مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

متى يفسد حليب الام

بواسطة:
متى يفسد حليب الام

متى يفسد حليب الأم إذ تُفضل الكثير من الأمهات أن تقوم بتخزين حليبها من أجل أن تُعطيه لطفلها في وقت لاحق، الجدير بالذكر أن لبن الأم يتكون من المواد التي تمنح الطفل الغذاء والقوة والنشاط، ويدخل في تكوينه المواد الكربوهيدراتية بنسبة 6%، بالإضافة إلى المواد الدهنية التي تصل نسبتها إلى 4%، والبروتينات.

إذ أنه الغذاء المناسب لجسم الطفل والذي بدوره يقوم ببناءة، فماذا لو فسد هذا الحليب الذي يمنح الجسم الطاقة والحيوية والنشاط، ومتى يصبح حليب الأم مضر جداً على صحه طفلها، تُجيب عنه موسوعة وهو فساد حليب الأم وأبرز تلك العلامات، تابعونا.

متى يفسد حليب الام

نُقدم لكم ابرز تلك العلامات التي تدل على فساد حليب الأم، والتي تحدث نتيجة إلى ترك الحليب لمده طويلة أو لدخول بعض السموم إليه.

  • يفسد حليب الأم في حالة تركه مدة سته أيام، أو في فترة تزيد عن خمسة أو أربعة أيام.
  • يرفض طفلك تناول الحليب المخزن إذا قمتِ بتركة حوالي خمس ساعات.
  • في حالة القيام بتسخين الحليب الذي قمتِ بتخزينه قد يفسد على الفور.
  • يفسد الحليب في حالة ظهور رائحة كريهه تنبعث منه، إذ أن الحليب الطبيعي ليس له رائحة.
  • في حالة فتح الزجاجة التي قمتِ بتخزين الحليب فيها؛ ووجدتي أن رائحتها كريهة، إذن فهذا يدل على فساد الحليب.
  • يظهر حليب الأم فاسداً في حالة وجودة في شكل ليس بالرائب، بينما يكون هذا نوع من الدهون التي تبرز على سطح الحليب وليس فساداً حل على الحليب.
  • حيث يجب على الأم على الفور أن تقوم بمزج تلك الحليب جيداً لكي يختفي السطح المتخثر الذي قام بالطفو فوق الحليب.
  • المذاق المر أو اللاذع يُعد واحداً من أبرز العلامات على أن هذا الحليب فاسد، لذا على الأم عدم أعطاءه للطفل.
  • على صعيدٍ آخر قد تجد الأم أن الطفل يرفض هذا الحليب وينفر منه على الفور، وكذا فهذا يرجع إلى أن طعم الحليب قد تبدل.

متى يكون حليب الأم مضر

  • يُصبح حليب الأم ضار جداً بصحة الطفل في حال حمل الأم أثناء إرضاع طفلها، إذ أنه يتحمل إلى سم خطير على صحه الطفل الرضيع، ويُحذر عليها في هذا التوقيت أن تقوم بإرضاعه.
  • الجدير بالذكر أن رسولنا الحبيب قام بنهي الأمهات المرضعات عن إرضاع أطفالهم إذا ما حملت الأم إذ أنه جاء عن النبي عليه الصلاة السلام يقول”  لا تقتلوا أولادكم سراً فو الذي نفسي بيده إن الغيل ليُدرك الفارس على ظهر فرسه حتى يصرعه” .
  • يشير نبينا في هذا الحديث إلى أن لبن الم في فترة الحمل قد يُلحق الأذي بالفارس القوي الذي يركض فوق خيله مما يُضعفه ويُقلل من قدرته على مواصله ركوب فرسه والشعور بالضعف والوهن بل ويطرحه أرضاً، لذا على كل أم أن تبتعد عن إرضاع طفلها في فترة الحمل لما له من مضار على صحه الطفل.
  • فيما تجد بعض النساء أن اللبن الذي يفرزه أجسامهن به نسبة من السموم، وكذلك تكتشفه الأم من خلال طفلها الرضيع الذي يرفض تناول اللبن الذي تُقدمه لكم.
  •  إذ أن السموم هي عبارة عن بعض المواد الضارة التي تظهر في لبن الأم ولكن بنسب منخفضة جداً.

قدمنا لكم من خلال هذا المقال العديد من المعلومات التي تساعد الأمهات في الكشف عن الحليب الفاسد وأسباب هذا الفساد الذي يحدث له، بالإضافة إلى التعرف على الأوقات التي يتحول فيها اللبن إلى شئ مضر جداً بصحة الطفل، والله خير حافظ.