الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن أنواع الأزهار وأسماؤها

بواسطة:
mosoah
أنواع الأزهار وأسماؤها
في المقال التالي ستجد بحثاً شاملاً عن أنواع الأزهار وأسماؤها ، فالأزهار تتنوع من حولنا بأشكال وأنواع وأحجام تختلف وتتفاوت في الجمال، فتزخر الطبيعة بأنواع شتى للأزهار، منها الحجم الصغير جدا والدقيق، ومنها الأزهار ذات الساق والبتلات الكبيرة، وتختلف أيضاً في طريقة إنباتها، فبعضها ينمو في مجموعات والبعض الأخر ينمو بطريقة منفردة ومستقلة، وتتكون الأزهار من العديد من الأجزاء مثل المدقات والسداة والبتلات والكأس، وعلى مر العصور قدر الناس الزهور وأعطاها أسمى المعاني وجعلها رمز للجمال، واستخدموها كهدايا للتعبير عن الحب والتقدير، وفي السطور التالية ستطرح موسوعة أسماء الزهور ومميزاتها.

أنواع الأزهار وأسماؤها

الأزهار هي اللغة التي يستخدمها البعض في التعبير عن مشاعرهم دون الكلام، لما لها من دلالات رمزية قدسها الناس على مر العصور، فتتعدد أنواع الزهور وتتعدد استخداماتها، فتكون لكل مناسبة نوع زهور خاص بها، وفي السطور التالية نقدم لكم بعض أنواع الزهور وخصائصها.

أنواع الزهور

الورود: تتعدد أنواع الورود فيتخطى المئة نوع، وهى أكثر أنواع الأزهار شهرة وشيوعاً بين الناس منذ القدم، وتختلف أنواعها فمنها الورود صاحبة الأوراق الكبيرة ومنها صغير الحجم وذات الأوراق المتلاصقة، ومن أشهر أنواع الورود الوردة الحمراء ذات الجذع الطويل الأخضر الذي تتناثر الأشواك عليه، وتختلف أشكال الورود في التعبير، فيقوم البعض في تقديم الورود الحمراء التي لها دلالات رومانسية، أو الورود الصفراء التي تشير إلى الصداقة والامتنان، أما الورود البيضاء فترمز للاحترام والسلام.

 

الأقحوان: الأقحوان من الأزهار الخريفية التي تدخل في صناعة بعض الأودية العلاجية لمرض الإنفلونزا، وتستخدم في التزيين أيضاً أو خلطها مع مشروب الشاي الساخن مثلما يفعلون في الصين، وتختلف ألوانها فمنها الأبيض والأصفر والكثير من الألوان الأخرى التي يمكن أن ترى هذه الزهرة فيها، وتنمو الأقحوان في المناطق المعرضة لمصادر الضوء الطبيعية كالشمس.

 

دوار الشمس: دوار الشمس من الأزهار المبهجة عند البعض، ويرجع ذلك إلى ألوانها الصفراء التي تجذب عين كل من ينظر إليها، ويختلف أطوال زهرة عباد الشمس فمنها ذات الساق القصير، ومنها من يصل طول ساقها إلى 12 قدم، وتعتبر تلك الزهرة من الزهور السهلة في زراعتها ونموها.

 

زهرة الكاميليا: تزرع تلك الزهرة في الصوبات الزجاجية نظراً لأنها تنمو فقط في المناطق الدافئة، واشتهرت في قارة أسيا كأول موطن لها، فاستخدمها البعض في استخلاص الزيوت من بذورها، كما تتميز بتعدد ألوانها من الأحمر والأبيض والأوراق الناعمة شديدة الرقة.

 

الزنبق: الزنبق من الزهور التي تتعدد أنواعها فيندرج منها حوالي 2000 نوع، ويختلف طول كل زهرة بحسب النوع الذي تنتمي إليه، وتختلف ألوان الزنبق فمنها الأصفر والأبيض والأحمر، ولكل لون دلالة معينة، فالأحمر يرمز للحب والأبيض يرمز للسلام والصفاء.

 

معاني أسماء الأزهار

لكل زهرة اسمها الخاص به، ولهذا الاسم دلالة معينة تعود عليه وعلى الزهرة، ومن هذا الأسماء.

فريزيا: ترمز زهرة الفريزيا إلى السلام والبراءة والتأمل.

الغردينيا: ترمز الغردينيا إلى الحب الخفي غير المعلن والأشواق.

النجمة: دلالة تلك الزهرة هي الغموض والجمال الداكن.

عصفور الجنة: تشير إلى البهجة والسعادة.

أنثوريوم: دلالتها ترجع إلى كرم الضيافة وحسن المعاملة.

النرجس البري: ترمز إلى الفروسية والمقام العالي، والعطاء في الحب.

جلاديولس: تحمل أسمى معاني الإخلاص والأمانة، وقوة الشخصية.

هيدز: تشير بلونها الأبيض إلى الأمان والجمال.

القرنفل: تشير إلى الفخر والتباهي، وتختلف دلالاتها بحسب ألوانها فاللون الأحمر يشير إلى الحب أما الأصفر فيشير إلى الإحباط.

الليلك: تشير تلك الزهرة إلى الحب والتواضع والتقدير.
السوسنة: تختلف معاني زهرة السوسنة بحسب كل لون، فاللون الأبيض يرمز للنقاء، أما الأصفر يرمز للمشاعر المرهفة، والأرجواني يشير إلى الذكاء والحكمة.