراها في أفريقيا الوسطى وبورما وغيرها من البلاد
  • الأسباب الاقتصادية وهذه غير مقتصرة على بلد بعينها ويكون سببها البطالة وعدم توفير مستوي معيشة كريم
  • الهجرة غير الشرعية لأسباب إنسانية

 كيفية حل مشكلة الهجرة السرية :

لا شك  أن البلد التي يهاجر منها مواطنيها تخسر العديد من مواردها البشرية الهامة و لذلك عليها وضع الخطط والطرق التي تحاول الحد من هذه الظاهرة والمحافظة على هذه الموارد خصوصا من يحملون الفكر والإبداع، ومن هذه الطرق المقترحة :

  • توفير فرص العمل للشباب لمنعهم من الهجرة بحثا عن العمل
  • توفير بيئة اجتماعية سليمة تخلو من المشاكل والعادات غير السليمة
  • وجود العدل في المجتمع والقضاء على المحسوبية والواسطة لتساوي الفرص أمام جميع الأشخاص
  • توفير الطرق السليمة لقضاء الشباب أوقات فراغهم مثل الأندية الرياضية والجمعيات
  • رفع مستوى المعيشة للأشخاص وتحسينها لتشجيعهم على البقاء داخل البلد.

المراجع: